هوندا: توضيب محرّكنا كان عدائيًا أكثر من اللازم

المشاركات
التعليقات
هوندا: توضيب محرّكنا كان عدائيًا أكثر من اللازم
04-03-2019

تبيّن أنّ توضيب محرّك هوندا ضمن بطولة العالم للفورمولا واحد "كان عدائيًا أكثر من اللازم قليلًا" خلال التجارب الشتويّة، حيث يعمل الصانع الياباني على تقديم تصليحات في الوقت المناسب قبل انطلاق جائزة أستراليا الكبرى.

أشاد كريستيان هورنر مدير فريق ريد بُل بتوضيب محرّك هوندا في السيارة معتبرًا إيّاه "شيئًا من الجمال" خلال بداية التجارب الشتويّة، في الوقت الذي قالت فيه هوندا بأنّ ذلك لم يأت على حساب الموثوقيّة.

ولم يُواجه أيٌ من الفريقين المتزوّدين بوحدات طاقة هوندا مشاكل كبيرة في إسبانيا، لكنّ تويوهارو تانابي المدير التقني لبرنامج هوندا في الفورمولا واحد اعترف بأنّه كان "متوتّرًا في بعض الأحيان" في ظلّ تعلّم ريد بُل وتورو روسو المزيد حول منتج 2019.

وقال تانابي لموقعنا "موتورسبورت.كوم" بأنّه "لم يكن واثقًا بما فيه الكفاية" في التقدّم الذي تمّ تحقيقه، وذلك بالرغم من تمتّع الصانع الياباني بأفضل أداء له في التجارب الشتويّة منذ عودته إلى البطولة في 2015.

"ليست لدينا مشكلة جديّة مع التوضيب الحالي، لكنّنا وجدنا بعض المشاكل نتيجة التوضيب الضيّق" قال تانابي، وأضاف: "كان الشكل عدائيًا أكثر من اللازم قليلًا، لذلك نحتاج لجعله مختلفًا قليلًا".

وأكمل: "ليس ذلك مصدر قلقٍ كبير".

وأقدمت هوندا على تطبيق بعض التصليحات على المسار، لكنّها ستٌعدّل التصميم في المصنع من أجل تقديم "إجراءات مضادة دائمة" في الوقت المناسب قبل انطلاق الجولة الافتتاحيّة في أستراليا في الـ 17 من مارس/آذار.

وقال تانابي في هذا الصدد: "المسألة ليست خطرة حتّى الآن. ذلك يعني أنّه يُمكن تجهيزها للسباق الأوّل، أعني المكوّنات التي واجهنا فيها مشاكل هنا".

ويُعدّ انتقال ريد بُل إلى التزوّد بوحدات طاقة هوندا أحد النقاط الأساسيّة بالتوجّه إلى الموسم الجديد، حيث استهدفت الشراكة في مرحلة أولى عدم التراجع خلف الموقع السابق لريد بُل مع مُزوّدتها رينو.

وتحرص هوندا على تفادي أيّة توقّعات مبكّرة على صعيد النتائج، وعندما سُئل إن كان سعيدًا بتحسّن الأداء، أجاب تانابي مازحًا: "لا أكون سعيدًا على الإطلاق في الحقيقة!".

وأضاف: "بالطبع لدينًا هدف (أوّلي) وهدفٌ مع تقدّم العام أيضاً. لسنا واثقين للغاية بالإنجازات الحاليّة. لا تزال هناك الكثير من الجوانب التي نحتاج للعمل عليها للحاق بالمنافسين الأوائل".

وبالرغم من أنّ ريد بُل فازت بأربعة سباقات العام الماضي مع رينو، إلّا أنّها بدأت موسمها متأخّرة بعدّة أعشارٍ من الثانية عن مرسيدس وفيراري.

وتُشير العلامات الأولى من التجارب الشتويّة إلى أنّ مكاسب أداء هوندا في الفترة الشتويّة، التي تتضمّن تقليص الفجوة في إعدادات التصفيات، ستعني تواجد ريد بُل في موقع مماثل في بداية 2019.

وقال تانابي: "لم نُراجع كلّ شيء بنسبة 100 بالمئة، لكنّنا راجعنا كلّ مكوّن تقريبًا. وقمنا بتطبيق بعض التغييرات الطفيفة على الوزن، أو الموثوقيّة".

وأكمل: "استهدفنا كفاءة أفضل لعمليّة الاحتراق بالنسبة لمحرّك الاحتراق الداخلي".

وأردف: "سنحاول تحسين ذلك بشكلٍ تدريجي".

فالتيري بوتاس، مرسيدس

فالتيري بوتاس، مرسيدس

تصوير: صور ساتون

المقال التالي
تحليل: تقييم أداء سيارات الفورمولا واحد 2019 بعد التجارب الشتوية

المقال السابق

تحليل: تقييم أداء سيارات الفورمولا واحد 2019 بعد التجارب الشتوية

المقال التالي

بيريللي تنفي "شائعات" النقص في إطارات التجارب للفورمولا واحد

بيريللي تنفي "شائعات" النقص في إطارات التجارب للفورمولا واحد
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
Be first to get
breaking news