فورمولا 1
29 أغسطس
-
01 سبتمبر
الحدث انتهى
05 سبتمبر
-
08 سبتمبر
الحدث انتهى
19 سبتمبر
-
22 سبتمبر
الحدث انتهى
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث التالي خلال
7 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
31 أكتوبر
-
03 نوفمبر
الحدث التالي خلال
14 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث التالي خلال
28 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
42 يوماً

هوندا تشكّ بأنّ فاندورن قد عانى من تكرار مشكلة التجارب التأهيليّة في سباق مونزا

المشاركات
التعليقات
هوندا تشكّ بأنّ فاندورن قد عانى من تكرار مشكلة التجارب التأهيليّة في سباق مونزا
من قبل:
05-09-2017

عبّر الصانع اليابانيّ هوندا عن شكوكه حيال معاناة ستوفيل فاندورن من ذات مشكلة المحرّك التي واجهها في التجارب التأهيليّة والتي تسبّبت في انسحابه من سباق جائزة إيطاليا الكبرى.

ستوفيل فاندورن، مكلارين هوندا
ستوفيل فاندورن، مكلارين هوندا
ستوفيل فاندورن، مكلارين هوندا وفرناندو ألونسو، مكلارين هوندا
ستوفيل فاندورن، مكلارين هوندا وفرناندو ألونسو، مكلارين هوندا

أمضى فاندورن معظم فترات السباق ضمن العشرة الأوائل، حيث كان أفضل مركزٍ تواجد فيه هو السابع، لكنّه أشار إلى فقدانه للطاقة وتمّ استدعاؤه من قِبَل الفريق لينسحب في خطّ الحظائر.

هذا وقال مدير مشروع الفورمولا واحد لدى هوندا يوسوكي هاسيغاوا أنّ الصانع اليابانيّ ما يزال يحقق في المسألة، لكنّه يرى بأنّها قد تكون ذات المشكلة التي واجهت البلجيكيّ خلال القسم الأخير من التجارب التأهيليّة.

وكان فاندورن يتّجه للانطلاق ضمن المراكز العشرة الأولى، لكنّ هوندا وجدت مشكلة في نظام استعادة الطاقة الحركيّة "ام جي يو-كاي"، وحيث أنّه لم يكن هنالك وقتٌ كافٍ لتغييره قبل انطلاق السباق، آثر الصانع اليابانيّ وضع محرّك جديد على سيارة البلجيكيّ.

"لم نقم بعد بتفكيك المحرّك، لكنّ نظام استعادة الطاقة الحركيّة لم يكن يعمل بكلّ تأكيد" قال هاسيغاوا.

وأضاف: "قد تكون ذات المشكلة التي واجهناها يوم السبت. عمود نقل الحركة لم يكن مكسورًا تمامًا".

في المقابل قالت هوندا أنّها لا تعلم سبب كسر عمود نقل الحركة في نظام استعادة الطاقة الحركيّة يوم السبت، لا سيّما مع عدم قطع أميالٍ كثيرة.

حيث قال هاسيغاوا: "كانت تلك أميالًا قليلة في ذلك القسم، لذا قمنا بوضع عمودٍ جديد لنقل الحركة صباح يوم السبت. قطع فقط 200 كلم. في يوم السباق، كانت تلك تقريبًا نفس المسافة. ربما كانت تلك مشكلة تصنيعٍ أو خطأ في التقدير. فعادة ما يستمر عمود نقل الحركة لأكثر من 800 كلم".

في ذات السياق اعترف هاسيغاوا بأنّ هوندا كانت تغيّر ذلك الجزء بشكلٍ متكرر هذا الموسم من أجل التحكّم في عدد الأميال.

"واجهنا مشكلة في عدد الأميال، لهذا كنا نقوم بتغيير ذلك الجزء لإدارتها" قال هاسيغاوا.

واختتم بالقول: "لذا كنّا نغيّر ذلك في كلّ حدث حتّى نكون واثقين من التحكّم في عدد الأميال".

وقد أضاف هاسيغاوا أنّه سيكون من الممكن تغيير عمود نقل الحركة في نظام استعادة الطاقة الحركيّة من دون الحصول على عقوبة ضمن الجولة المُقبلة في سنغافورة.

ويُشار إلى أنّ الأجزاء المكسورة سيتمّ إرسالها إلى ساكورا مقرّ الصانع الياباني من أجل فحصها، إذ تأمُل هوندا إيجاد أصل تلك المشكلة.

المقال التالي
هاميلتون يتطوّع للمشاركة ضمن تجارب بيريللي لإطارات 2018 في بول ريكار

المقال السابق

هاميلتون يتطوّع للمشاركة ضمن تجارب بيريللي لإطارات 2018 في بول ريكار

المقال التالي

براون يُخطّط لمحادثات مع "فيا" بخصوص نظام عقوبات شبكة الانطلاق

براون يُخطّط لمحادثات مع "فيا" بخصوص نظام عقوبات شبكة الانطلاق
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة إيطاليا الكبرى
الموقع Autodromo Nazionale Monza
قائمة السائقين ستوفيل فاندورن
قائمة الفرق مكلارين تسوق الآن
الكاتب Lawrence Barretto