وولف: التشكيك في دوافع غياب هاميلتون عن استعراض لندن "إهانة"

أوضح مدير فريق مرسيدس توتو وولف أنّه لم تكن لديه مشكلة مع غياب لويس هاميلتون عن الحدث الاستعراضي الذي أقامته الفورمولا واحد في لندن، إذ قال بأنّه من "الإهانة" الاعتراض على تغيّبه والتشكيك في دوافعه.

وولف: التشكيك في دوافع غياب هاميلتون عن استعراض لندن "إهانة"
توتو وولف، الرئيس التنفيذي لفريق مرسيدس
توتو وولف، الرئيس التنفيذي لفريق مرسيدس
لويس هاميلتون، مرسيدس
لويس هاميلتون، مرسيدس
لويس هاميلتون، مرسيدس
لويس هاميلتون، مرسيدس
صاحب مركز الإنطلاق الأول لويس هاميلتون، مرسيدس، المركز الثالث سيباستيان فيتيل، فيراري
لانس سترول، ويليامز

كان هاميلتون هو السائق الوحيد من بين الـ20 الحاليين المشاركين بشكلٍ كامل في بطولة العالم للفورمولا واحد الذي قرّر التغيّب عن الحدث الاستعراضيّ في لندن يوم الأربعاء الماضي حيث ذهب عوضًا عن ذلك في عطلة قصيرة في الفترة بين جائزتي النمسا وبريطانيا.

وأوضح وولف أنّ فريقه دعم قرار هاميلتون بشكلٍ كامل كي يركّز على استعداداته لجائزة بريطانيا الكبرى، كما قال أنّه كان محبطًا بسبب الانتقادات التي تعرّض لها سائقه.

"كانت هنالك بعض القصص الكاذبة حول وجود مشاكل في العلاقة بين لويس والفريق، وبينه وبيني" قال وولف.

وأضاف: "الوضع كان مغايرًا تمامًا لذلك، حيث تحدّثنا في بداية الأسبوع عمّا إذا كان من الجيّد أم لا الذهاب إلى الحدث، إذ أنّه وبعد خمس سنواتٍ سويًا كان الأمر الأهم بالنسبة لنا هو أن يشعر هاميلتون بالراحة".

ثمّ تابع: "كون ذلك هو السبب وراء قدرته على استخراج الأداء خلال عُطل نهاية الأسبوع، والتشكيك فيما إذا كان بطل العالم ثلاث مرّات – والذي كسر رقم أيرتون سينا في عدد أقطاب الانطلاق الأولى وسيكسر رقم شوماخر كذلك – يفهم كيف ينبغي عليه إعداد نفسه، يُعدّ إهانة".

وأردف: "هذه هي كيفية إدارتي للفريق – فأنا أمنحه الحرية لتنظيم أيامه بالطريقة التي يريدها. وفي حال شعر أنّ البقاء بعيدًا عن بيئة الفورمولا واحد، والتواجد مع أصدقائه، سيساعده على تخطّي عُطل نهاية الأسبوع الصعبة في الماضي ويساهم في استخلاص الأداء في سيلفرستون، فلا مشكلة في ذلك".

وأكمل: "ليست لديّ مشكلة في ذلك ودائمًا ما كنت كذلك".

في المقابل قال وولف أنّه حذّر هاميلتون من أنّ غيابه عن الحدث ربما يُجابه ببعض الانتقادات.

"قمنا بتوضيح أنّه سيكون من الخطأ عدم حضور الحدث في لندن، حيث كنّا هناك والسيارة كانت هناك كذلك وفالتيري بوتاس، إذ وجدت الحدث رائعًا" قال وولف.

واستدرك: "ما قام به المنظمون كان مذهلًا بالفعل، وينبغي أن يكون ذلك أمرًا نقوم به في العديد من المُدن، وبالتأكيد مُجددًا في لندن".

وواصل بالقول: "لكنّنا لم نواجه مُطلقًا أيّة مشكلةٍ بيننا داخل الفريق. حيث كان هاميلتون في مكانٍ رائعٍ طوال الموسم خلال اللحظات الصعبة التي مررنا بها".

تعاملٌ "خاطئ وغير عادل" مع الموقف

يُشار إلى أنّ وولف نفسه واجه بعض الانتقادات عندما اعتلى المنصّة في ساحة "ترافالغار" إلى جانب مديري الفرق أمثال كريستيان هورنر (ريد بُل) وماوريتسيو أريفابيني (فيراري)، وذلك عندما حاول تفسير غياب هاميلتون، إذ كان بالإمكان سماع صوت الاستهجان من قِبَل الجمهور.

وعن ذلك قال وولف: "أوّلًا وقبل كلّ شيء، كريستيان كان هو من ذكر أنّ 19 سائقًا كانوا متواجدين وليس جميعهم، إذ يحاول كريستيان دائمًا وضع السمّ في العسل في مثل هذه المواقف".

واسترسل: "كان هنالك استهجان من قِبَل ثلاثة أشخاص فقط من بين 10,000 من الجمهور الذي كان أمامي، وليس أكثر من ذلك. كنت هناك ورأيت ذلك. وفي حال كنت طرحت السؤال بالطريقة الصحيحة وأنّ النجم الكبير ليس هنا، حينها سيكون الناس غير سعداء بكلّ تأكيد، أولئك الذين أتوا لمشاهدته".

واستطرد: "لن أكون سعيدًا في حال ذهبت إلى هناك والسائق الذي أحاول رؤيته لم يكن متواجدًا. لكنّ هاميلتون اتّخذ قرارًا من أجل معركته على لقب البطولة، إذ أنّ الطريقة التي تمّ التعامل بها مع الموقف في بعض وسائل الإعلام كانت خاطئة وغير عادلة".

واختتم بالقول: "قبل سباق موطنه في سيلفرستون، وبعد عُطل نهاية أسبوعٍ صعبة – لا سيّما في النمسا مع العقوبة وفي باكو حيث خسر سباقه – فإنّ معاملة النجم المحليّ، البطل المحليّ، بهذه الطريقة ينافي تمامًا رؤيتي للأمور".

المشاركات
التعليقات
كفيات يريد أن تتخذ ريد بُل قرارها سريعاً حيال مستقبله
المقال السابق

كفيات يريد أن تتخذ ريد بُل قرارها سريعاً حيال مستقبله

المقال التالي

مرسيدس انتقلت إلى علب التروس ذات "الخصائص الآمنة"

مرسيدس انتقلت إلى علب التروس ذات "الخصائص الآمنة"
تحميل التعليقات