فورمولا 1
12 مارس
-
15 مارس
التجارب الحرة الأولى خلال
17 يوماً
آر
جائزة البحرين الكبرى
19 مارس
-
22 مارس
الحدث التالي خلال
22 يوماً
02 أبريل
-
05 أبريل
الحدث التالي خلال
36 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
30 أبريل
-
03 مايو
الحدث التالي خلال
64 يوماً
آر
جائزة إسبانيا الكبرى
07 مايو
-
10 مايو
الحدث التالي خلال
71 يوماً
آر
جائزة موناكو الكبرى
21 مايو
-
24 مايو
الحدث التالي خلال
85 يوماً
آر
جائزة أذربيجان الكبرى
04 يونيو
-
07 يونيو
الحدث التالي خلال
99 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
11 يونيو
-
14 يونيو
الحدث التالي خلال
106 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
25 يونيو
-
28 يونيو
الحدث التالي خلال
120 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
02 يوليو
-
05 يوليو
الحدث التالي خلال
127 يوماً
آر
جائزة بريطانيا الكبرى
16 يوليو
-
19 يوليو
الحدث التالي خلال
141 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
30 يوليو
-
02 أغسطس
الحدث التالي خلال
155 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
27 أغسطس
-
30 أغسطس
الحدث التالي خلال
183 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
03 سبتمبر
-
06 سبتمبر
الحدث التالي خلال
190 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
17 سبتمبر
-
20 سبتمبر
الحدث التالي خلال
204 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
24 سبتمبر
-
27 سبتمبر
الحدث التالي خلال
211 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
08 أكتوبر
-
11 أكتوبر
الحدث التالي خلال
225 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
22 أكتوبر
-
25 أكتوبر
الحدث التالي خلال
239 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
29 أكتوبر
-
01 نوفمبر
الحدث التالي خلال
246 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
12 نوفمبر
-
15 نوفمبر
الحدث التالي خلال
260 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
26 نوفمبر
-
29 نوفمبر
الحدث التالي خلال
274 يوماً

هلكنبرغ "لم يكن بوسعه رؤية" غروجان قبل حادث انقلابه

المشاركات
التعليقات
هلكنبرغ "لم يكن بوسعه رؤية" غروجان قبل حادث انقلابه
25-11-2018

قال الألماني نيكو هلكنبرغ أنّه "لم يكن قادرًا على رؤية" رومان غروجان خلال الحادث الذي جمعهما في اللفّة الافتتاحيّة من سباق أبوظبي، وهو ما تسبّب في طيران سيارة رينو في الهواء وانقلابها مرّتين.

كان السائقان يتنافسان على المركز السابع عند اقترابهما من المنعطفين الثامن والتاسع عند نهاية الخطّ المستقيم الخلفي الطويل.

وأغلق كلاهما مكابحه وعبرا المنعطف الثامن بشكلٍ واسع، لكنّ غروجان بقي على الجانب الأيمن لهلكنبرغ عند الوصول إلى رأس زاوية المنعطف التاسع ما أدّى إلى احتكاك إطاراتهما وانقلاب سيارة الألماني مرّتين قبل أن تتوقّف مقلوبة عند حواجز الحلبة.

"كان ذلك محبطًا للغاية، لكنّني أعتقد أنّ علينا اعتبار الأمر حادثة تسابق" قال هلكنبرغ لقناة "سكاي سبورتس".

وأضاف: "كنت أتسابق مع رومان بالدخول إلى المنعطف الثامن، وأغلق كلانا مكابحه وعبرت بشكلٍ واسع وكان هو قد عبر بشكلٍ واسع أكثر منّي، لذلك اعتقدت أنّه خارج المسار وأنّني حظيت بالمنعطف التاسع لي وحدي لهذا السبب توجّهت نحو رأس المنعطف".

وأردف: "لكن من الواضح بأنّه كان لا يزال هناك وتلامست إطاراتنا وشاهدتم البقيّة، انقلابان وهو ما بدا مثيرًا لكن لم يحدث أيّ شيء درامي".

وأكمل: "بدا الحادث مذهلًا، لكنّه لم يكن قويًا، لم تكن قوّة الاصطدام كبيرة، لذلك لا مشكلة من تلك الناحية. من المؤسف أنّه لم يكن بوسعي رؤية رومان. تسابقنا بشكلٍ محتدم بالدخول إلى المنعطف الثامن وكبح كلانا في وقتٍ متأخّر".

وواصل شرحه بالقول: "لم أكن قادرًا على رؤيته، كان في نقطتي العمياء والبقيّة مثلما تعرفونها. بالرغم من ذلك لا أزال محبطًا كون التجهيز لعطلة نهاية الأسبوع يأخذ وقتًا طويلًا وفي النهاية ينتهي سباقك بتلك السرعة ودائمًا من الصعب تقبّل ذلك".

وبقي هلكنبرغ داخل سيارته المقلوبة، قائلًا عبر اللاسلكي: "أنا معلّقٌ هنا مثل بقرة" قبل أن يتمّ قلب سيارته بنجاح من قبل المارشلز وإطفاء النار في قسمها الخلفي.

وعندما سُئل إن كان الطوق قد ساعد على منع تضرّر رأسه، أجاب هلكنبرغ: "لا أعلم الآن إن كان الطوق قد منع أيّ شيء أم لا".

وأضاف: "كانت الحواجز إلى يميني في جميع الأحوال وكانت هناك مساحة ضيّقة للغاية".

وأردف: "من الصعب إيجاد جميع الأزرار وكلّ تلك الأشياء عندما تكون مقلوبًا رأسًا على عقب وكلّ شيء يبدو مختلفًا للغاية".

واختتم حديثه بالقول: "كانت هذه المرّة الأولى لي التي ينتهي بي الأمر فيها بسيارة مقلوبة، كنت جالسًا أنتظر المارشلز واستجابوا سريعًا وأخرجوني".

نيكو هلكنبرغ، رينو ورومان غروجان، هاس

نيكو هلكنبرغ، رينو ورومان غروجان، هاس

تصوير: صور ساتون

المقال التالي
ريكاردو يقول بانّ استراتيجيّته جعلت المتصدّرين "بعيدي المنال"

المقال السابق

ريكاردو يقول بانّ استراتيجيّته جعلت المتصدّرين "بعيدي المنال"

المقال التالي

زيت محرّك هوندا المحترق حجب رؤية فيرشتابن

زيت محرّك هوندا المحترق حجب رؤية فيرشتابن
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة أبوظبي الكبرى