وولف يدعو الفورمولا واحد إلى إعادة النظر في قانون التواصل اللاسلكي

يرى مُدير فريق مرسيدس توتو وولف بأنّ الفورمولا واحد بحاجة إلى إعادة النظر بقانون التواصل اللاسلكي في أعقاب المشاكل التي عانى منها عدد من السائقين خلال مُجريات سباق جائزة أوروبا الكُبرى على حلبة باكو.

أعرب لويس هاميلتون وكيمي رايكونن عن إحباطهما خلال السباق عندما لم يتمكّن فريقاهما من منحهما المعلومات الضروريّة من أجل القيام بالتعديلات الضروريّة على سيارتيهما.

ويعتقد هاميلتون بأنّ القيود المفروضة على التواصل اللاسلكي قد حرمت الرياضة من معركة أكثر إثارة في باكو، إذ لم يتمكّن من استغلال كامل طاقة مُحركه من أجل مُنافسة السائقين أمامه.

"إنّ حظر المحادثات اللاسلكية، وبقدر ما أعلم، كان من المُفترض أن يوقف المُساعدات التي يتلقاها السائق" قال هاميلتون، ثم تابع "ولكن ما حدث لي لم يكن مُساعدة، بل مُشكلة تقنيّة. الفورمولا واحد رياضة تقنيّة بامتياز".

وأكمل "إنّ وجود العديد من المفاتيح على مقود السيارة من شأنه أن يمنحك الحقّ في الحصول على المعلومات كون الفريق هو الوحيد الذي يستطيع رؤية المُشكلة من المرآب".

وتابع قائلاً "كانت الإثارة لتكون في مُستوى أفضل لو حظيت بكامل طاقة مُحركي إذ كنت سأحصل على فرصة مُنافسة السيارات التي كانت أمامي".

من ناحيته، أوضح وولف بأنه يجب إعادة النظر في القانون الحالي كيلا يغيب عنصر الحماس في السباقات.

وقال "أعتقد بأننا نُريد رؤية السائقين يُنافسون بعضهم البعض، حيث تُعتبر السيارات الحالية مُعقدة للغاية بالنظر إلى التقنيات المتطورة".

وأكمل "أعتقد بأننا بحاجة إلى إعادة النظر في القوانين. أنا لا أتذمّر من ذلك – بل على العكس تمامًا. المسألة هي نفسها للجميع إذ أعتقد بأنّ فيراري واجهت مُشكلة مشابهة".

وتابع "لذلك لدينا حلاّن: جعل التقنيات أقلّ تعقيدًا بكثير، ولكني لا أعتقد بأنّ هذا هو الاتجاه الصحيح. أو تعديل القوانين ليُسمح بالتواصل بشكل أكبر مع السائقين في حال كانت هُنالك مُشكلة".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة