ويليامز تحتفل بالذكرى السنوية الأربعين لها في سيلفرستون

قامت ويليامز بتسيير مجموعة من سياراتها الشهيرة في الفورمولا واحد في حدث متميز على حلبة سيلفرستون، احتفالاً بالذكرى السنوية الأربعين لها، وتقديماً لجائزة بريطانيا الكبرى لهذا الموسم.  

حصل عشرات الآلاف من المتابعين على تذاكر مجانية للحدث يوم الجمعة، والذي تصدّره قيادة نايجل مانسيل لسيارة "إف.دبليو 14بي" على الحلبة للمرة الأولى منذ أن فازت باللقب في 1992.

سائق الفورمولا واحد السابق كارون شاندوك، وهو السائق الرسميّ لقسم سيارات ويليامز التاريخية، أكمل بضع لفات خلف مقود السيارة العريقة.

كما كان مانسل حاضراً مع مجموعة من سائقي ويليامز السابقين، من ضمنهم نيكو روزبرغ، كيكي روزبرغ، مارك ويبر، دايمون هيل وباستور مالدونادو إضافة إلى تشكيلة الفريق الحالية المؤلفة من فيليبي ماسا ولانس سترول.

وقد ظهر السير فرانك ويليامز للمرة الأولى منذ عودته إلى المنزل بعد زيارته للمستشفى إضافة إلى الشريك المؤسس السير باتريك هيد الذي وصل من صقلية.

وكذلك الأمر، كان شون براتشز وروس براون من بين الحاضرين، مع كلير ويليامز نائبة مدير الفريق.

وتمّ عرض سيارات: مارش 761/7 إضافة إلى ويليامز إف.دبليو06، إف.دبليو07، إف.دبليو07بي، إف.دبليو08بي، إف.دبليو10، إف.دبليو11، إف.دبليو14بي، إف.دبليو15سي، إف.دبليو18، إف.دبليو19، إف.دبليو34 وإف.دبليو36.

"إنني مسرورة بهذا اليوم الرائع" قالت ويليامز، وأكملت: "لقد كان الحدث متميزاً بوجود الجمهور. من الرائع أن نرى الكثير من المتابعين هنا للمشاركة في الذكرى السنوية الأربعين. أشعر بالفخر لذلك".

وأضافت: "أردنا عرض سيارة «إف.دبليو14بي» إذ لم تسر على الحلبة منذ 1992، ولم تكن بالمهمة السهلة كذلك، خاصة وأنها سيارة معقدة بالفعل. في الحقيقة، فإنّ الأشخاص والمهندسين الذين عملوا عليها وعلى المحرك في ذاك الوقت لم يعودوا بيننا الآن – لذا خضنا مرحلة طويلة من العمل كي ننجح في تسييرها على الحلبة".

وتابعت: "رؤية مجموعة السيارات تلك وكيف تطورت التقنيات على مدار السنين مع التعديلات في الصوت كذلك، يُظهر تماماً الكمّ الهائل من الاختلافات".

واسترسلت: "لقد حضرت مجموعة كبيرة من السائقين القدماء، إضافة إلى العديد من موظفي ويليامز السابقين الذين عملوا لفترة طويلة مع الشركة. لقد كان اجتماعاً رائعاً".

ماسا، الذي قاد سيارة "إف.دبليو08بي" العريقة، قال: "لقد كانت قيادتها تجربة ممتعة. طرأ أمر ما واضطررت إلى التوقف، لكنها كانت تجربة لطيفة وجيدة".

وأكمل: "عندما تقود، لا تفكر بأنك تمتلك ستّ عجلات، لكنها تبدو جميلة، تتمتع بالكثير من التماسك حتى أنّ علبة التروس كانت أسهل مما توقعت. أعداد الجمهور تثبت أهمية ويليامز بالنسبة إلى الفورمولا واحد. من الجميل أن أكون جزءاً من ذلك".

ويشار إلى أنّ ويليامز تخطط لتسيير سيارتي "إف.دبليو14بي" و"إف.دبليو08بي" في عدة لفات استعراضية خلال أسبوع جائزة بريطانيا الكبرى، إضافة إلى عرض سياراتها العريقة في سيلفرستون.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة