وولف: أداء روزبرغ في سنغافورة هو الأفضل له حتى الآن

يرى توتو وولف مدير فريق مرسيدس أنّ أداء نيكو روزبرغ خلال جائزة سنغافورة الكبرى هذا الأسبوع كان الأفضل له حتى الآن.

لم يستطع أحدٌ مضاهاة أداء روزبرغ في سنغافورة حيث أحكم قبضته على قطب الانطلاق الأول أمام دانيال ريكاردو ونجح في ترجمته إلى فوز بالسباق ومن ثم تصدّر الترتيب العامّ لبطولة السائقين.

من جهة أخرى، عانى زميله في الفريق لويس هاميلتون في محاولة إيجاد الضبط الصحيح لسيارته على المسار إذ اكتفى بالمركز الثالث، بينما بدا روزبرغ في أفضل حالاته.

حيث قال وولف: "أعرف روزبرغ منذ 2013، واليوم رأيتُ أقوى أداء له حتى الآن".

فوز روزبرغ كان الأول له على حلبة سنغافورة – حيث يرى وولف أنّ خصائص وأسلوب قيادة هاميلتون قد ظهرت مع روزبرغ هذا الأسبوع.

حيث قال: "يمكننا القول أنّ لويس سائق يمتلك سرعة رائعة، وهذا ما رأيناه خلال الأسبوع مع روزبرغ – لقد كان سريعاً بشكل مذهل".

وأكمل: "لقد كان الأسرع بفارق ستة أعشار من الثانية أمام صاحب المركز الثاني خلال التجارب التأهيلية في سنغافورة – وهو أمرٌ لا نراه عادة هنا. كما أكمل سباقه على نفس المستوى. لقد قدّم انطلاقة رائعة، مع أداء متوازن على العكس تماماً من هاميلتون الذي لم يحظَ بأسبوع جيد".

وأضاف: "لم يخض الكثير من اللفات على أمل إيجاد الضبط الصحيح لكنه لم يتمكن من ذلك حيث بدأت الأمور تسوء أكثر".

لا استنتاجات مبكّرة

على الرغم من فوز روزبرغ بثلاثة سباقات متتالية حتى الآن، لكنّ وولف لا يرى أنّ زخم تلك الانتصارات سيرجّح كفّة الألمانيّ أمام غريمه البريطانيّ.

حيث قال: "يميل الناس لترجيح كفّة أحدهما مقابل الآخر، مررنا بمثل هذا الوضع طوال المواسم الثلاثة الماضية. طالما أنهما يتنافسان على لقب البطولة فإنّ احتمالية الفوز ستتأرجح بينهما".

وأكمل: "أذكر الكلام حول الزخم الذي كان يتمتع به هاميلتون خلال الأسابيع الماضية، وفجأة ظهر روزبرغ بأدائه المذهل، وسنرى خلال أسبوعين إن كانت تلك الحالة ستتبدّل في ماليزيا".

كما أوضح وولف أنه لا يمكن توقّع الكيفية التي سيردّ بها هاميلتون – نظراً لأنّ فرصه تضاءلت مع عقوبة المحرك في سبا وانطلاقته السيئة في إيطاليا.

حيث قال: "لم تكن سبا فرصة جيدة بالنسبة له نظراً للعقوبة التي تلقاها على تبديل محركه كما أنّ انطلاقته كانت سيئة هنا. إذ لم يستطع تعويضها".

وأكمل: "إن تأخرتَ في سنغافورة ولم تكمل اللفات المقررة خلال التجارب الحرة فلن تتمكن من إيجاد الضبط الملائم، إنها حلقة مفرغة".

واختتم: "الثقة هي مفتاح الفوز في سنغافورة، وفي حال استطاع زميلك في الفريق إيجاد الضبط الملائم كما فعل روزبرغ هذا الأسبوع، فسيصبح الوضع صعباً للغاية. لويس أول من يعلم ذلك".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة سنغافورة الكبرى
حلبة حلبة شوارع سنغافورة
قائمة السائقين نيكو روزبرغ
نوع المقالة أخبار عاجلة