وولف يسخر من شائعات وجود توتر في علاقته مع الرئيس التنفيذي لمرسيدس

سخر توتو وولف مدير فريق مرسيدس في الفورمولا واحد من شائعات وجود خلاف بينه وبين أولا كالينيوس رئيس دايملر، حيث أكّد النمساوي على نيّته البقاء ضمن صفوف الفريق الألماني بطل العالم.

وولف يسخر من شائعات وجود توتر في علاقته مع الرئيس التنفيذي لمرسيدس

ضمن لقائه مع وسائل إعلامية مختارة عبر تقنية الفيديو كونفرنس، تحدث وولف عن رؤيته لمستقبله في ظل التكهنات المستمرة حول ما سيقوم به بعد إنتهاء عقده الحالي مع مرسيدس موفّى العام الجاري.

اقرأ أيضاً:

وبينما اعترف وولف بأنّه لم يحسم بعد قراره حول الدور الذي سيشغله في مرسيدس، إلّا أنّه أصرّ على أنّ التقارير الإعلامية التي تشير إلى توتّر العلاقة بينه وبين كالينيوس عارية تمامًا من الصحة.

وعند سؤاله عن حالة علاقته بكالينيوس مقارنة بسابقه دييتر زيتشه، قال وولف: "إنّهما شخصان مختلفات للغاية، لكنّني حظيت بعلاقة عمل ممتازة مع كليهما، بل وصداقة في الواقع".

وأضاف: "مع أولا، ضحكت كثيرًا عندما ظهرت تلك الشائعات بأنّ هنالك توتر أو خلل وظيفي في علاقتنا. نتواصل عبر الهاتف مرات كثيرة كل أسبوع، وهو مشارك بشكل كبير في كل ما يحدث. إنّه شريك جيّد للغاية لي لا أرغب بافتقاده، بذات الطريقة التي كان عليها دييتر".

هذا ويعتقد وولف بأنّ التقارير الإعلامية التي تشكك ببقائه في مرسيدس أثيرت بشكل أكبر بعد استثماره الشخصي الخاص في أستون مارتن في وقت سابق من هذا العام.

فقال: "اشتريت بعض الأسهم في أستون مارتن كاستثماري مالي لي. حيث أثق في تلك العلامة، وأعتقد بأنّهم يتبعون استراتيجية منطقية. توباياس موريس المدير الجديد شخص أعرفه منذ فترة طويلة، وأرى أنّ بوسعه قلب الأمور في ذلك المشروع".

وتابع: "هنالك مجموعة قوية للغاية من المساهمين والمستثمرين التي تدعم أستون مارتن اليوم، والتي لن تخذلها، وعليه قررت أن أكون جزءًا من تلك المجموعة. وظائفي التنفيذية لم تتغير، أنا أتواجد في مرسيدس، أنا مدير فريق الفورمولا واحد، وأنا حامل للأسهم كذلك. ومن الواضح أنه عندما لا تكون هنالك عناوين جذابة أخرى، فإنّ مسألة أستون مارتن هذه تتصدر العناوين. لكنني أخطط مع مرسيدس، ولدي النية للبقاء هنا، وذلك لم يتغيّر".

وأحد الخيارات التي قد تكون أمام وولف في مرسيدس هو الحفاظ على دوره التنفيذي مع الاستغناء عن بعض مسؤوليات مدير الفريق، حتّي لا يكون مفروضًا عليه بعد ذلك حضور كل سباق، حيث بوسعه الاستعانة بأحد مثل جاميس أليسون المدير التقني ليعوّض غيابه، مثلما حدث في عدد من اجتماعات مدير الفريق هذا العام.

اقرأ أيضاً:

المشاركات
التعليقات
وولف: تعليقات الاهتمام بخدمات فيتيل ليست "مجرّد كلام"
المقال السابق

وولف: تعليقات الاهتمام بخدمات فيتيل ليست "مجرّد كلام"

المقال التالي

جائزة روسيا الكبرى منفتحة على إقامة جولتين للفورمولا واحد

جائزة روسيا الكبرى منفتحة على إقامة جولتين للفورمولا واحد
تحميل التعليقات