هورنر: مهمة هاميلتون أسهل من روزبرغ

يواجه لويس هاميلتون مهمة أسهل من زميله في فريق مرسيدس نيكو روزبرغ ضمن معركتهما على لقب بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد لهذا الموسم في جولة أبوظبي النهائية، وفقاً لما يراه كريستيان هورنر مدير فريق ريد بُل.

يصل هاميلتون إلى السباق النهائي في أبوظبي متأخراً 12 نقطة خلف روزبرغ الذي يحتاج فقط إلى إحراز المركز الثالث ليحسم لقبه الأول في البطولة.

لكنّ هورنر أشار إلى أنّ روزبرغ لديه "كلّ شيء ليخسره" نظراً لأنّ لقب البطولة على المحكّ.

حيث قال لوسائل الإعلام اليوم الأربعاء على هامش جائزة أبوظبي الكبرى: "بالتأكيد لدى روزبرغ كلّ شيء ليخسره. يبدو الإنهاء بالمركز الثالث مهمة سهلة لسائق مرسيدس، لكننا على أعتاب نهاية عمر المحرك وعلبة التروس".

وأكمل: "عليه على الأغلب أن يراقب مراياه جيداً أكثر من أيّ سائق آخر. إذ يبدو كلّ شيء على المحكّ".

وأضاف: "مهمة هاميلتون أسهل من نيكو إذ يتحمّل ضغط تقليص الفارق في معركة البطولة".

بالمقابل، أشار هورنر إلى ما حصل في موسم 2010، حين تفوّق سيباستيان فيتيل على فرناندو ألونسو ليحرز لقب البطولة.

إذ قال: "لقد رأينا ذلك مع فرناندو ألونسو منذ عدة مواسم. إذ لم يكن أمام سيباستيان أيّ شيء ليخسره. خاض سباقه بأفضل ما لديه وفاز".

وأكمل: "كانت فيراري ترى مارك ويبر تهديداً أكبر من فيتيل في البطولة واختاروا الاحتياط من السائق الخاطئ".

كما أصرّ هورنر أنّ كلاً من ماكس فيرشتابن ودانيال ريكاردو سيضغط على ثنائي مرسيدس كالعادة بالرغم من أهمية نتيجة سباق أبوظبي في تقرير مصير البطولة.

حيث قال: "بالنسبة لسائقي فريقنا، كلّ ما سأقوله لهما «نافسا بأفضل ما يمكن» لأنها ليست معركتنا على اللقب. سننافس لإحراز أفضل نتيجة ممكنة".

وأكمل: "يمكننا أن نكون أفضل أصدقاء لويس خلال السباق إن استطاع أحد سائقينا أو كليهما التقدم على روزبرغ. سيكون على سائقينا التركيز على معاركهما الخاصة. لا معنى لفوز هاميلتون في السباق بفارق نصف لفة".

وأضاف: "إن كان في الصدارة مستعملاً ذكاءه، فسيقوم على الأغلب بضغط السيارات خلفه كي يخوض السائقون خلفه معاركهم الخاصة وهي الطريقة الوحيدة التي يمكن فيها للنتيجة أن تتغيّر لصالحه. سيكون سباقاً رائعاً".

من جهته، اعترف ريكاردو أنّ بإمكانه الضغط أكثر نظراً لأنّ سائقي مرسيدس عليهما توخّي الحذر.

إذ قال: "أعتقد أنّ اللفة الأولى ستكون مثيرة للاهتمام. بالنظر إلى وضع روزبرغ، كلّ ما عليه هو إنهاء السباق بالمركز الثالث حتى لو فاز هاميلتون. وحتى لو لم يقم بالضغط منذ الانطلاقة وتراجع إلى المركز الخامس فإنّ سيارته ما تزال سريعة كفاية كي ينهي السباق ثالثاً".

وأكمل: "لا يحتاج أن يكون الثالث منذ اللفة الأولى. بالتأكيد، إن قام بتوخّي الحذر – أو كان كلا سائقي مرسيدس حذرين – خلال اللفة الأولى، حينها سأحاول الاستفادة من الوضع".

واختتم: "سنرى. سأحاول على الدوام الاستفادة من الأفضلية، كما سيفعل الجميع ذلك. إن كان ثنائي مرسيدس أضعف بقليل هذا الأسبوع، فهذا أفضل لنا لأنهما عادة سريعان جداً".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة أبوظبي الكبرى
حلبة حلبة ياس مارينا
قائمة السائقين دانيال ريكاردو , لويس هاميلتون , ماكس فيرشتابن , نيكو روزبرغ
قائمة الفرق مرسيدس , ريد بُل ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة