فورمولا 1
آر
جائزة روسيا الكبرى
25 سبتمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
6 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
08 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة إيفل الكبرى
09 أكتوبر
الحدث التالي خلال
20 يوماً
آر
جائزة البرتغال الكبرى
23 أكتوبر
الحدث التالي خلال
34 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
30 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة البرازيل الكبرى
13 نوفمبر
Canceled
11 ديسمبر
الحدث التالي خلال
83 يوماً

هورنر: تعيّن على فيرشتابن "الاقتناع" بمغامرة الانطلاق على الإطار القاسي

المشاركات
التعليقات
هورنر: تعيّن على فيرشتابن "الاقتناع" بمغامرة الانطلاق على الإطار القاسي

قال كريستيان هورنر مدير فريق ريد بُل أنّه تعيّن على سائقه ماكس فيرشتابن "الاقتناع" بالقرار الحاسم بالتأهّل على الإطارات القاسية "هارد" لسباق جائزة الذكرى الـ 70 الكبرى.

كان فيرشتابن السائق الوحيد الذي استخدم إطارات هارد في القسم الثاني للتصفيات على حلبة سيلفرستون، وبذلك التزم باستعمالها خلال طلعته الأولى في السباق، وقد أتت تلك المغامرة أكلها حيث سجّل الهولندي الفوز متفوقًا على ثنائي مرسيدس فارضًا سيطرته على الحدث بطريقة حتّى فريقه لم يتوقعها.

وقال هورنر أنّ فيرشتابن والفريق تعيّن عليهما موازنة مكاسب ومخاطر القيام بأمر مختلف، وفي النهاية تمّ اتخاذ قرار بالمُضي قُدمًا في تلك الخطوة.

"كان على ماكس الاقتناع بتلك الفكرة بالطّبع. لذلك اختبرنا ذلك عبر المُحاكاة، وتعرفنا على المكاسب والمخاطر. حيث شعرنا بأنّنا إذا أقدمنا على ما ستقوم به مرسيدس تمامًا بعد أداء الأسبوع الماضي، فسنحصل على ذات النتيجة في النهاية" قال هورنر.

وأضاف: "لذلك وعلى الأقل باعتماد إطارات هارد، كانت النظرية بأنّ هنالك سيارة أمان في وقت لاحق من السباق، وسنتمتع على الأرجح بأفضلية التماسك في القسم الأخير من السباق، لكن وكما رأينا، فقد حظينا في الواقع بأفضلية الوتيرة طيلة السباق".

وتابع: "كان هنالك خطر أكبر، كونه وإذا دخلت سيارة الأمان في أوقات معيّنة، فمن الممكن أن تنقلب تلك الاستراتيجية عليك، لكن لا يُمكن مطلقًا التكهّن بذلك. لقد عملت تلك الاستراتيجية على نحوٍ جيّد للغاية، وكانت تستحق المغامرة، وآتت أُكلها اليوم".

واسترسل: "لكنّنا ببساطة كذلك حظينا بالوتيرة التي منحتنا تلك اللفات الطويلة وأفضلية الوتيرة أمام مرسيدس".

اقرأ أيضاً:

في المقابل، اعترف هورنر بأنّ وتيرة فيرشتابن على إطارات "هارد" لم تكن متوقعة.

فقال: "أفضل احتمالاتنا كان مقارعة مرسيدس عبر القيام بأمر مختلف. إذ وعبر الانطلاق على إطارات ’هارد’، والتي كانت كما تتذكرون الميديوم (المتوسطة) في جولة الأسبوع الماضي، فإنّ ذلك قد يمثّل عاملًا حاسمًا".

وأكمل: "لكنّ المفاجئ أنّ وتيرتنا كانت أقوى من مرسيدس بالمقارنة مع الأسبوع الماضي. الأجواء كانت مختلفة بعض الشيء، وكذلك مستويات الضغط. أمامنا الكثير من البيانات لتحليلها وفهمها، كوننا حظينا بسيارة مسيطرة اليوم".

اقرأ أيضاً:

من جهة أخرى، أوضح هورنر أنّ إدارة فيرشتابن للإطارات لعبت دورًا حاسمًا في الفوز، فقال: "أعتقد بأنّ ماكس يمتلك شعورًا رائعًا بهذه الإطارات، حيث رأيناه في مناسبات عدّة يُديرها على نحوٍ جيّد للغاية".

وأردف: "نعلم أن ملاحقة سيارة عن قُرب يصعّب من مهمة إدارة الإطارات. كما علمنا بأنّ مرسيدس ستتوقف بسبب انطلاقها على تركيبة الإطارات الألين، حيث أردنا ضمان أن نتمكّن من استغلال تلك الفرصة والحفاظ على عُمر الإطارات".

وتابع: "كان ماكس واثقًا للغاية أنّ بمقدوره حماية هذه الإطارات خلال المنعطفات عالية السرعة وكان في الموقع المناسب عندما توقّفوا".

واستطرد: "عندما أجرت مرسيدس توقفها، وكانت ما تزال لدينا ذات الوتيرة التي تمتعوا بها مع إطارات كانت أقدم بشكل كبير، كما أنّهم بدأوا المعاناة من تحبّب إطاراتهم في وقت مبكّر، عندها ترى أنّك أمام الفرصة المناسبة وبوسعنا الفوز بهذا السباق".

واختتم: "كنا قادرين على كسب وقفة صيانة ومنذ تلك اللحظة كانت مسألة فرض سيطرة على السباق وعلى أداء تلك الإطارات".

اقرأ أيضاً:

تود: الفورمولا واحد تعمل على روزنامة أولية "اعتيادية" لموسم 2021

المقال السابق

تود: الفورمولا واحد تعمل على روزنامة أولية "اعتيادية" لموسم 2021

المقال التالي

كاري: مداخيل الفورمولا واحد ستقفز مجدداً في 2021

كاري: مداخيل الفورمولا واحد ستقفز مجدداً في 2021
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة الذكرى الـ 70