فورمولا 1
آر
جائزة روسيا الكبرى
25 سبتمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
1 يوم
آر
جائزة اليابان الكبرى
08 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة إيفل الكبرى
09 أكتوبر
الحدث التالي خلال
15 يوماً
آر
جائزة البرتغال الكبرى
23 أكتوبر
الحدث التالي خلال
29 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
30 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة البرازيل الكبرى
13 نوفمبر
Canceled
11 ديسمبر
الحدث التالي خلال
78 يوماً

هورنر: على الجميع أن يشعروا "بالقلق" من وتيرة ريسينغ بوينت

المشاركات
التعليقات
هورنر: على الجميع أن يشعروا "بالقلق" من وتيرة ريسينغ بوينت

قال كريستيان هورنر مدير فريق ريد بُل أنّ على كل الفرق أن تشعر "بالقلق" من وتيرة ريسينغ بوينت، وذلك بعد الطريقة التي شقّت بها السيارة الزهرية المثيرة للجدل طريقها من الخلف خلال سباق جائزة ستيريا الكبرى.

بعد تصفيات مخيبة للآمال تركت سائق ريسينغ بوينت سيرجيو بيريز بالمركز الـ 17، ضغط المكسيكي ليشق طريقه نحو الأمام ليصل إلى أن ينافس على المركز الرابع في إحدى مراحل السباق - قبل أن يصطدم بسائق ريد بُل أليكسندر ألبون ويعانى من أضرارعلى الجناح الأمامي لسيارته ما تسبب في تراجعه خلف سائق مكلارين لاندو نوريس.

لكن السرعة التي أظهرتها سيارة ريسينغ بوينت، وقدرة بيريز على القيادة بذات الوتيرة التي تمتّع بها الفائز بالسباق لويس هاميلتون عندما كان ضمن هواء نظيف أثارت فضول وحفيظة المنافسين حيال سيارة "آر.بي20".

وعند سؤاله من قِبَل موقعنا "موتورسبورت.كوم" إذا ما كانت ريد بُل قلقة حيال وتيرة ريسينغ بوينت تلك، قال هورنر: "أعتقد بأنّ على الجميع أن يشعروا بالقلق من وتيرة ريسينغ بوينت. أعني أنّ بيريز كان أسرع من سيارة مرسيدس في مرحلة ما من السباق. بالأخذ في الاعتبار أنّ (فالتيري) بوتاس كان على إطارات كانت ضمن لفّة واحدة من عمرها بالمقارنة مع ريسينغ بوينت، وعندها كان بيريز أسرع بثلاثة أو أربعة أعشار من الثانية. وتلك وتيرة مدهشة للغاية".

وأضاف: "أعتقد بأنّ أليكسندر قاد على نحوٍ مدهش كذلك من أجل الإبقاء عليهم في الخلف. لكنّك كذلك إذا ما نظرت إلى وتيرة أليكس على ذلك الإطار بالمقارنة مع بوتاس، ستجد أنّ هنالك تشجيعًا أنّ بوسعنا بلوغ وتيرة مشابهة مع سيارة لم تعاني من أيّة أضرار".

في المقابل، كانت وتيرة ريسينغ بوينت هذه في بداية الموسم دافعًا لرينو كي تتقدّم باحتجاج على سيارة الحظيرة البريطانية، وذلك وسط شكوك بأنّ قامت مباشرة بنسخ تصميم سيارة مرسيدس "دبليو10" من العام الماضي.

وقال "فيا" أنّ الأساس الذي أقامت عليه رينو الاحتجاج مقبول، وأنّه تمّت مصادرة قنوات الكبح لدى ريسينغ بوينت كي يتمّ فحصها بشكل تفصيلي ومقارنتها مع نظيرتها من مرسيدس من العام الماضي.

اقرأ أيضاً:

من جهته، تشارك أندرياس سيدل مدير فريق مكلارين رأي هورنر بأنّ سيارة ريسينغ بوينت كانت سريعة بشكل مذهل، لكنّه قال بأنّ العبء الآن يقع على فريقه كي يحاول التحسّن ومضاهاتها.

وعند سؤاله إذا ما كان قلقًا حيال وتيرتهم، قال سيدل: "الأمر لا يُقلقني كونه يؤكّد فقط الصورة التي رأيناها في التجارب الشتوية في برشلونة، وكذلك يوم الجمعة هنا. إنّها مجرد حقيقة بأنّ سيارة مرسيدس تلك بمواصفات العام الماضي مقاتلة سريعة ببساطة، والتي يشغّلها فريق كبير. نعلم ذلك، إذ ومع التطوير الذي قمنا به خلال العطلة الشتوية، تمكنا من تحقيق خطوة إلى الأمام لمضاهاة تلك السيارة. لذلك وفي حال تمكنوا من استخلاص أداء أكبر منها، سيكون من الصعب علينا مقارعتهم".

وأكمل: "وعليه من المهم للغاية الآن أن نضمن مواصلة عملية تطوير سيارتنا، وأن نستمر في التحسّن وفي ذات الوقت أن نستغلّ الفرص التي تُتاح لنا، وهو ما قمنا به كذلك في أول سباقين من الموسم مع سائقين جيدين للغاية، حيث أعتقد بأنّنا اتّخذنا العديد من القرارات الصائبة لناحية الاستراتيجية".

فيتيل ولوكلير "ناضجان بما فيه الكفاية" لتجاوز الحادث

المقال السابق

فيتيل ولوكلير "ناضجان بما فيه الكفاية" لتجاوز الحادث

المقال التالي

ريسينغ بوينت: احتجاج رينو قائم على "تقدير خاطئ ومعلومات ضعيفة"

ريسينغ بوينت: احتجاج رينو قائم على "تقدير خاطئ ومعلومات ضعيفة"
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1