فورمولا 1
آر
جائزة روسيا الكبرى
25 سبتمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
4 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
08 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة إيفل الكبرى
09 أكتوبر
الحدث التالي خلال
17 يوماً
آر
جائزة البرتغال الكبرى
23 أكتوبر
الحدث التالي خلال
31 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
30 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة البرازيل الكبرى
13 نوفمبر
Canceled
11 ديسمبر
الحدث التالي خلال
80 يوماً

وولف: على الفورمولا واحد إتاحة بثّ المحادثات الداخلية لتحسين تجربة المتابعين

المشاركات
التعليقات
وولف: على الفورمولا واحد إتاحة بثّ المحادثات الداخلية لتحسين تجربة المتابعين

يرى توتو وولف مدير فريق مرسيدس أنه يتوجب على الفورمولا واحد إتاحة المحادثات الداخلية ضمن الفرق للعلن، وذلك لتحسين تجربة الجمهور والمتابعين، وزيادة متعة المشاهدة.

شهد سباق جائزة بلجيكا الكبرى هيمنة مطلقة لحامل اللقب لويس هاميلتون، وذلك ما ترك نوعاً من الإحباط لدى المتابعين، إذ يبدو أن مرسيدس تسير بثبات ومن دون أية منافسة تذكر مجدداً، على طريق تحقيق لقبي السائقين والمصنّعين.

وشدد وولف على أن المحادثات الداخلية لفريقه مرسيدس على سبيل المثال، تشهد دراما أكثر مما يتخيله المتابعون، خاصة مع المخاوف المتعلقة بالموثوقية وغيرها.

ويعتقد أن إتاحة هذه المحادثات للمتابعين علناً سترفع من جودة العرض المقدّم.

فقال في تصريح لموقعنا "موتورسبورت.كوم": "أتفهم ما يقوله المتابعون. هناك بعض السباقات التي لم تكن ممتعة كما يجب، والعكس صحيح كذلك".

وأكمل: "أعتقد أنه من السهل جداً المقارنة والقول أن هناك مباريات كرة قدم جيدة وأخرى سيئة كذلك، لكن في الحقيقة، لا أحد يودّ رؤية فريق واحد يهيمن على اللقب".

وتابع: "نحن في شكّ دائم، ولا نعتقد أننا نهيمن على معركة اللقب، ومن الواضح أن هناك الكثير من الدراما التي تحصل خلف الكواليس: تجهيز القطع، ضمان عمل المحرك، اختبارات الداينو، محاولة جلب التحديثات في آخر دقيقة وكذلك كما حصل في سباق سبا، عندما كنا قلقين للغاية حيال إمكانية المواصلة باستراتيجية توقف واحدة".

وأردف: "أعتقد أن ما يتوجب علينا عمله هو إتاحة هذه المحادثات الداخلية للمتابعين، كي يتمكنوا حقاً من متابعة ما يجري. وفي حال تمّ ذلك، ووافق عليه كل فريق، أعتقد أنه سيشكل إضافة جيدة للغاية لتحسين تجربة المتابعة، وعاملاً ترفيهياً جديداً".

اقرأ أيضاً:

بالمقابل، يبدو وولف واثقاً من أن السباقات على الحلبات الجديدة ضمن روزنامة 2020 المعدلة، ستضيف المزيد من الحماس على البطولة. حيث تمت إضافة حلبات موجيللو، نوربورغرينغ، بورتيماو، إيمولا وتركيا، بينما سيقام سباق البحرين الثاني على مسارٍ معدل أقصر من المعتاد.

"أعتقد أن موجيللو حلبة مذهلة أذكرها منذ أن كنتُ سائقاً. وسيكون من المثير للغاية رؤية سيارات الفورمولا واحد هناك" قال وولف.

وأكمل: "أنا أتطلع قدماً كذلك للذهاب إلى بورتيماو. إنها حلبة ممتعة للغاية، ومن المحتمل أن تشهد سباقاً ممتعاً كذلك".

واختتم: "من ثم العودة إلى حلبة إيمولا العريقة. من ثم تركيا والبحرين. الكثير من التغييرات، وآمل أن تحسّن وترفع من الترفيه المقدّم للجمهور".

اقرأ أيضاً:

آخر تعديلات "السلامة" ستشهد خفض ارتكازيّة سيارات الفورمولا واحد بـ "10%" لموسم 2021

المقال السابق

آخر تعديلات "السلامة" ستشهد خفض ارتكازيّة سيارات الفورمولا واحد بـ "10%" لموسم 2021

المقال التالي

مكلارين لا تستبعد قدرة فيراري على التحسّن والهجوم مجدداً

مكلارين لا تستبعد قدرة فيراري على التحسّن والهجوم مجدداً
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1