وولف: الجدَل حول تصريحات لاودا عن هاميلتون تمّ إغلاقه الآن

أكّد مدير فريق مرسيدس توتو وولف بأن التوضيحات التي قدّمها نيكي لاودا حول تصريحاته عن لويس هاميلتون قد وضعت حدّاً لهذه المسألة.

كان لاودا قد صرّح في وقتٍ سابق بأنّ هاميلتون قام بتحطيم غرفته خلال جولة باكو بسبب الإحباط الذي انتابه إثر الحادث الذي تعرّض له أثناء التجارب التأهيلية، لكنّ الفريق أصدر بياناً على لسان مديره يوم الأربعاء يوضح فيه أنّ هذا الأمر لم يحدث.

وعندما سئل عن الكيفية التي تتعامل بها مؤسسة بحجم مرسيدس مع مثل تصريحات لاودا، أجاب وولف: "أولاً هناك مؤسسة ضخمة قررت التعامل مع الأمر بشكلٍ مختلف سنة 2012. وأعتقد بأنه مع تعدّد الإيجابيات والسلبيات جرّاء ذلك، فإنك أحياناً تجد نفسك بحاجة للاستغناء عن الأجوبة الروتينية".

وأكمل: "لاودا شخص صريح ونزيه. أجرى حواراً وقال بعض الأمور التي ربّما تمّ فهمُها أو ترجمتها بشكلٍ خاطئ، عن غير قصد".

ثم تابع: "لكنه قام بتوضيح الأمر على الفور. فعلاقته مع هاميلتون تعني له الكثير، كما أنه لم يكن يرغب أن يتمّ النظر إلى البريطاني على نحوٍ خاطئ. ولقد تجاوزنا هذه المسألة".

في الوقت ذاته رفض وولف تسليط الضوء على أيّة خلفية قانونية للاتفاق المبرم بين نيكو روزبرغ ولويس هاميلتون.

وقال في هذا الصدد: "لا تقلقوا من الناحية القانونية، لن نقوم بأيّ شيء دون خلفيّة نبني عليها. لكنني لن أخوض في التفاصيل. دعونا ننتهي من هذا الأمر، فقد سبق وقلت بأننا لن نتحدث عن تفاصيل هذا الاتفاق".

واختتم: "لقد قلنا ذلك مراراً وتكراراً. حققنا الثنائية اليوم، وأحياناً تكون في حاجة لبعض المواقف الصعبة حتى تُصبح أفضل من ذي قبل. وكفريق نجحنا في تخطي ذلك كأفضل ما يكون".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين لويس هاميلتون
قائمة الفرق مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة

المنطقة الحمراء: ما هو الأهمّ حالياً