هورنر "مندهش" من تخلّي هاميلتون عن مركزه وإعادته إلى بوتاس

صرّح مدير فريق ريد بُل كريستيان هورنر بأنّه "معجبٌ" بما قام به لويس هاميلتون عندما تخلّى عن الصعود إلى منصّة التتويج لصالح زميله فالتيري بوتاس في سباق جائزة المجر الكبرى.

أبطأ هاميلتون من سرعته في المنعطف الأخير ليتخلّى عن المركز الثالث لصالح زميله، وذلك بعد أن أبطأ الفنلنديّ في مرحلة سابقة من السباق وسمح للبريطانيّ بالمرور لمنحه فرصة ملاحقة سيارتَي فيراري في الصدارة.

وبينما اعترف هاميلتون باختباره لمشاعر مختلطة حيال مبادلة مركزه مُجددًا – مُدركًا بأنّ النقاط التي سيخسرها لصالح فيتيل جرّاء ذلك قد تكلّفه لقب البطولة في نهاية الموسم – إلّا أنّه علم كذلك أنّ الالتزام بالوعد يُعدّ أمرًا هامًا.

من جهته عبّر هورنر – الذي كان سائقه ماكس فيرشتابن ليستفيد في حال ارتكب هاميلتون خطأ في أثناء مبادلة مركزه حيث كان الهولنديّ خلف ثنائي مرسيدس مباشرة – عن بعض الدهشة ممّا قامت به السهام الفضيّة.

لكنّه شعر في ذات الوقت بأنّ بوتاس ما يزال يملك فرصة لا بأس بها ضمن معركة اللقب، إذ كان ليكون خطأ من جانب مرسيدس أنّ تخبره بأنّ حظوظه انتهت من خلال إبقائه في الخلف.

عند سؤاله إذا كان قد تفاجأ بمبادلة مرسيدس لمركزَي سائقَيها في نهاية المطاف، أجاب هورنر قائلًا: "من جهة، نعم. لكن على الجانب الآخر، كان الأمر ليكون قاسيًا على فالتيري، كونك تخبره بصراحة أنّه خارج المنافسة على لقب البطولة في الوقت الذي تقوم فيه بذلك".

وأضاف: "كنت مندهشًا عندما أعاد لويس المركز لزميله، كونك بذلك تتخلّى عن مزيدٍ من النقاط لصالح غريمك الأبرز. ففي نهاية المطاف ستتمحور المنافسة على اللقب بين هذين السائقَين (فيتيل وهاميلتون)، كما أنّ موقف فيراري من كيمي كان أوضح بكثير".

في المقابل قال هورنر أنّ ريد بُل تعرّضت من قبل لموقفٍ مشابه من أجل السماح لأحد سائقَيها بالهجوم – بشرط أن يُعيد المركز في حال لم يتمكّن من التقدّم.

"قمنا بذلك في موناكو منذ عامين ... لكنّ الوضع يكون مختلفًا بعض الشيء عندما لا تملك سائقًا ينافس على بطولة العالم" قال هورنر.

واختتم بالقول: "المعضلة التي تواجهها مرسيدس تكمن في أنّ هاميلتون هو سائقها الأوّل وفي مرحلة ما يتعيّن عليك دعم الحصان الفائز".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق مرسيدس , ريد بُل ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة