هورنر: فيرشتابن راضٍ عن نتيجة النقاشات حول أحداث بلجيكا

أوضح كريستيان هورنر مُدير فريق ريد بُل أنّ ماكس فيرشتابن راضٍ عمّا أسفر عنه لقاؤه غير الرسمي بتشارلي وايتينغ - مُدير السباقات في الفورمولا واحد - صباح يوم الجمعة على خلفيّة أحداث حلبة سبا-فرانكورشان وسلوكه العدائي مع سائقَي القلعة الحمراء.

لم يُفصح فيرشتابن عمّا دار بينه وبين وايتينغ الذي استعرض معه مقاطع إعادة لما حدث على حلبة سبا، على الرُغم من أنّ وايتينغ قد أشار إلى أنّ فيرشتابن كان ليحصُل على العلم الأبيض والأسود التحذيري.

وعلى الرُغم من أنّه كان من المُتوقع أن يتطرّق اجتماع السائقين أمس في مونزا إلى الحديث حول ما حدث في سباق سبا، إلّا أنّ المصادر أشارت إلى أنّ السلوك العدائي للسائق الهولندي لم يتمّ التطرّق إليه على الإطلاق أثناء الاجتماع.

وفي حديثه مع موقعنا "موتورسبورت.كوم" قال هورنر: " أعتقد بأنّ فيرشتابن سعيدٌ بما وصل إليه وبما حقّقه، فهو يبلُغ من العمر 18 عامًا فقط، في عامه الثالث من سباقات السيارات ومازال يتعلّم. ولم يتلقّ أيّة عقوبات حتّى الآن. فنحن نتعامل فقط مع الحقائق وليس التّكهُنات".

وأضاف هورنر أنّ فيرشتابن كان مُحبطًا نتيجة أنّ كيمي رايكونن سائق فيراري أخّر إعادة مركزه بعد أن خرج عن المسار في اللّفة السابقة، حيث قال: "ما لم اُحبّذه هو أنّ فيرشتابن كان يتوقّع أن يعيد إليه رايكونن المركز أبكر من ذلك، وبالطّبع كلّ ذلك ساهم في الأسلوب الدفاعي الذي أظهره فيرشتابن".

وأضاف هورنر في ما يتعلّق بسباق مونزا غدًا: "جئنا إلى هُنا ونحن نعلم أنّ حلبة مونزا من بين كلّ حلبات السباق الأخرى ستكون رُبما أكبر تحدياتنا".

وأردف قائلًا: "كانت التّجارب الحُرة يوم الجمعة جيّدة، حيث أعطتنا الكثير من البيانات، لذا لدينا الكثير من الأمور كي ننظر فيها. وأعتقد بأنّنا حيث كنّا نتوقّع أن نكون في هذه اللحظة".

واختتم هورنر حديثه قائلًا: "أتوقّع بأن تكون مرسيدس وفيراري في المُقدّمة هنا في مونزا، لذا ينبغي علينا أن نُحاول الحدّ من الأضرار قدر المُستطاع. وهذا كلّ ما في الأمر في ما يخصّ جولة هذا الأسبوع إذ أتمنّى أن تُناسبنا الجولات المقبلة بشكلٍ أفضل".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين ماكس فيرشتابن
قائمة الفرق ريد بُل ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة