هوندا: لم يتمّ حلّ مشاكل الموثوقيّة بعد

كشف الصانع الياباني هوندا بأنه لم يصل بعد إلى أهدافه على مستوى الموثوقيّة التي يُريد تحقيقها قبل انطلاق موسم 2016 من سباقات الفورمولا واحد الشهر الجاري.

قامت هوندا بتعديلات رئيسيّة على وحدة طاقتها بعد المشاكل التي واجهتها في الموسم الماضي، إذ وعلى الرُغم من إحراز بعض التقدّم على مستوى الطاقة، إلّا أنّ الاختبارات الأوليّة تُشير إلى الحاجة للقيام بالمزيد من العمل من أجل تهديد مرسيدس.

وتحدثت بعض وسائل الإعلام الإسبانية في الآونة الأخيرة عن شكوك حيال موثوقيّة مُحرك هوندا، وهذا ما نفته الأخيرة، على الرُغم من التسرب الهيدروليكي الذي تعرّض له جنسن باتون في اليوم الثالث من التجارب الشتوية وأدّى إلى اندلاع حريق صغير بسيارته.

وأوضح الرئيس الجديد لمشروع هوندا بالفورمولا واحد يوسوكي هاسيغاوا بأنّ الموثوقيّة لا تزال أحد أهم العناصر التي يجب العمل على تحسينها.

"بشكل عام، قمنا بفحص الموثوقيّة على جهاز الداينو، لذلك تأكّدنا بأنّ مُحركنا قطع حتّى الآن 4000 كلم" شرح هاسيغاوا، ثم تابع "ولكن بالتأكيد يجب علينا التحقّق من ذلك على السيارة أيضاً".

وأضاف "إنّ الموثوقيّة هي واحدة من الأشياء الهامة جدًا التي توجّب تحديثها بين العام الماضي والحالي. ولكن كما ذكرت لا يزال لدينا بعض المشاكل البسيطة في القطع. لذلك يجب أن نتأكّد من أنّ جميع الجوانب على ما يُرام للسباق".

من المُتوقّع أن تجلب هوندا وحدة طاقة بمواصفات جديدة إلى التجارب الشتوية الثانية التي ستُقام في الأسبوع الأوّل من الشهر المُقبل.

وعندما سُئِل هاسيغاوا من قبل موقعنا "موتورسبورت.كوم" عن الفارق الذي تمّ إغلاقه مع مُحرك مرسيدس، ردّ قائلاً "نحنُ لا نعلم المركز الفعلي. ولكن لا أزال أعتقد بأنهم يمتلكون الأفضليّة إذ نحنُ بحاجة إلى مواكبة المزيد من الجهد".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق مكلارين
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم هوندا