وولف: مرسيدس عاشت لحظات مرعبة في اللّفات الأخيرة من سباق سنغافورة

أوضح مُدير فريق مرسيدس توتو وولف بأنّ الصانع الألماني عاش لحظات مرعبة في اللّفات الأخيرة من سباق جائزة سنغافورة الكُبرى، الجولة الـ15 من بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد.

على الرُغم من تحكّم نيكو روزبرغ بمُجريات السباق منذ بدايته، إلّا أنّ الأسترالي دانيال ريكاردو وضع ضغطًا كبيرًا على السهام الفضيّة في اللّفات الأخيرة عندما أقدم على تغيير إطاراته.

واستطاع سائق ريد بُل إغلاق حوالي 20 ثانية من الفارق الذي كان يفصله عن روزبرغ، إذ قطع الأخير خطّ النهاية بفارق 0.4 ثانية فقط.

"لقد كنا في غاية الخوف مع الاقتراب من نهاية السباق" قال وولف، ثم أكمل "كانت معركة متقاربة جدًا، هكذا يجب أن تكون الفورمولا واحد".

وأضاف "أربع سيارات سريعة للغاية، استراتيجيات مختلفة ولا بدّ هنا من أن أرفع القبعة تقديرًا لفريق ريد بُل، فقد استعملوا استراتيجية رائعة في النهاية".

كما أشار وولف بأنّ فريقه لم يُحاول إدخال روزبرغ إلى منطقة الصيانة لتغيير إطاراته كونه كان ليخسر الصدارة.

وأكمل "لقد بدأنا نخسر الفارق خلال تلك اللفة. كنا نخطط للدخول إلى منصة الصيانة، حينها بدأ ريكاردو بالضغط وتسجيل أزمنة مذهلة مغلقًا الفارق حتى اختفى. كلّ ما كان علينا فعله هو إكمال السباق".

أسبوعٌ سيء لهاميلتون

في الوقت الذي حقّق فيه روزبرغ انتصاره الثامن هذا الموسم، والثالث على التوالي، اكتفى زميله لويس هاميلتون بالمركز الثالث.

ونتيجةً لذلك استعاد الألماني صدارة ترتيب بطولة السائقين.

وقال "لقد بدأنا الأسبوع بشكل خاطئ من دون القيام بالكثير من اللّفات".

وأضاف "كما أنّ هاميلتون لم يتمكن من التحقق الكامل من ضبط السيارة، إذ لم يكن مسرورًا به. سارت الانطلاقة بشكل جيد، ولكنه استغرق بعض الوقت لإدارة الوضع عندما ارتفعت حرارة المكابح".

وأكمل "لن أقول أنه خطأ سائق، لكنه كان أسبوعًا سيئًا بالنسبة له".

واختتم "لقد كان أداؤهما متقاربًا للغاية. أسبوع واحد سيء كافٍ كي تخسر أفضليتك، كما حصل مع لويس. ستكون معركة حتى الرمق الأخير".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة سنغافورة الكبرى
حلبة حلبة شوارع سنغافورة
قائمة السائقين نيكو روزبرغ
قائمة الفرق مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة