اشترك

Sign up for free

  • Get quick access to your favorite articles

  • Manage alerts on breaking news and favorite drivers

  • Make your voice heard with article commenting.

Motorsport prime

Discover premium content
اشترك

النسخة

الشرق الأوسط

هورنر: السلامة "ورقة سهلة للاختباء وراءها" في جدل تغييرات قوانين الأرضيّة

يعتقد كريستيان هورنر مدير فريق ريد بُل أنّ "السلامة ورقة من السهل للغاية الاختباء وراءها" في ظلّ الجدل المتواصل بين الفريق حيال مقترحات "فيا" لتغييرات قوانين الأرضيّات لموسم 2023.

كريستيان هورنر، مدير فريق ريد بُل ريسينغ

ستيفن تي/ صور لات

في ظلّ محاولتها السيطرة على مشكلة الارتدادات التي واجهتها عدّة فرقٍ في المراحل الأولى من هذا الموسم تحت القوانين التقنيّة الحديدة، أعلنت "فيا" قبيل جائزة فرنسا الكبرى عن تعديلها للقوانين للعام المقبل بناءً على أسس السلامة.

وشمل ذلك رفع حافة الأرضيّة بـ 25 ملم، إلى جانب اعتماد فحوصات أكثر صرامة، لكنّها واجهت ضغطًا معاكسًا من قبل عددٍ من الفرق.

وكانت ريد بُل قد عبّرت بشكلٍ علني عن معارضتها لأيّ تغييرٍ للقوانين في وسط العام، قائلة أنّ الفرق التي لم تُواجه ظاهرة الارتدادات لا يجب أن تدفع ثمن معاناة الآخرين أكثر.

وعندما سُئل من قبل موقعنا "موتورسبورت.كوم" بعد سباق فرنسا عن رأيه في كيفيّة حلّ الجدل الحالي، طالب هورنر القائمين على البطولة بـ "اتّباع الإجراء الطبيعي".

وقال: "مجدّدًا لم أرَ أيّة مشاكل هنا في فرنسا. أعتقد بأنّنا لم نشاهد أيّة مشاكل في السباقات الثلاثة أو الأربعة الأخيرة".

وأردف: "لذا أعتقد بأنّ هناك حاجة للتوصّل إلى حلٍ منطقي، وليس إعادة صياغة كتيّب القوانين للعام المقبل في هذه المرحلة من العام، مع وجود سقف النفقات".

وأكمل: "أعتقد بأنّها مشكلة أكبر بالنسبة للفرق الصغرى التي لن تكون لديها الموارد الكافية للاستجابة".

ثمّ تابع: "أعتقد بأنّه مهم كانت الإجراءات التي يتمّ اتّخاذها، فيجب أن تكون منطقيّة".

وزعم هورنر في وقتٍ سابقٍ من عطلة نهاية الأسبوع أنّ الضغط لتغيير قوانين الأرضيّة يتمحور حول مساعدة فريق "معيّن" في إشارة إلى مرسيدس التي عانت أكثر من البقيّة من ظاهرة القفزات.

ونفت مرسيدس أن يكون الوضع كذلك، قائلة أنّ تعديلات الأرضيّة لا تضمن تحسّن أدائها.

ويُمكن لـ "فيا" تغيير القوانين التقنيّة بناءً على أسس السلامة من دون دعم الفرق "من دون إشعار أو تأخير"، لكن هناك شكوك وسط عددٍ من الفرق حيال وجود مشاكل سلامة حقيقيّة أصلًا.

وقال هورنر يوم الأحد: "سأجادل في الحقيقة بأنّها مسألة سلامة أصلًا. تعود إلى كيفيّة رغبة كلّ فريق بتشغيل سيارته. يُمكنك التخلّص من الارتدادات بسهولة بالغة، لكن عليك التضحية بالأداء".

وأكمل: "لذا ليس من واجب فيا ضمان أن يكون كلّ فريق تنافسيًا. لولا ذلك لكان علينا حينها اعتماد توازن أداء للمحرّك على مدار الأعوام العشرة الماضية".

واعترف هورنر بأنّ جزءًا من المشكلة يتمثّل في عدم وجود أيّ تعريفٍ لما تُعتبر مشكلة سلامة وفق قوانين "فيا"، قائلًا أنّ السلامة "ورقة من السهل الاختباء وراءها".

وأضاف: "ذلك نظريًا لأنّها لن تكون موضوع لجنة أو تصويتٍ من قبل المجلس العالمي".

وأكمل: "يُمكن فعل ذلك، لكن أعتقد بأنّه يجب أن يكون منطقيًا. الأرقام التي تمّ تباحثها مفرطة جدًا بالمقارنة مع الحقيقة وما يُمكن فعله".

كما أشار إلى ضرورة حذر الفورمولا واحد لتفادي "الإفراط في الاستجابة لبعض الأمثلة للحلبات العابرة"، وأنّه واثقٌ من أنّ الفرق ستصل في النهاية إلى حلولٍ لهذه المشكلة خلال الفترة الشتويّة.

لويس هاميلتون، مرسيدس وسيرجيو بيريز، ريد بُل ريسينغ

لويس هاميلتون، مرسيدس وسيرجيو بيريز، ريد بُل ريسينغ

تصوير: صور موتورسبورت

Be part of Motorsport community

Join the conversation
المقال السابق قطعة الحطام "المحيّرة" ليست السبب وراء معاناة نوريس في فرنسا
المقال التالي فيراري: لا سبب يمنعنا من الفوز بالسباقات العشر الأخيرة في موسم 2022

Top Comments

ليس هناك تعليقات على المقال. لمَ لا تبدأ بالتعليق؟

Sign up for free

  • Get quick access to your favorite articles

  • Manage alerts on breaking news and favorite drivers

  • Make your voice heard with article commenting.

Motorsport prime

Discover premium content
اشترك

النسخة

الشرق الأوسط