فورمولا 1
آر
جائزة روسيا الكبرى
25 سبتمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
4 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
08 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة إيفل الكبرى
09 أكتوبر
الحدث التالي خلال
17 يوماً
آر
جائزة البرتغال الكبرى
23 أكتوبر
الحدث التالي خلال
31 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
30 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة البرازيل الكبرى
13 نوفمبر
Canceled
11 ديسمبر
الحدث التالي خلال
80 يوماً

وولف: التلميحات بضلوع مرسيدس في قضية ريسينغ بوينت "محض ترهات"

المشاركات
التعليقات
وولف: التلميحات بضلوع مرسيدس في قضية ريسينغ بوينت "محض ترهات"
من قبل:
, محرر

قال توتو وولف مدير فريق مرسيدس أنّ الادّعاءات بلعب فريقه دورًا في محاولة ريسينغ بوينت نسخ سيارته الفائزة بلقب 2019 في الفورمولا واحد هي "محض ترهات".

تلقت ريسينغ بوينت عقوبة شطب 15 نقطة من رصيدها في بطولة الصانعين وتمّ تغريمها 400 ألف يورو بعدما أقرّ مراقبو فيا بأنّ الفريق قد نسخ تصميم قنوات تهوية المكابح من سيارة مرسيدس لموسم 2019.

وقد ادّعى الفريق المتمركز في سيلفرستون بأنّه حاول نسخ سيارة مرسيدس "دبليو10" من خلال الهندسة العكسية في تصميمه لسيارة ريسينغ بوينت "آر بي20" عبر الاستعانة بصور فوتوغرافية للسيارة المنافسة، حيث قام بذلك في نطاق ما تسمح به القوانين.

فيما صرّح زاك براون المدير التنفيذي لمكلارين بأنّ قرار المراقبين في قضية أقنية المكابح يُثبت أنّ ادّعاءات ريسينغ بوينت مجرد "هراء"، وأنّه يجب كذلك فحص بقية أجزاء سيارة "آر.بي20".

في المقابل، لم يُشر حُكم المراقبين في القضية إلى أيّ خطأ من جانب مرسيدس، لكنّ ماتيا بينوتو مدير فريق فيراري ونظيره كريسيتان هورنر في ريد بُل قد ألمحا إلى ضلوع مرسيدس في تلك القضية.

حيث قال هورنر بأنّه "يجب استجواب مرسيدس"، مُضيفًا: "إذا ما كان الفريق المعني مذنبًا بتلقيه التصاميم، فبالتأكيد الفريق الذي زوّده بها خرق القوانين أيضاً، أليس كذلك؟".

اقرأ أيضاً:

لكنّ وولف قال أنه من غير الصائب التلميح بأنّ ريسينغ بوينت قد تخطت مجرد الاستعانة بالصور في تصميم سيارتها، حيث هاجم أيّة إشارات إلى قيام مرسيدس بدور في تلك القضية.

فقال وولف: "نسخ السيارة بطريقة تتجاوز مجرد الاستعانة بالصور هو أمر كنّا لنعرفه. لهذا أرى من جانبي أنّ تلك التلميحات محض ترهات. سأدافع عن علامتنا بكل حزم إذا ما قرر أحدهم سلوك ذلك الدرب في ملاحقتنا".

وعند سؤاله من قِبَل موقعنا "موتورسبورت.كوم" إذا ما كانت تلميحات الفرق المنافسة لمرسيدس ناتجة عن هيمنة الفريق الألماني على البطولة ومحاولة الجميع اللحاق به، قال وولف أنّه لا يرى الأمر بهذه الطريقة.

"لا أعتقد أنّ الأمر متعلّق بكوننا في الصدارة" قال وولف.

وتابع: "أرى بأنّ الفورمولا واحد لطالما تمحورت حول المنافسة على الحلبة وخارجها كذلك. حيث أنّه وعلى قدر احتدام المنافسة بيننا يوم الأحد أو السبت، فإنّنا ندخل في معارك كذلك ضمن لعبة السياسة المهمة، ولطالما كان الحال هكذا دومًا في الرياضة".

اقرأ أيضاً:

وأكمل: "قضية ريسينغ بوينت تعدّ فرصة لمنافسيك المباشرين كي ربما يضغطوا عليك بشدة وهذه طبيعة الرياضة. لكننا نملك موقفًا واضحًا في تلك القضية ولهذا لا يزعجنا ما يحدث، ولا ينبغي أن يزعجنا، كون فيا أوضحت ذلك الأمر فيما يتعلّق بنا".

واختتم: "تلك المناوشات الصغيرة التي تحدث حول القضية هي أمر مقبول".

جديرٌ بالذكر أنّ فيا قد أكّدت بالفعل سعيها لتقييد محاولات الفرق النسخ من سيارات الفرق الأخرى عبر الهندسة العكسية في 2021، الخطوة التي دفعت كلًا من ويليامز ومكلارين للانسحاب من التقدم باستئناف على قرار قضية ريسينغ بوينت، في الوقت الذي تواصل فيه فيراري ورينو المضي قُدمًا في ذلك الطريق.

اقرأ أيضاً:

تركيا وخيريز مرشحتان للانضمام إلى روزنامة الفورمولا واحد شهر نوفمبر المقبل

المقال السابق

تركيا وخيريز مرشحتان للانضمام إلى روزنامة الفورمولا واحد شهر نوفمبر المقبل

المقال التالي

مناقشة مسألة الاقتراب السريع بين السيارات بعد حادثة ماغنوسن وأوكون في برشلونة

مناقشة مسألة الاقتراب السريع بين السيارات بعد حادثة ماغنوسن وأوكون في برشلونة
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الكاتب أحمد مجدي