فورمولا 1
آر
جائزة البرتغال الكبرى
23 أكتوبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
1 يوم
آر
جائزة تركيا الكبرى
13 نوفمبر
الحدث التالي خلال
21 يوماً
آر
جائزة الصخير الكبرى
04 ديسمبر
الحدث التالي خلال
42 يوماً

هورنر: نظام "داس" منح هاميلتون أفضلية عند إعادة الانطلاقة في نوربورغرينغ

المشاركات
التعليقات
هورنر: نظام "داس" منح هاميلتون أفضلية عند إعادة الانطلاقة في نوربورغرينغ

يرى كريستيان هورنر مدير فريق ريد بُل أنّ نظام التوجيه ثنائي المحور "داس" الذي تعتمده مرسيدس منح لويس هاميلتون أفضلية حاسمة في المرحلة الأخيرة من سباق جائزة إيفل الكبرى.

خلال فترة سيارة الأمان المتأخّرة على حلبة نوربورغرينغ، تذمّر كلّ من متصدر السباق هاميلتون وصاحب المركز الثاني وسائق ريد بُل ماكس فيرشتابن حيال سرعة سيارة الأمان، حيث عبّرا عن مخاوفهما من تراجع حرارة الإطارات.

وكانت إعادة الانطلاقة قبل 11 لفة من نهاية السباق هي فرصة فيرشتابن الأخيرة لتجاوز هاميلتون، لكنّ سائق مرسيدس كان يملك الأفضلية، وحافظ على صدارته ليُحرز فوزه رقم 91 ويعادل الرقم القياسي للأسطورة مايكل شوماخر.

وقال هورنر أنّ نظام "داس" - والذي تمّ تصميمه من أجل مساعدة السائقين على تحمية إطاراتهم الأمامية ضمن مواقف كهذه - قد صنع الفارق لصالح هاميلتون.

" أعتقد ولأنّ سيارة الأمام انتظرت طويلًا للغاية من أجل أن تلاحق السيارات بعضها البعض وكانت تسير ببطء، فقد مثّلت حرارة الإطارات مشكلة كبيرة" قال هورنر.

وأضاف: "كما أرى بأنّ مرسيدس ومع نظامها داس كانت ربما قادرة على التعامل مع ذلك الوضع أفضل منّا. كانت إعادة الانطلاقة صعبة بعض الشيء، أدار ماكس ذلك الوضع بشكل جيّد، ومن ثمّ كانت الأمور مباشرة حتى نهاية السباق".

اقرأ أيضاً:

وعلى الرُغم من خسارة فرصة المنافسة على الفوز، أوضح هورنر أنّ نوربورغرينغ شهدت أداءً جيّدًا آخر من فيرشتابن، وأشار إلى أنّ الفارق مع مرسيدس تقلّص كثيرًا.

حيث قال: "نعم، لقد كانت قيادة قوية للغاية. لقد انتزع أسرع لفة في نهاية السباق كذلك. تعامل معه الإطارات بحرص شديد في بداية السباق أيضاً".

وأكمل: "تقدمنا مع لويس في مرحلة ما بفارق أكثر من 50 ثانية أمام (دانيال) ريكاردو صاحب المركز الثالث، وكنا قريبين من التقدم بلفة على صاحبة المركز الرابع، كان أداءً مهيمنًا".

وتابع: "لكن بدا كذلك بأنّنا أحرزنا تقدمًا نهاية هذا الأسبوع، لقد اقتربنا أكثر من مرسيدس هنا. كانت هنالك مقاطع على الحلبة تمكنا فيها من مضاهاتهم أو التفوق عليهم".

اقرأ أيضاً:

وعند سؤاله من قِبَل موقعنا "موتورسبورت.كوم" إذا ما سيكون بمقدور فريقه مقارعة مرسيدس على الفوز المستحق خلال السباقات المتبقية، قال هورنر: "لدينا بورتيماو، اسطنبول وكذلك إيمولا، وكلها حلبات ستكون مثيرة للاهتمام على نحوٍ كبير بالنسبة لنا".

واختتم: "نحن حريصون على إنهاء الموسم بزخم إيجابي، وذلك بعدما تمكنا من فهم المشاكل التي واجهتنا مع السيارة. لقد أحرزنا تقدمًا هذا العام بكل تأكيد، وهو أمر مشجّع، وما نزال نضغط ونحاول استخلاص المزيد من الأداء من السيارة".

اقرأ أيضاً:

تحليل السباق: مالذي تسبّب في إهداء بوتاس الفوز التاريخي لهاميلتون في نوربورغرينغ؟

المقال السابق

تحليل السباق: مالذي تسبّب في إهداء بوتاس الفوز التاريخي لهاميلتون في نوربورغرينغ؟

المقال التالي

برون يأمُل أن تحفّز قوانين المحركات في 2026 هوندا على العودة إلى الفورمولا واحد

برون يأمُل أن تحفّز قوانين المحركات في 2026 هوندا على العودة إلى الفورمولا واحد
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة إيفل الكبرى