هورنر: فيرشتابن يمتلك "حاسة سادسة" في الظروف الماطرة

يرى كريستيان هورنر مدير فريق ريد بُل أنّ ماكس فيرشتابن يمتلك "حاسة سادسة" في الظروف الجوية الماطرة، وذلك بعد تقدمه المذهل خلال منافسات سباق جائزة الصين الكبرى.

انطلق فيرشتابن متأخراً من المركز الـ 16 بعد أن تسببت مشكلة المحرك خلال التجارب التأهيلية في عدم قدرته على التأهل من القسم الأول.

لكنّ الهولنديّ أثبت مرة أخرى صلابة معدنه ضمن الظروف الجوية المتقلبة بدءاً من الانطلاقة – حيث نجح في تجاوز تسع سيارات في اللفة الافتتاحية قبل أن ينهي السباق ثالثاً – بل حتى أنه احتلّ المركز الثاني في إحدى المراحل.

ويرى هورنر أنّ أداء فيرشتابن دليل واضح على موهبته – إذ يضعه على مستوى أعظم سائقي الفورمولا واحد.

حيث قال: "يبدو أنه يمتلك حاسة سادسة في الظروف الماطرة. إذ لا تهتزّ ثقته على الإطلاق، كما أنه مستعدّ لاستكشاف أقصى الفرص المتاحة على المسار بحثاً عن التماسك".

وأكمل: "قام بحركة في المنعطف السادس، حين دخل مباشرة إلى المسار الداخلي متجاوزاً سيارتين أو ثلاثاً، لقد كان أداء مثيراً للإعجاب بشكل كبير للغاية".

وحين سئل عن رأيه بالهولنديّ مقارنة بأفضل سائقي الفورمولا واحد في التاريخ، أجاب هورنر: "أعتقد أنه في القمة إلى جانبهم. لم يعد الأمر مجرد مصادفة. إذ يمكن أن نرى الآن أنّ أداءه في البرازيل حينها لم يكن صدفة، وربما كان نظام رشّ المياه القديم الذي اقترحه بيرني إكليستون ليخدمنا".

وأكمل: "لقد شبّ على القيادة في منافسات الكارتينغ على الأمطار والإطارات الملساء تماماً مثل ظروف السباق التي خضناها، إذ نجح في تنمية غريزته وشعوره بالسيارة".

وأضاف: "أذكر أنّ سيباستيان فيتيل كان رائعاً في ظروف الطقس الماطر. أول سباق فاز به هنا كان رائعاً، إن أفضل السائقين دائماً ما ينجحون في التفوق ضمن الظروف الماطرة. تماماً مثل ما حصل عندما رأيت لويس هاميلتون في سيلفرستون موسم 2008، إذ إنّ السائقين الرائعين ينجحون دائماً في وضع بصمتهم".

صعوبة الانعطاف

على الرغم من أنّ فيرشتابن كان قريباً من لويس هاميلتون الفائز بالسباق في وقت مبكر، لكنه تراجع في النهاية مع جفاف الحلبة.

وفي المراحل الختامية، تعرّض الهولنديّ كذلك إلى ضغط من قبل زميله دانيال ريكاردو إذ لم تسمح له إعدادات سيارته بالضغط أكثر.

حيث قال هورنر: "عانى من بعض الإحباط بسبب السيارة... لم يكن مسروراً تماماً بإعداداتها إذ كان يعاني كثيراً من صعوبة الانعطاف".

وأكمل: "أصبح ذلك أكثر حدة كلما اقترب من الهواء الناتج عن أية سيارة أخرى. لذا، عندما كان يقترب من السيارات – مثل رومان غروجان بفارق لفة – فإن السيارة كانت تتأثر، كما أنها بالأساس تعاني من مقدمتها، وهذا ما زاد الطين بلة. لذا كان يسعى جاهداً للقيادة مع هواء نظيف أمامه".

من جهة أخرى، أكد هورنر على عدم تطبيق أوامر الفريق بين فيرشتابن وريكاردو مع اقترابهما من بعضهما البعض في المراحل الأخيرة من السباق.

إذ قال: "امتلك دانيال ارتكازية إضافية مقارنة بفيرشتابن، لذا لم يكن بنفس السرعة على المقاطع المستقيمة. لكنه كان أسرع في المقطع الأوسط".

وأكمل: "خاضا منافسة قوية بينهما خلال القسم الأول من السباق، ومن ثم اتخذتُ القرار بإعطائهما حرية المنافسة في اللفات العشر الأخيرة".

واختتم: "هما يعلمان قواعد المنافسة إذ تكلمنا فيها سابقاً، وكان الأمر الوحيد الذي طلبته هو أن يحترما بعضهما البعض أثناء المنافسة. طالما يقومان بذلك، فسأكون مسروراً بإفساح المجال لهما كي يتنافسا".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين ماكس فيرشتابن
قائمة الفرق ريد بُل ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة