هوندا تخطط لاختبار قطع محرك الموسم المقبل فيما تبقى من سباقات 2018

المشاركات
التعليقات
هوندا تخطط لاختبار قطع محرك الموسم المقبل فيما تبقى من سباقات 2018
26-09-2018

يود مدراء هوندا تجربة المزيد من قطع المحرك المخصصة لموسم 2019 المقبل في الفورمولا واحد فيما تبقى من سباقات الموسم الحالي.

بيير غاسلي، تورو روسو
برندون هارتلي، تورو روسو وكيفن ماغنوسن، هاس وسيرغي سيروتكين، ويليامز وستوفيل فاندورن، مكلارين
بيير غاسلي، تورو روسو
برندون هارتلي، تورو روسو وستوفيل فاندورن، مكلارين
برندون هارتلي، تورو روسو
بيير غاسلي، تورو روسو
برندون هارتلي، تورو روسو

قدم المصنّع اليابانيّ محرك احتراق داخلي محدّثاً خلال شهر يونيو/حزيران الماضي إذ تستعد هوندا لآخر تحديثات محركها قبيل نهاية موسم 2018 الجاري، وذلك قبيل انتقالها لتزويد ريد بُل بوحدات الطاقة في 2019.

وأوضح ماساشي ياماموتو المدير العام لقسم رياضة السيارات لدى هوندا، لموقعنا "موتورسبورت.كوم" أن شركته ستقوم ببعض الاختبارات قبيل انتهاء هذا الموسم.

فقال: "مع الاقتراب من نهاية الموسم، وكجزء من تحضيراتنا للموسم المقبل، ستكون هناك فرصة لتجربة بعض الأمور فعلياً على المسار".

وأكمل: "نود التجربة الفعلية والتعلم من الأخطاء، والاستفادة من هذه الفرصة خلال النصف الثاني للموسم".

واستعملت هوندا العديد من المكوّنات خلال هذا الموسم مع كلا السائقَين لأسباب تكتيكية بحتة، نظراً لأن استعمال محرك احتراق داخلي، شاحن توربيني أو أجزاء جديدة في نظام استعادة الطاقة سيؤدي إلى منح السائقين عقوبات التراجع على شبكة الانطلاق.

وذلك يعني أنه من المنطقي تقديم تحديثات كبيرة خلال جولة روسيا لتفادي تلقي عقوبات التراجع على شبكة الانطلاق لسباق الموطن في اليابان الأسبوع المقبل.

من جهة أخرى، قد تقوم هوندا بتأجيل التحديث الكبير وذلك للتوافق مع تحديثات سيارة تورو روسو المقررة لجائزة الولايات المتحدة الكبرى في وقت لاحق من شهر أكتوبر/تشرين الأول.

وبينما يبدو تغيير القطع الهامة في المحرك أكثر الجوانب وضوحاً في عملية التحديث، لكن بوسع هوندا الحصول على بعض المكاسب عن طريق قطع إضافية جديدة، على سبيل المثال ضمن سعيها لرفع مستوى الكفاءة أو خفض الوزن.

إعادة الهيكلة

كان هيلموت ماركو مستشار ريد بُل في رياضة السيارات قد أشار إلى الموارد "التي لا تُضاهى" التي تمتلكها هوندا في الفورمولا واحد.

وعلى الرغم من أنها عانت في الاستفادة من ذلك طوال مواسمها الثلاثة مع مكلارين، لكنّ العلامة اليابانية نجحت في تحسين مستويات الموثوقية والأداء مع تورو روسو هذا الموسم، الأمر الذي لعب دوراً كبيراً في إقناع ريد بُل بالانتقال للتزود بمحركاتها وإنهاء علاقتها مع رينو.

ولم تكن النتائج الكبيرة كثيرة هذا الموسم مع تورو روسو، لكنّ هوندا نجحت في إحراز المركز الرابع في البحرين، وهو أفضل مركز لها منذ عودتها إلى الفورمولا واحد.

تلك النتيجة إضافة إلى ثقة ريد بُل في هوندا تعود بشكل أساسيّ إلى إعادة الهيكلة الإدارية التي خضعت لها الشركة اليابانية.

حيث تنحّى يوسوكي هاسيغاوا مع نهاية موسم 2017 وتمّ تقسم مسؤولياته ما بين تويوهارو تانابي – المدير التقني الجديد فيما يتعلق بالأداء على الحلبة – وياسواكي أساكي الذي يترأس برنامج البحث والتطوير في ساكورا.

حيث قال ياماموتو: "قمنا بتغيير مؤسستنا لهذا الموسم وقمنا بتحديد مسؤوليات الأداء على المسار والجوانب التطويرية".

وأكمل: "هناك مبنيان أساسيان. كما قمنا بتقوية كلا المجالَين، إضافة إلى تواجد شخصية قيادية قوية في كلّ من تانابي وأساكي".

واختتم: "لذا، ومع الأخذ بعين الاعتبار مصنعنا، فنحن في حال أفضل من ذي قبل".

فورمولا 1 - المقال التالي
منافسو أوكون يرون بأنّه ما يزال يملك مستقبلًا لامعًا في الفورمولا واحد

المقال السابق

منافسو أوكون يرون بأنّه ما يزال يملك مستقبلًا لامعًا في الفورمولا واحد

المقال التالي

مواعيد عرض جائزة روسيا الكبرى 2018

مواعيد عرض جائزة روسيا الكبرى 2018
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
قائمة الفرق تورو روسو تسوق الآن
نوع المقالة أخبار عاجلة