فورمولا 1
21 مايو
-
24 مايو
الحدث التالي خلال
43 يوماً
04 يونيو
-
07 يونيو
الحدث التالي خلال
57 يوماً
11 يونيو
-
14 يونيو
الحدث التالي خلال
64 يوماً
25 يونيو
-
28 يونيو
الحدث التالي خلال
78 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
02 يوليو
-
05 يوليو
الحدث التالي خلال
85 يوماً
16 يوليو
-
19 يوليو
الحدث التالي خلال
99 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
30 يوليو
-
02 أغسطس
الحدث التالي خلال
113 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
27 أغسطس
-
30 أغسطس
الحدث التالي خلال
141 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
03 سبتمبر
-
06 سبتمبر
الحدث التالي خلال
148 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
17 سبتمبر
-
20 سبتمبر
الحدث التالي خلال
162 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
24 سبتمبر
-
27 سبتمبر
الحدث التالي خلال
169 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
08 أكتوبر
-
11 أكتوبر
الحدث التالي خلال
183 يوماً
22 أكتوبر
-
25 أكتوبر
الحدث التالي خلال
197 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
29 أكتوبر
-
01 نوفمبر
الحدث التالي خلال
204 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
12 نوفمبر
-
15 نوفمبر
الحدث التالي خلال
218 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
26 نوفمبر
-
29 نوفمبر
الحدث التالي خلال
232 يوماً

وولف: فيراري تأثّرت بالضربة المزدوجة في القسم الثالث من تصفيات باكو

المشاركات
التعليقات
وولف: فيراري تأثّرت بالضربة المزدوجة في القسم الثالث من تصفيات باكو
28-04-2019

قال توتو وولف مدير فريق مرسيدس بأنّ فالتيري بوتاس ولويس هاميلتون تفوّقا على سيباستيان فيتيل في تصفيات باكو نتيجة "الضربة المزدوجة" عبر تقلّص درجات الحرارة وعدم حصول سائق فيراري على عامل السحب.

تمتّعت فيراري بسرعة كبيرة خلال حصص التجارب الحرّة، لكنّها خسرت في النهاية بعد حادث شارل لوكلير في القسم الثاني من التصفيات، وعدم قدرة فيتيل على مجاراة منافسيه في القسم الثالث.

وكان الألماني الأوّل ضمن سلسلة من السيارات التي توجّهت لإتمام محاولاتها الاخيرة، ما كان يعني إتمامه للفّته من دون عامل السحب.

وتواجد الألماني في ذلك الموقف جزئيًا نتيجة توجّه سائقَي مرسيدس إلى نهاية خطّ الحظائر وتوقّفهما هناك قبل المخرج، مُجبرين السائقين الآخرين – بمن فيهم فيتيل – على تجاوزهم.

وتجاوز فيتيل بعد ذلك بعض السيارات البطيئة الأخرى في محاولة لإتمام لفّة خروج عدائيّة لرفع حرارة إطاراته.

وقال وولف بأنّه مع تمديد الحصّة أكثر نتيجة العلمين الأحمرين بسبب حادثَي روبرت كوبتسا ولوكلير، فإنّ درجات الحرارة المنخفضة بدأت بترجيح كفّة مرسيدس على حساب فيراري.

اقرأ أيضاً:

"كانوا سريعين للغاية بالأمس (الجمعة) وكانوا سريعين بشكلٍ مذهل في التجارب الحرّة الثالثة" قال وولف عندما سُئل من قبل موقعنا "موتورسبورت.كوم" حول فيراري، وأضاف: "وكان ذلك أمرًا لم نعلم كيفيّة حلّه كون الفارق كان كبيرًا جدًا".

وأردف: "عندما ترى هكذا فوارق فلا يعود الأمر مطلقًا إلى خسارة السيارة للأداء بشكلٍ مفاجئ، كوننا نعلم أنّ هناك أداء، لكنّ إطاراتك لا تتواجد ضمن مجال العمل المثالي".

