هوندا باتت "قريبة للغاية" من أداء محرّك رينو

صرّح مدير مشروع الفورمولا واحد في هوندا يوسوكي هاسيغاوا بأنّ الصانع اليابانيّ بات "قريبًا للغاية" من مُضاهاة مستوى أداء محرّك رينو.

عانت هوندا من أجل الاقتراب لمستوى قوّة وموثوقيّة محرّكات مرسيدس، فيراري أو رينو منذ عودتها إلى الفورمولا واحد في 2015، لكن وبعد بداية صعبة لهذا الموسم، تحسّنت وحدة طاقتها تدريجيًا على صعيدي الأداء والموثوقيّة.

وقد ظهرت علامات ذلك التحسّن في باكو، عندما صرّحت هوندا بأنّ وحدة طاقتها المُحدّثة بالمواصفات الثالثة ستمنح مكلارين عدّة أعشارٍ من الثانية على تلك الحلبة، إذ يشعر هاسيغاوا بأنه منذ تقديم المحرك ذي المواصفات "3.5" في سبا-فرانكورشان، أغلق الصانع اليابانيّ الفارق مع رينو.

"شهدت وحدة طاقتنا تحسّنًا منذ بداية هذا الموسم – ليس فقط على صعيد الأداء، ولكن الموثوقيّة كذلك" قال هاسيغاوا لموقعنا «موتورسبورت.كوم».

وأضاف: "منذ تقديمنا لمحرّك الخصائص 3.5، أعتقد بأنّ مستوى الأداء قد بات قريبًا للغاية من رينو. لا يُمكنني القول بأنه بات أفضل من الصانع الفرنسيّ، لكنّ الأمر الهام هو أنّ الموثوقيّة باتت أفضل بكثيرٍ الآن".

عند سؤاله إذا كان قد شعر بأنّ ذلك التقدّم جعل هوندا في أقرب منطقة من منافساتها منذ عودتها إلى الفورمولا واحد، قال هاسيغاوا: "نعم، أعتقد ذلك. لسنا قريبين بالقدر الكافي، بيد أنّ الفارق بات صغيرًا للغاية مقارنة بالعام الماضي وعام عودتنا الأوّل".

هذا وتُخطط هوندا للإبقاء على تصميمها الحالي للعام المُقبل مع مواصلة تطويره عوضًا عن إدخال تغييراتٍ جذرية كما فعلت العام الماضي، إذ يأمُل هاسيغاوا أن يكون بوسع الصانع اليابانيّ مُجاراة منافسيه في 2018.

"لا شكّ لدينا في تصميمنا الحالي. فنحن نختار تصميمًا مُشابهًا للغاية لنظيره لدى رينو، فيراري ومرسيدس" قال هاسيغاوا.

وتابع: "لا سبب يمنعنا من الوصول إلى ذات المستوى من الأداء مع تصميمنا الحالي".

من جهةٍ أخرى، قال هاسيغاوا يوم السبت الماضي أنّه شعر "بالأسف" إثر عقوبة التراجع التي حصل عليها فرناندو ألونسو في سباق موطن هوندا.

حيث اكتشف الصانع اليابانيّ تسرّبًا هيدروليكيًا على محرّك سيارة الإسباني بعد تجارب الجمعة في اليابان، إذ آثرت هوندا استبدال وحدة الطاقة بأكملها عوضًا عن محاولة إصلاح تلك المشكلة.

وبالرُغم من الإحباط الذي شعر به هاسيغاوا، إلّا أنّه يرى بأنّه كون المشكلة ليست أساسيّة يُعدّ أمرًا إيجابيًا.

حيث قال في ختام حديثه: "واجهنا مشكلة بعد تجارب الجمعة، لكنّها لم تكن مشكلة رئيسيّة في محرّك الاحتراق الداخلي. إذ كان بوسع الفريق التركيز على الإعدادات لعطلة نهاية الأسبوع، ما يُعدّ أمرًا إيجابيًا للغاية".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق مكلارين , فريق رينو اف1
نوع المقالة أخبار عاجلة