فورمولا 1
19 سبتمبر
-
22 سبتمبر
الحدث انتهى
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث التالي خلال
1 يوم
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
15 يوماً

وولف: مشاعر فقدان لاودا فاضت على هاميلتون عقب تصفيات موناكو

المشاركات
التعليقات
وولف: مشاعر فقدان لاودا فاضت على هاميلتون عقب تصفيات موناكو
من قبل:
, محرر
26-05-2019

قال مدير فريق مرسيدس توتو وولف أنّ ردّ الفعل العاطفي للغاية الذي ظهر على لويس هاميلتون عقب اقتناصه لقطب الانطلاق الأوّل في موناكو عكس تأثير فقدان الراحل نيكي لاودا على بطل العالم.

خطف هاميلتون قطب الانطلاق الأوّل من زميله فالتيري بوتاس خلال المحاولة الأخيرة في القسم الثالث من التصفيات بعد محاولة أولى مُحبطة تركت البريطاني في المركز الثاني.

إذ وبعد خروجه من السيارة احتفل البريطاني على نحوٍ خاص، حتّى أنّه حاول تسلّق السياج المُحيط بالحلبة. حيث كان سعيدًا للغاية وأبدى تفاؤلًا كبيرًا عندما التقى لاحقًا بوسائل الإعلام للمرّة الأولى خلال نهاية الأسبوع، إذ آثر هاميلتون التخلّي عن التزاماته مع وسائل الإعلام يوم الأربعاء عقب وفاة لاودا.

"جمعت لويس ونيكي علاقة خاصّة جدًا والتي لم تتمحور فقط حول كونهما ضمن ذات الفريق، ولكن كذلك لكونهما بطلين للعالم، إذ وكما قلت، أعتقد بأنّ الأمر كان صعبًا للغاية على لويس لأنّهما كانا قريبين من بعضهما البعض" قال وولف.

وأضاف: "القيام بمثل تلك اللفّة اليوم ووضع كلّ تلك الجهود سويًا، سعادته حيال أدائه - في ظلّ ظهور فالتيري كمنافس قوي للغاية أمامه - ومن ثمّ مشاعره حيال نيكي، يبدو أنّ ذلك كلّه عزّز من عواطفه في تلك اللحظة".

وتابع: "من المذهل دومًا رؤية ذلك في النهاية، لا سيّما وأنّ لويس خاض حصّة صعبة. فأوّل لفّة سريعة له لم تعمل على نحوٍ جيّد على صعيد الوصول بالإطارات إلى مجال التشغيل المناسب، في حين كان الأمر أسهل بالنسبة لفالتيري. وعندما وضع كلّ ما لديه في تلك المحاولة الأخيرة ولم يرتكب أيّ خطأ، فقد تمكّن من وضع السيارة على قطب الانطلاق الأوّل، وكان من الرائع رؤية ذلك".

وقد نظّم الاتّحاد الدولي للسيارات "فيا" والفورمولا واحد دقيقة حداد ستُقام تخليدًا لذكرى لاودا على شبكة الانطلاق اليوم، إذ ستتمّ كذلك الدعوة من أجل ارتداء قبّعات شمسية حمراء تكريمًا للنمساوي.

ولا تخطط مرسيدس للقيام بأيّ أمرٍ آخر، لكنّ وولف أكّد بأنّ النجمة الثلاثية الحمراء على غطاء المحرّك ونسخة توقيع لاودا المتواجدة على الأنف ستبقيان بشكل دائم على سيارات مرسيدس في الفورمولا واحد. لكنّ الطوق الأحمر سيكون فقط لنهاية هذا الأسبوع.

"لقد قمنا ببضعة أمور، إذ أنّني سعيد للغاية ببدايتنا لنهاية هذا الأسبوع مع الطوق الأحمر والنجمة الحمراء الصغيرة والتي ستبقى على السيارة للأبد وكذلك التوقيع. إذ تمّ القيام بهما على نحوٍ رائع" قال وولف.

وأكمل: "هذا ما سنقوم به فقط ما لم نجد أمرًا نعتقد بالفعل أنّه يستحقّ أن يكون تكريمًا لنيكي لاودا".

يُشار إلى أنّ قطب الانطلاق الأوّل في موناكو سجّل المرّة الـ 59 التي ينطلق فيها هاميلتون من المركز الأوّل مع مرسيدس، كاسرًا الرقم القياسي لعدد أقطاب الانطلاق الأولى مع فريق واحد والبالغ 58، والذي سبق وحمله مايكل شوماخر مع فيراري.

"أجد من المذهل أنّنا وبعد كلّ هذه الأعوام ما نزال قادرين على كسر بعض الأرقام القياسية" قال وولف.

وأردف: "الرضا عن الأداء هو موضوع يشغل بال أيّ فريق رياضي، إذ لا يوجد هنالك الكثيرون ممّن تمكّنوا من الحفاظ على ذلك المستوى من الأداء على مدار العديد من السنوات وظلّوا بذات الدافع للمُضي قُدمًا".

واختتم: "لذا أن نكسر هذه الأرقام لهو أمرٌ يدعو إلى الفخر، إذ أنّني فخور للغاية بالفريق. لكن وكما كان نيكي ليقول، لن يكون لذلك أيّة قيمة إذا لم تفز ببطولة العالم".

المقال التالي
ريكاردو: الإعدادات "الشجاعة" ساعدتني على التأهّل في أفضل مركز في 2019

المقال السابق

ريكاردو: الإعدادات "الشجاعة" ساعدتني على التأهّل في أفضل مركز في 2019

المقال التالي

مرسيدس ستُبقي نجمة لاودا الحمراء على سيارتها في الفورمولا واحد "للأبد"

مرسيدس ستُبقي نجمة لاودا الحمراء على سيارتها في الفورمولا واحد "للأبد"
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة موناكو الكبرى
الكاتب أحمد مجدي