فورمولا 1
آر
جائزة البحرين الكبرى
25 مارس
الحدث التالي خلال
24 يوماً
آر
جائزة إيميليا-رومانيا الكبرى
16 أبريل
الحدث التالي خلال
46 يوماً
آر
جائزة أذربيجان الكبرى
03 يونيو
الحدث التالي خلال
94 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
101 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
115 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
122 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
150 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
178 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
185 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
192 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
206 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
213 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
220 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
234 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
241 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
249 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
286 يوماً

وولف: هاميلتون ليس على ما يرام بالرغم من أعراض كورونا الخفيفة

قال توتو وولف مدير فريق مرسيدس أنّ لويس هاميلتون "ليس على ما يرام" وأنّه يُعاني من أعراض خفيفة لفيروس كورونا، لكنّه ليس محبطًا من سفره إلى دبي قبل سباق البحرين.

المشاركات
التعليقات
وولف: هاميلتون ليس على ما يرام بالرغم من أعراض كورونا الخفيفة

جاءت نتيجة تحليل هاميلتون إيجابيّة يوم الإثنين بعد معاناته من بعض الأعراض الخفيفة، وهو ما أدى إلى استبعاده من المشاركة في جائزة الصخير الكبرى نهاية هذا الأسبوع.

ولا يعتقد وولف أنّ هاميلتون سيُمضي الكثير من الوقت في متابعة ما يحدث على المسار في البحرين نهاية هذا الأسبوع، قائلًا أنّ تركيزه منصبًا على التعافي.

وقال: "أولويّته هي استعادة عافيته. لست متأكّدًا من أنّه سيُتابع تفاصيل ما يحدث على المسار. إن كنت في فراشك ولست على ما يرام، فإنّ التسابق يُصبح أمرًا ثانويًا".

وقال وولف أنّ الأيّام الأولى إثر التحليل الإيجابيّة كانت "حرجة"، لكنّ الأعراض التي يُعاني منها هاميلتون كانت "خفيفة نسبيًا".

ويُعتقد بأنّ العدوى جاءت خلال رحلة إلى دبيب قبل عطلة نهاية الأسبوع الماضي في البحرين من أجل تمضية بعض الوقت مع عائلته التي جاءت تحاليل جميع أفرادها سلبيّة.

وعندما سُئل إن كان هاميلتون قد طلب الموافقة للسفر إلى دبي، وإن كان يشعر بالضغط حيال عدم تواجد سائقه في هذا السباق، أرجع هاميلتون ما حدث إلى الحظّ السيّئ بالنظر إلى الاحتياطات التي كان البريطاني يتّبعها.

وقال وولف: "لا يحتاج لويس للحصول على أيّ موافقة. يقود ما يشاء، ويقفز من أيّ طائرة أراد، كونه يعلم الأفضل له. إنّه رجلٌ بالغ ولم تكن هذه مشكلة مطلقًا".

وأضاف: "أعتقد بأنّ الإصابة بالعدوى ليست واضحة. لو سألتم ماريو إيزولا كيف أُصيب فلن يعلم على الأرجح. كان يحمي نفسه كثيرًا ومن ثمّ جاءت رحلة دبي، وكان يرتدي الكمامة طوال الوقت ومن ثمّ عاد بفيروس كورونا. تحدث هذه الأشياء".

ويحتاج هاميلتون للبقاء في العزل الذاتي لـ 10 أيّام في البحرين، وهو ما يزيد من ضبابيّة قدرته على التسابق في جائزة أبوظبي الكبرى نهاية الأسبوع المقبل.

وفي حين أنّ وولف شعر بأنّه من الممكن أن يعود هاميلتون في الوقت المناسب للتسابق في أبوظبي، فإنّه قال أنّه لا يزال من غير الواضح متى سيعود التحليل سلبيًا.

وعندما سُئل من قبل موقعنا "موتورسبورت.كوم" إن كانت إصابة هاميلتون بالفيروس ستُبطئ المفاوضات بشأن تجديد عقده، قال وولف أنّ المحادثات ستتوقّف إلى أن يستعيد كامل لياقته.

وولف يُطالب بالهدوء بعد تصدّر راسل للتجارب الأولى في الصخير

المقال السابق

وولف يُطالب بالهدوء بعد تصدّر راسل للتجارب الأولى في الصخير

المقال التالي

راسل يُحافظ على الصدارة في التجارب الحرّة الثانية في الصخير

راسل يُحافظ على الصدارة في التجارب الحرّة الثانية في الصخير
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة الصخير الكبرى