اشترك

Sign up for free

  • Get quick access to your favorite articles

  • Manage alerts on breaking news and favorite drivers

  • Make your voice heard with article commenting.

Motorsport prime

Discover premium content
اشترك

النسخة

الشرق الأوسط الشرق الأوسط
فورمولا 1 جائزة بريطانيا الكبرى

هاميلتون يكشف سبب بكائه للمرة الأولى في مسيرته بعد تحقيق الفوز في سيلفرستون

غلبت الدموع، سائق مرسيدس والفائز بسباق جائزة بريطانيا الكبرى، لويس هاميلتون، حيث سُمع وهو يتكلم مع فريقه بعد اجتياز العلم المرقط أولاً، بكلمات مؤثرة.

لويس هاميلتون، مرسيدس

لويس هاميلتون، مرسيدس

الصورة من قبل: أندي هون/ صور لات

غاب هاميلتون عن الانتصارات منذ جولة المملكة العربية السعودية 2021، فقد واجه فريقه مرسيدس صعوبات كثيرة مع السيارة في حقبة المؤثرات الأرضية الحالية.

ورغم أن بداية الموسم كانت صعبة للغاية على السهام الفضية، لكن التطوير المتواصل بالإضافة إلى تغيير المبدأ التصميمي بالكامل وجهود السائقين هاميلتون وزميله جورج راسل، جميعها عوامل ساعدت في عودة الفريق للمنافسة على مراكز المقدمة.

وخلال التصفيات، حجزت مرسيدس صف الانطلاق الأول مع راسل أمام هاميلتون في نتيجة كانت مفاجئة بعض الشيء، حيث لعبت حالة المسار - إضافة لتضرر أرضية سيارة ماكس فيرستابن والخطأ الذي ارتكبه لاندو نوريس في لفته السريعة - دوراً في ذلك.

لكن السباق حمل تقلبات كثيرة، حيث هطلت الأمطار لفترة وتغيرت الاستراتيجيات وانتهت المعركة بتفوق هاميلتون بعد انتزاع المركز الأول من نوريس بعد وقفات الصيانة الأخيرة.

ورغم أن فيرستابن كان ثالثاً، لكنه نجح بتجاوز نوريس كذلك لينهي ثانياً خلف هاميلتون وأما سائق مكلارين.

ويحمل فوز هاميلتون هذا أهمية خاصة للغاية، نظراً لأنه حققه على أرضه وأمام جمهوره بالإضافة لكونه آخر سباق في بريطانيا مع فريقه الحالي مرسيدس، حيث سينتقل بطل العالم سبع مرات إلى صفوف فيراري بدءاً من موسم 2025 المقبل.

حيث قال معلقاً على شعور العودة للانتصارات بعد غياب طويل: "إنه شعور مختلف عن السباقات الماضية وبشكل خاص السباقات المتتالية أو المواسم التي كنا نفوز فيها بكثرة".

وأكمل: "لقد خضنا كل تلك التحديات مع الفريق، تحديات متواصلة كتلك التي نعاني منها جميعنا، ننهض ونحاول تقديم أفضل ما لدينا".

وتابع: "في مرات كثيرة، تشعر أنك تقدم أفضل ما لديك، ولا يبدو جيداً بما يكفي، وهذا ينتج عنه إحباط في بعض الأحيان".

وأردف: "نعيش في أوقات تشكل فيها الصحة النفسية مسألة جدية للغاية، ولن أكذب: لقد اختبرت هذه المشكلة. كانت هناك بالتأكيد لحظات اعتقدت فيها أن الأمر انتهى أنني لن أفوز مجدداً".

واسترسل: "مع كل هذه المشاعر على خط النهاية وبصراحة: لم أبكِ بعد الفوز في حياتي من قبل. لكن كل تلك المشاعر كانت تغمرني. إنه شعور رائع، حقاً، حقاً. أنا ممتنّ جداً، جداً لذلك".

اقرأ أيضاً:

بالمقابل، تكلم هاميلتون حول فترة الغياب الطويلة عن الانتصارات، واعتقاده بأن قد لا ينجح بتحقيق الفوز مجدداً، مشيراً إلى الضغوطات النفسية التي واجهها طوال تلك الفترة بسبب ذلك.

"لقد مرّ وقت طويل للغاية.. أخبرني أحدهم أنها 946 يوماً أو شيء من هذا القبيل، منذ آخر فوز لي". قال البريطاني.

وأكمل: "إنها أوقات صعبة حقاً، من الواضح أننا ومنذ 2021 لم نتمكن من المنافسة على الفوز خلال المواسم المنصرمة. لقد كانت فترة قاسية جداً من الناحية الذهنية، على الجميع ضمن الفريق".

وتابع: "خاصة بالنظر لكمية العمل الضخم الذي واصل الفريق القيام به، والعمل الذي واصلت القيام به، وكل ما حصل خلال هذا الموسم كذلك، مع الكثير من المشاعر المتقلبة وبشكل خاص إعلان رحيلي".

وأردف: "في الوقت نفسه، بدأنا مع سيارة لم نكن نشعر أنها قادرة على الفوز، من ثم أخيراً وصلت لموقع يؤهلها تحقيق الفوز، وهذا ما حصل في جائزة بريطانيا الكبرى أمام جماهير الموطن".

واختتم: "بصراحة، إنه شرف مذهل لي أن أقف على قمة منصة التتويج وأسمع النشيد الوطني. خاصة مع تواجد عائلتي هنا كذلك".

لويس هاميلتون، مرسيدس

لويس هاميلتون، مرسيدس

الصورة من قبل: صور موتورسبورت

كن جزءًا من مجتمع موتورسبورت

انضمّ إلى المحادثة
المقال السابق لوكلير يعيش فترة "أسوأ من الكابوس" بعد قرار الإطارات الفاشل في سيلفرستون
المقال التالي مكلارين تكشف السبب وراء عدم التوقف المزدوج في سباق بريطانيا

أبرز التعليقات

Sign up for free

  • Get quick access to your favorite articles

  • Manage alerts on breaking news and favorite drivers

  • Make your voice heard with article commenting.

Motorsport prime

Discover premium content
اشترك

النسخة

الشرق الأوسط الشرق الأوسط