هوندا لم تتّخذ قرارها بعد بشأن تحديث محرّكها في ماليزيا

لا يزال الصانع الياباني هوندا غير متأكّدٍ ممّا إذا كان سيقدّم ترقيةً لوحدة طاقته خلال جائزة ماليزيا الكبرى نهاية الأسبوع الجاري.

استخدمت هوندا سبعة مفاتيح تطوير لتقديم تحديثها الأخير خلال جائزة بلجيكا الكبرى، كما توقّعت تقديم تحديثٍ ختاميٍ قبل نهاية الموسم.

لكنّ يوسوكي هاسيغاوا مدير برنامج الفورمولا واحد في هوندا أشار إلى عدم وجود ضمانات لتقديم التحديث في سيبانغ.

وأكّد أنّ القرار النهائي لن يتمّ اتّخاذه إلّا بعد إكمال تجارب الجمعة.

وقال الياباني: "لسنا متأكّدين بنسبة 100 بالمئة ما إذا كنّا سنستخدم أيّة تحديثات لوحدة الطاقة خلال هذا الأسبوع، لكنّنا سنتّخذ قرارنا النهائي على الحلبة بناءً على توازن الأداء والموثوقيّة".

وسينتج عن تغيير مكوّنات وحدة الطاقة عقوبات على شبكة الانطلاق بالنسبة لفرناندو ألونسو وجنسن باتون، إذ استخدم كلاهما معظم الأجزاء المتاحة.

لكن من غير المرجّح في المقابل أن تواجه هوندا إمكانيّة الحصول على العقوبات في سباق اليابان على أرضها وأمام جماهيرها الأسبوع المقبل، أي أنّها ستنتظر أكثر لتقديم التحديث في حال لم تقم بذلك في ماليزيا.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة ماليزيا الكبرى
حلبة حلبة سيبانغ الدولية
قائمة الفرق مكلارين
نوع المقالة أخبار عاجلة