فورمولا 1
آر
جائزة إيميليا-رومانيا الكبرى
16 أبريل
الحدث التالي خلال
45 يوماً
آر
جائزة أذربيجان الكبرى
03 يونيو
الحدث التالي خلال
93 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
100 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
114 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
121 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
149 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
177 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
184 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
191 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
205 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
212 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
219 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
233 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
240 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
248 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
285 يوماً

ريد بُل: "دروس التطوير" من 2020 ستكون عاملًا أساسيًا للنجاح في 2021

يأمُل كريستيان هورنر مدير فريق ريد بُل أن تساعد الدروس التي تعلّمها فريقه في 2020 خلال معالجة مشاكل سيارة "آر.بي16" في مقارعة مرسيدس على نحوٍ مستمر في موسم 2021 من بطولة العالم للفورمولا واحد.

المشاركات
التعليقات
ريد بُل: "دروس التطوير" من 2020 ستكون عاملًا أساسيًا للنجاح في 2021

حصدت ريد بُل فوزين في الموسم الماضي - وهو العدد الأقل منذ 2016، على الرُغم من تراجع فيراري خارج معركة الصدارة - إذ تعيّن عليها معالجة مشاكل عدم التوازن الانسيابي على سيارتها، بينما منح مستوى أداء سيارة مرسيدس "دبليو11" الفريق أفضلية مبدئية أمام بقية الفرق.

وقد نجحت ريد بُل في إغلاق الفارق مع مرسيدس على مدار الموسم، حيث فازت بجائزة الذكرى الـ 70 الكبرى مستعينة باستراتيجية عدائية للإطارات وكذلك الجولة الختامية في أبوظبي منطلقة من المركز الأوّل.

اقرأ أيضاً:

واعتمد الفريقان كذلك مقاربتين مختلفتين على صعيد تطوير السيارة خلال موسم 2020، مع الوضع في الاعتبار استمرار العمل بذات متطلبات التصميم بين 2020 و2021، حيث آثرت ريد بُل سبيل التحديثات المتواصلة، في حين أوقفت مرسيدس تحديثاتها بعد جولة سبا-فرانكورشان في أغسطس/آب الماضي.

وبينما اعترف هورنر بأنّ مرسيدس ما تزال المرشّح الأبرز للفوز بالتوجّه إلى موسم 2021، لكنّه يرى بأن قرار فريقه بمواصلة إضافة تحديثات الأداء في النصف الثاني من موسم 2020 سيؤتي أكله لصالح ريد بُل.

فقال ضمن حوارٍ حصري مع موقعنا "موتورسبورت.كوم" هذا الأسبوع: "لقد رأينا فريقًا واحدًا يهيمن بشكل كامل على البطولة في الأعوام السبعة الأخيرة".

وأضاف: "مع استمرار اعتماد ذات السيارات لهذا العام، يُمكننا توقّع أن تكون مرسيدس في وضع قوي للغاية من جديد. لكنني آمُل أنّه ومن خلال الدروس المستفادة من العام الماضي، سيكون بوسعنا المنافسة بشكل ثابت في مواجهة مرسيدس التي ستكون وبلا شك قوية للغاية والمرشّحة الأبرز للفوز هذا العام، ولا سيّما مع أفضل سيارة لهم خلال حقبة المحركات الهجينة".

وتابع: "سيكون ذلك تحديًا كبيرًا بالنسبة لنا، لكنّنا نتطلّع إليه".

في المقابل، اعترف هورنر بأنّ مرسيدس ستستلهم الدافع من هزيمتها الأخيرة في أبوظبي، حيث سجّل ماكس فيرشتابن فوزه الثاني في 2020 لصالح ريد بُل أمام ثنائي السهام الفضية فالتيري بوتاس ولويس هاميلتون.

اقرأ أيضاً:

حيث قال: "مرسيدس فريق قوي ومتكاتف للغاية، ولطالما كانوا بهذه القوة لفترة طويلة الآن، ويستحقون كلّ الأرقام القياسية التي كسروها  مع سبعة ألقاب متتالية".

وأكمل: "لكنني أعتقد بأنّنا كنا المنافس الأكثر ثباتًا في مواجهتهم على مدار المواسم السبعة الماضية، حيث تمكنا من الفوز بالسباقات في ستة مواسم. سيارة مرسيدس فريدة، لكننا أظهرنا أنه بالإمكان هزيمتها، من خلال العمل الجاد والتركيز على المهمة التي أمامك".

واختتم: "أعتقد بأنّهم سيكونون متحفزين للغاية بسبب تلك الهزيمة الأخيرة في أبوظبي، وأتوقّع بأنّ توتو وجايمس أليسون قد استغلّا ذلك للخروج بسيارة أكثر تنافسية لهذا العام. لذلك لا نستهين بهم بأيّ شكل".

هورنر: ريد بُل اتّخذت "قرارًا ناضجًا" بالنظر خارج ناشئيها لتشكيلتها لموسم 2021

المقال السابق

هورنر: ريد بُل اتّخذت "قرارًا ناضجًا" بالنظر خارج ناشئيها لتشكيلتها لموسم 2021

المقال التالي

الأشياء العشرة التي تميّز سيارة مكلارين الجديدة عن سابقتها

الأشياء العشرة التي تميّز سيارة مكلارين الجديدة عن سابقتها
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1