هورنر: فرق الفورمولا واحد قد تواجه تراجعا للعائدات المالية لعامين متتاليين

يعتقد كريستيان هورنر مدير فريق ريد بُل أنّ فرق بطولة العالم للفورمولا واحد قد تضطرّ لتحمّل ألم عامَين من تراجع الجوائز الماليّة للبطولة قبل العودة إلى ارتفاع العائدات التجاريّة لليبرتي ميديا من الرياضة.

كشفت الأرقام الأخيرة لليبرتي عن تراجع قيمة الجوائز الماليّة للفرق بقيمة 43 مليون دولار خلال الربع الماضي بالمقارنة مع 2016 وذلك نتيجة ازدياد نفقات البطولة لزيادة شعبيتها، وهو ما تسبّب في دقّ جرس الإنذار في بعض جوانب البادوك.

لكنّ هورنر غير قلقٍ مثل الفرق الأخرى حيال الوضع الحالي، حيث ينوي منح ليبرتي الكثير من الوقت قبل الحصول على عائدات الاستثمار الذي تُقدم عليه.

وقال حيال ذلك: "عليك الاستثمار في العمل من أجل الكسب لاحقًا، وأعتقد أنّ ليبرتي مرّت بعامٍ كاملٍ للتعلّم".

وأضاف: "أكملوا موسمًا الآن، كما قاموا بالتعاقد مع الاختصاصيين المناسبين في الجوانب المناسبة، ويُخطّطون أيضاً لموسم 2021".

وأردف: "من السهل للغاية الانتقاد بناءً على عدد الأشخاص أو الإنفاق، لكنّ هذه عقليّة مختلفة عن تلك التي عمل وفقها بيرني إكليستون فقد أدار الأمور بشكلٍ مماثلٍ لمتجرٍ محكم الإغلاق. كان يُمثّل قسم التسويق، وقسم المبيعات، وكان الأمر عبارة عن عرضٍ فردي".

وواصل شرحه بالقول: "لكن من الواضح بعد استحواذ ليبرتي على الرياضة فقد وضعت هيكلًا لاتّباعه. تتطلّع لاعتماد المزيد من التحليلات للمستقبل أيضاً وهناك نفقات مرتبطة بذلك".

وأكمل: "سيكون هناك استثمار ستنتج عنه تأثيرات على موسم 2018 بشكلٍ حتمي وربّما موسم 2019 أيضاً. لكنّك تتوقّع رؤية العائدات بعد عامين بكلّ تأكيد".

وعبّر هورنر عن اقتناعه بأنّ الفورمولا واحد تحتاج لدفعة ترويجيّة للمساعدة على اجتذاب رعاة جدد وقال بأنّ بعض السباقات المملّة هذا الموسم لا تساعد على تعزيز الرياضة.

وقال حيال ذلك: "من أجل اجتذاب الرعاية عليك تقديم منتج جذّاب، وما لم تقم بذلك فلن يأتي الرعاة. هناك الكثير من السيارات على المسار".

ثمّ أضاف: "كنّا قادرين على جذب علامات رائعة نتيجة ما نقوم به خارج المسار وعليه، وأعتقد أنّ الفورمولا واحد ليست قريبة على الإطلاق من المستوى السليم الذي كانت عليه قبل 20 عامًا عندما كانت الفرق تحقّق أرباحًا. كانت هناك بعض العلامات الرائعة على السيارات".

وتابع: "عليك فقط مقارنة صور نهاية الموسم من 1997 إلى 2017 وسترى أنّ حجم الشركات قد تقلّص بشكلٍ ملحوظ. علينا تقديم عرضٍ أكثر جاذبيّة لاستقطاب الرعاة الذين يُقدّمون عروضًا رائعة بناءً على قيمة الفورمولا واحد".

وعندما سُئل إن كان الوضع الحالي أكثر صعوبة ممّا كان عليه إبّان الأزمة الاقتصاديّة العالميّة قبل عقدٍ من الزمن، أجاب هورنر: "سأقول بأنّ الوضع أكثر صعوبة الآن كون هناك المزيد من الخيارات مع تطوّر العالم".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة