هوندا: استخدام ريد بُل وتورو روسو لذات القسم الخلفي على سيارتيهما "أفضلية كبيرة"

المشاركات
التعليقات
هوندا: استخدام ريد بُل وتورو روسو لذات القسم الخلفي على سيارتيهما
05-01-2019

يرى الصانع الياباني هوندا أنّ استعانة تورو روسو بالتصميم الكامل للقسم الخلفي لسيارة ريد بُل في موسم 2019 ستُمثّل "أفضلية كبيرة" له في ظلّ استعداده من جديد لتزويد فريقَين بالمحرّكات في بطولة العالم للفورمولا واحد.

تنتقل ريد بُل للتزوّد بوحدات طاقة هوندا في الموسم المُقبل، وذلك بعد نجاح الموسم الأوّل لفريقها الرديف مع محرّكات الصانع الياباني في 2018.

وعادة ما استخدمت تورو روسو ذات المكوّنات الداخلية لعلبة التروس من ريد بُل للتقنية، ولكن بغطاء مختلف كونها لم ترغب بانتظار إتمام والموافقة على علبة تروسها ونظام تعليق سيارتها الخلفي.

وبينما سيعتمد كلا الفريقين محرّكات هوندا الموسم المُقبل، فستتشارك سيارتاهما في القسم الخلفي، بما في ذلك نظام التعليق، إلى جانب بعض الأجزاء لنظام التعليق الأمامي.

"أعتقد بأنّ ذلك سيُمثّل أفضلية كبيرة" قال المدير التقني لدى هوندا تويوهارو تانابي لموقعنا «موتورسبورت.كوم».

وأضاف: "لن نكون بحاجة إلى التواصل بين فريق وآخر، أو أن يتوّجه كلاهما بالأسئلة لنا على نحو منفصل تمامًا".

وتابع: "لن نواجه وضعًا كهذا. بالطّبع تملك كلتا السيارتين تصميمَين مختلفين بعض الشيء، إذ يتعيّن علينا أن نتاقلم مع كلّ فريق، لكن لن يكون هنالك تغيّر كبير في المواصفات".

يُشار إلى أنّ هوندا لم تقم بتزويد فريقين في البطولة في ذات الوقت منذ عودتها إلى ساحة الفورمولا واحد في 2015.

وكان من المخطط أن تدخل هوندا في شراكة مع زبونين في 2018، لكنّ تورو روسو حلّت مكان مكلارين لتُمثّل تركيزها الأساسي، فيما ألغت ساوبر صفقة للتزوّد بمحرّكات الصانع الياباني لصالح تجديد شراكتها مع فيراري.

ويعني ذلك أنّ هذا العام سيكون الأوّل لهوندا منذ 2008 - عندما كان لها فريقها المصنعي في البطولة، إلى جانب فريقها الرديف سوبر أغوري - الذي تزوّد فيه فريقين بمحرّكاتها.

"نظريًا، فإنّنا نملك ضعف البيانات" قال تانابي مازحًا بشأن النفع الذي سيعود على شركته.

وأكمل: "ليس فقط على جانب الحلبة، ولكن في جانب التطوير كذلك. نملك الآن فريقًا آخر (ريد بُل)، فلسفة مختلفة للسيارة، طريقة عمل مختلفة، ولا سيّما في جانب الحلبة. بوسعنا الحصول على المزيد من المعلومات والمعرفة من الفريق الجديد. وهذا يُمثّل أفضلية كبيرة بالنسبة لنا".

جديرٌ بالذكر أنّه وعندما برزت شراكة ريد بُل-هوندا كخطوة جدية في مطلع 2018، تمّ اقتراح شغل تانابي لدور إشرافي شامل في جانب الحلبة وتعيين مديرَين تقنيين منفصلين لكلا الفريقين.

لكنّ مدير قسم رياضة السيارات لدى هوندا ماساشي ياماموتو قال مع نهاية موسم 2018 أنّ الأولوية ستكون لمنح الدعم والمساندة للقوّة العاملة لدى الصانع الياباني.

"نعزّز من عدد الأفراد في المصنع، والأمر الآخر يتمثّل في جانب الحلبة، إذ يتعيّن علينا امتلاك ضعف العدد الذي تواجد في 2018. كما يجب أن نحصل على فريق آخر من أجل محرّكات السباق" قال ياماموتو.

وأردف: "ربما لبعض الوظائف المُحددة يُمكننا تشارك الأشخاص بين كلا الفريقين، لكن مع مضاعفة العمل، وهذا يعني أنّنا سنخسر التخصص - لذا فإنّ امتلاك المزيد من الأشخاص سيكون فكرة معقولة".

المقال التالي
تحليل: المفاتيح الخمسة وراء عبقرية لويس هاميلتون

المقال السابق

تحليل: المفاتيح الخمسة وراء عبقرية لويس هاميلتون

المقال التالي

سترول تحسّن بشكل ثابت بالرغم من معاناة ويليامز في 2018

سترول تحسّن بشكل ثابت بالرغم من معاناة ويليامز في 2018
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1