فورمولا 1
28 مارس
التجارب الحرّة الأولى خلال
19 يوماً
آر
جائزة إيميليا-رومانيا الكبرى
16 أبريل
الحدث التالي خلال
39 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
94 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
108 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
115 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
143 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
171 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
178 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
185 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
199 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
206 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
213 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
227 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
234 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
242 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
279 يوماً

وولف يُحذّر من حرب الوقود والزيوت في الفورمولا واحد

حذّر توتو وولف مدير فريق مرسيدس من ضرورة عدم الدخول في "حرب وقود وزيوت" في ظلّ مواصلة الفورمولا واحد دفعها نحو الاستدامة من خلال قوانين وحدات الطاقة المقبلة.

وولف يُحذّر من حرب الوقود والزيوت في الفورمولا واحد

يتمّ التباحث في القوانين الجديدة، حيث تمثّل الاستدامة والتكاليف الأقلّ أهدافًا أساسيّة بالنسبة للمستقبل.

لكنّ وولف حذّر من ضرورة أن يُصبح الوقود والزيوت مُفرّق أداء باهظ التكلفة في ظلّ عمل الفرق مع مزوّديهم.

وقال النمساوي: "من الواضح للغاية أنّ البطاريات تُصبح ذات كفاءة أعلى، وتحويل الطاقة يحدث بالفعل".

وأكمل: "أعتقد بأنّ الوقود المُستدام يُمكن أن يكون مثيرًا للاهتمام كثيرًا. لكن يجب النظر في ذلك مع شركائنا للوقود والزيوت بالطبع، كوننا لا نريد الدخول في حرب وقود وزيوت، بالرغم من جاذبيّة ذلك بالنسبة لنا. لذا يجب التوصّل إلى التوازن الأفضل".

وقال وولف مجدّدًا أنّ مرسيدس تدعم تجميد المحرّكات لموسم 2022 إلى جانب تسريع تقديم قوانين وحدات الطاقة الجديدة من 2026 إلى 2025.

وباتت إمكانيّة حدوث ذلك أعلى بعد أن أشار ماتيا بينوتو مدير فريق فيراري يوم الجمعة إلى أنّ الفريق الإيطاليّ جاهزٌ لدعم الخطّة، بينما أشارت رينو كذلك إلى دعمها للمقترح.

وكانت ريد بُل قد طالبت بتجميد تطوير وحدات الطاقة بدءًا من 2022 كعاملٍ أساسي لضمان حفاظها على تكنولوجيا هوندا.

وعندما سُئل عن رأيه في موقف فيراري، شدّد وولف على أهميّة التوصّل إلى قوانين جديدة مناسبة.

وقال حيال ذلك: "ليس لديّ أيّة ردود فعلٍ على ما يقوله أيّ أحد. لدينا موقفٌ دعمناه منذ وقتٍ سابقٍ بشأن تجميد محرّكات 2022 وتقديم موعد اعتماد المحرّكات الجديدة إلى 2025".

وأضاف: "أعتقد بأنّه من المهمّ تصميم وحدة طاقة تأخذ بالحسبان وجهة العالم بأكمله، أي اعتماد المزيد من الطاقة الكهربائيّة. أصبح ذلك أمرًا مثيرًا للاهتمام بالتأكيد، ويجب فعل ذلك ضمن أطرٍ عمليّة تبقى في مجال استدامة الفورمولا واحد، وكذلك من الناحية الماليّة".

وقال بينوتو أنّ وحدة الطاقة الجديدة يجب أن تكون تكلفتها أقلّ بـ 50 بالمئة من الحاليّة، لكنّ وولف لم يُحدّد أيّ رقمٍ مُعيّن.

وقال حيال ذلك: "لا أ‘لم. لكنّني أعتقد بأنّ علينا النظر في ذلك مرّتين، أو من جانبَين. لا نريد ارتكاب ذات الخطأ الذي ارتكبناه قبل 10 أعوام عندما قلنا للمهندسين عليكم التوصّل إلى فكرة وتكون لدينا وحدة طاقة رائعة عالية الكفاءة ومعقّدة للغاية وكانت تكاليف التطوير عالية جدًا".

وأكمل: "أعتقد بأنّنا نحتاج لخفض التكاليف بالنسبة للمُصنّعين المُشاركين في البطولة، وذلك يحظى بالأولويّة القُصوى".

واختتم بالقول: "وبالابتعاد عن القرارات التقنيّة، علينا أن نسأل ما الذي يُمكننا فعله من أجل اعتماد وحدة طاقة تعكس التطوّر التكنولوجيّ السريع الذي تشهده سيارات الطرقات".

المشاركات
التعليقات
بيريللي تدافع عن إطارات 2021 وسط انتقادات السائقين

المقال السابق

بيريللي تدافع عن إطارات 2021 وسط انتقادات السائقين

المقال التالي

رينو: من المتأخر للغاية فرض تجميد تطوير المحركات قبل موسم 2022

رينو: من المتأخر للغاية فرض تجميد تطوير المحركات قبل موسم 2022
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1