وولف: المؤشّرات الحاليّة تفيد بإقامة جائزة الصين الكبرى

يأمل توتو وولف مدير فريق مرسيدس للفورمولا واحد إقامة جائزة الصين الكبرى، لكنّه اعترف بأنّ المسائل الصحيّة تحظى بالأولويّة على حساب كلّ شيء.

وولف: المؤشّرات الحاليّة تفيد بإقامة جائزة الصين الكبرى

تمّ إلغاء العديد من الأحداث الرياضيّة الدوليّة بالفعل نتيجة تفشّي فيروس كورونا الجديد، بما في ذلك جائزة سانيا للفورمولا إي التي كان من المقرّر إقامتها في الـ 21 من مارس/آذار.

وفي ظلّ نصح الحكومات الأجنبيّة لرعاياها بمغادرة الصين وتوقّف العديد من شركات الطيران عن تسيير رحلاتها من وإلى الصين، فإنّ سباق الفورمولا واحد في شنغهاي، المُجدول في الـ 19 من أبريل/نيسان، بات تحت دائرة الضوء بشكلٍ حتمي.

لكنّ وولف أصرّ على أنّ التحضيرات تتواصل بشكلٍ طبيعي، بما في ذلك تقدّمه الشخصيّ بطلبٍ للحصول على فيزا.

وقال حيال ذلك: "على صعيد إلغاء جائزة الصين للفورمولا إي، فإنّهم قبلنا بأربعة أسابيع على ما أعتقد، وألغوا السباق الأسبوع الماضي. لذا آمل بشدّد أن نذهب إلى الصين".

وأكمل: "سأذهب إلى السفارة الصينيّة من أجل الفحص البيومتري. كلّ شيء يشير حاليًا إلى أنّنا سنذهب إلى الصين".

وقال وولف أنّ إلغاء السباق لسيمثّل خيبة أملٍ بالنظر إلى ازدياد شعبيّة الرياضة في الصين.

وقال حيال ذلك: "سيكون عدم الذهاب مؤسفًا. كانت المدرّجات ممتلئة بالكامل العام الماضي، تمّ بيع جميع التذاكر. بدأت الصين تُصبح سوقًا مهمّة جدًا على صعيد متابعة المشجّعين، لدينا أنشطة رائعة في شنغهاي في أيّام السباق، وعدم الذهاب إلى الصين لن يكون رائعًا بالنسبة للمشجّعين وإلينا".

وأكمل: "لكنّ الصحّة تأتي في المقام الأوّل، وآمل أن يُصبح كلّ شيء تحت السيطرة. تلك هي الأولويّة القصوى".

ومن المنتظر أن تعود شركة جوس إيفانتس مروّجة السباق لفتح مكتبها في شنغهاي هذا الأسبوع على إثر عطلة العام الصيني الجديد.

المشاركات
التعليقات
وولف ينفي الشائعات "عديمة المعنى" حيال خروج مرسيدس من الفورمولا واحد

المقال السابق

وولف ينفي الشائعات "عديمة المعنى" حيال خروج مرسيدس من الفورمولا واحد

المقال التالي

تحليل: الجانب المظلم من عالم الفورمولا واحد

تحليل: الجانب المظلم من عالم الفورمولا واحد
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1