ثمّ تابع: "ومع تمططّ الحصّة أكثر فقد اقتربنا أكثر من ذلك المجال. بالوصول إلى النهاية فقد انتقلنا من سيارة لا تجعل السائقَين سعيدين إلى سيارة كانت جيّدة في القسم الثالث من التصفيات".

وواصل شرحه بالقول: "أعتقد أنّنا كسبنا أداءً نسبيًا مع تقلّص درجات الحرارة. أعتقد أنّه بالنظر إلى حرارة المسار والجوّ في الصباح فقد كانوا في مستوى لوحدهم، وحالما تقلّصت درجات الحرارة فقد تغيّر ترتيب المنافسة".

كما قال وولف بأنّ افتقار فيتيل لعامل السحب كان مُكلفًا للغاية بالنسبة له.

وقال حيال ذلك: "يُوفّر عامل السحب تأثيرًا هائلًا بين اتّباع عددٍ من السيارات الأخرى التي تكون أمامك ببضع ثوانٍ – وهو ما قد يُكسبك بين عُشرٍ وثلاثة أعشارٍ من الثانية – وبين عامل السحب المثالي الذي قد يُكسبك رُبّما ستّة أعشارٍ من الثانية في باكو، وتلك نقطة ضعفٍ حقيقيّة إن لم تتمتّع بها".

وأضاف: "تتواجد سيارات أمامك تُحدث فتحة في الهواء وذلك يُوفّر لك أفضليّة. أعتقد أنّ ما حدث كان ضربة مزدوجة. خرج فيتيل لوحده من دون عامل سحب من جهة، وتقلّصت درجات الحرارة لصالحنا. باتت سيارتنا أفضل مع ازدياد برودة الأجواء".

واعترف وولف بأنّ إيقاف السيارتَين عند نهاية خطّ الحظائر كان مُخطّطًا له مُسبقًا.

وقال حيال ذلك: "كان تدريبًا على الانطلاقة! تحتاج لتقييم خياراتك بين الحصول على عامل السحب والإضرار بلفّة خروجك. وكان بوسعكم رؤية كيف قد يسير ذلك على نحوٍ خاطئ في شنغهاي عندما لم تتمكّن بعض السيارات من عبور خطّ البداية قبل نهاية الوقت".

وأضاف: "لذا شاهدتم نوعًا من النموذج في كلّ قسمٍ من أقسام التصفيات، والجميع انتظر خروجنا نحن، لذا شعرنا أنّنا سنقوم بشيء مختلف هذه المرّة، وذلك ما فعلناه. اتّخذنا ذلك القرار في الصباح".

لكنّ الجانب السلبي في استراتيجيّة مرسيدس تمثّل في عدم تحضير هاميلتون بشكلٍ جيّد للفّته عندما كان متواجدًا في آخر صفّ السيارات.

وقال حيال ذلك: "كان بوسع هاميلتون أن يُقرّر من سيتواجد أوّلًا على المسار نهاية هذا الأسبوع، ولأسبابٍ واضحة فقد قرّر أن يكون فالتيري أمامه، لكن عندما تواجدنا خلف جميع المنافسين...".

وأكمل: "لم نتوقّع أن تكون هناك كلّ تلك السيارة خلفنا عند مغادرة المرآب، لذا تضرّرت لفّتا خروج لويس وفالتيري. وكان بوسعكم رؤية لويس يخسر كلّ الوقت في المقطع الأوّل، لكنّه أكمل المقطعين الثاني والثالث بشكلٍ جيّدٍ جدًا".

المقال التالي
كوبتسا ينطلق من خط الحظائر في باكو

المقال السابق

كوبتسا ينطلق من خط الحظائر في باكو

المقال التالي

هلكنبرغ لا يشعر بأيّ "انسجام" مع سيارة رينو في باكو

هلكنبرغ لا يشعر بأيّ "انسجام" مع سيارة رينو في باكو
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة أذربيجان الكبرى