فورمولا 1
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
5 يوماً

هوندا تُدخل تحديثاً كبيراً لمحركات ريد بُل وتورو روسو في باكو

المشاركات
التعليقات
هوندا تُدخل تحديثاً كبيراً لمحركات ريد بُل وتورو روسو في باكو
24-04-2019

ستُدخل هوندا أول تحديث كبير لمحركها في موسم 2019، وذلك خلال جائزة أذربيجان الكبرى، عقب اكتشافها مشكلة في مراقبة الجودة.

سيستعمل ماكس فيرشتابن وبيير غاسلي ثنائي ريد بُل، وكذلك ثنائي تورو روسو، وحدة احتراق داخلية جديدة في باكو.

ووصفت هوندا الفائدة الأساسية من هذا التحديث على أنه "تحسين في الاعتمادية، معدل التحمّل والموثوقية" وكذلك "تحسين بسيط في الأداء".

وكان دانييل كفيات وألكسندر ألبون سائقا تورو روسو قد انتقلا بالفعل لاستعمال وحدة الطاقة الثانية خلال جائزة الصين الكبرى، حيث عانى الروسي من مشكلة في التجارب الحرة الأولى، بينما أجبرت حادثة ألبون العنيفة في التجارب الحرة الثالثة الفريق على تبديل وحدة الطاقة لسيارته.

وانتهت تحرّيات هوندا إلى أن مشكلة محرك كفيات كانت بسبب "مشكلة في مراقبة الجودة".

وأشارت العلامة اليابانية إلى أن ذلك كان "أحد الأسباب" وراء تقديم المحرك ذي الخصائص الثانية لجميع السيارات الأربع في باكو، الجولة الرابعة لموسم 2019 الحالي.

تلك التغييرات تضع كلاً من كفيات وألبون على شفير التعرض إلى عقوبة بالفعل، إذ أنّ أي تغيير آخر سيتسبب بتلقيهما لعقوبة التراجع على شبكة الانطلاق.

ومن المسموح للسائقين باستعمال ثلاثة محركات، شواحن توربينية ووحدات استعادة طاقة حرارية "أم جي يو – أتش"، إضافة إلى وحدتي استعادة طاقة حركية "أم جي يو – كيه"، مدخرتي طاقة ووحدَتي تحكم إلكترونيتين.

ويبدو أن ريد بُل وتورو روسو تسيران على طريق تجاوز الحدّ المقرر وبالتالي ستتعرضان إلى عقوبات التراجع على شبكة الانطلاق لاحقاً خلال الموسم، وذلك ضمن سعي هوندا المتواصل للحاق بمحرّكَي الصدارة مرسيدس وفيراري.

الانتقال لاستعمال مجموعة من المكوّنات الجديدة لوحدة الطاقة في السباق الرابع فقط، يؤكد أن فيرشتابن وغاسلي سيحتاجان إلى محرك رابع، على الأقل مع نهاية الموسم.

عادة ما يقوم فريقا الصدارة مرسيدس وفيراري بالانتظار حتى السباق السابع في كندا، لتقديم حزمة التحديثات الأولى الكبيرة للموسم.

لكن حلبة باكو السريعة تضع حملاً كبيراً على وحدة الاحتراق الداخليّ وأنظمة استعادة الطاقة وكذلك الشواحن التوربينية.

وربما ساهم ذلك بقرار هوندا بتقديم وحدات طاقة ذات موثوقية جيدة في وقت أبكر من المعتاد.

شعار هوندا

شعار هوندا

تصوير: صور لات

المقال التالي
رأي: لماذا كانت فيراري محقّة باعتماد أوامر الفريق في الصين

المقال السابق

رأي: لماذا كانت فيراري محقّة باعتماد أوامر الفريق في الصين

المقال التالي

مواعيد عرض جائزة أذربيجان الكبرى 2019

مواعيد عرض جائزة أذربيجان الكبرى 2019
تحميل التعليقات