هاميلتون يفوز بسباق فرنسا ويستعيد صدارة البطولة

المشاركات
التعليقات
هاميلتون يفوز بسباق فرنسا ويستعيد صدارة البطولة
خضر الراوي
كتب: خضر الراوي , رئيس التحرير
24-06-2018

سجّل لويس هاميلتون انتصاره الثالث في موسم 2018 من بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد عبر فوزه بسباق جائزة فرنسا الكبرى على حلبة بول ريكار.

وصل سائق مرسيدس إلى الجولة الفرنسية متخلفًا بفارق نقطة واحدة في ترتيب بطولة السائقين عن منافسه سيباستيان فيتيل، ولكنه سيُغادرها مع استعادته للمركز الأوّل بفضل حصده لـ 25 نقطة.

ولم يجد هاميلتون صعوبةً في الحفاظ على صدارته إذ قاد سباقًا سهلاً في الصدارة من دون منافسةٍ من أقرب منافسيه ماكس فيرشتابن حاصدًا فوزه الـ 65 في سباقات الفئة الملكة.

وبات يملك البريطاني 145 نقطة في رصيده في ترتيب البطولة بفارق 14 نقطة عن فيتيل الذي حلّ في المركز الخامس بعد الحادث الذي جمعه مع الفنلندي فالتيري بوتاس في اللّفة الأولى.

وقال هاميلتون "عملٌ رائع أنا سعيدٌ كذلك لفوز المنتخب الانكليزي. إنه يومٌ رائع إذ استمتعت بالسباق. إنه أفضل سباق فرنسي خضته في مسيرتي".

وأضاف "لم أفكّر في ترتيب البطولة بعد، ولكن هذا هو المكان الذي أريد التواجد فيه".

وجاء فيرشتابن في المركز الثاني بفارق 7 ثوانٍ ليصعد لمنصة التتويج للمرّة الثالثة هذا الموسم بعد سباقَي إسبانيا وكندا، ولكن هذه المرّة من بوابة المركز الثاني وليس الثالث.

أمّا المركز الأخير على منصة التتويج فكان من نصيب كيمي رايكونن الذي قام بسلسلة من اللّفات السريعة في القسم الأخير من السباق سمحت له بتجاوز دانيال ريكاردو.

الأسترالي جاء في المركز الرابع أمام فيتيل بينما حلّ كيفن ماغنوسن في المركز السادس مستيفيدًا من مشكلة المحرك التي تعرّض لها كارلوس ساينز الإبن قبل لفتَين من نهاية السباق والتي ساهمت بخسارته لمركزه.

بوتاس جاء في المركز السابع إذ نجح في تعويض تأخره بعد تراجعه للمركز 18 مع نهاية اللّفة الأولى إثر الحادث مع فيتيل، إذ تقدّم على ساينز الإبن.

وقد أكمل نيكو هلكنبرغ وشارل لوكلير ترتيب العشرة الأوائل.

مجريات السباق

ليس من الصعب القول بأنّ فيتيل وبوتاس كانا أكبر الخاسرين خلال اللّفة الأولى من السباق بعد الاحتكاك الذي جمعهما على المنعطف الأوّل. وقد أظهرت الإعادة بأنّ فيتيل أغلق مكابح سيارته ولكنه لم يتمكّن من تفادي الاصطدام بسائق مرسيدس ما أدّى إلى حدوث أضرار بسيارتيهما وعودتهما إلى منطقة الصيانة مباشرةً.

وقال فيتيل "لديّ ضرر في أنف السيارة" قبل أن يقوم بتغيير الجناح الأمامي والانتقال إلى إطارات الـ "سوفت" مع تراجعه إلى المركز 17 وراء بوتاس الذي توقف في اللّفة عينها.

وقال فريق مرسيدس لسائقه الفنلندي "فيتيل تحت التحقيق الآن لتسببه بالحادث".

وبعد التحقيق في الحادثة، حصل فيتيل على عقوبة 5 ثوانٍ.

كما وقع حادثٌ بين إستيبان أوكون وبيير غاسلي توجّب دخول سيارة الأمان مع نهاية اللّفة الأولى مع انسحاب الفرنسيان من السباق.

هذه التغييرات والتقلبات وضعت فيرشتابن في المركز الثاني وراء هاميلتون، ولكن أكبر المستفدين كان ساينز الإبن بحلوله في المركز الثالث. واستفاد لوكلير من هذه الأحداث كي يتقدّم للمركز السادس أمام رايكونن.

ومع خروج سيارة الأمان نهاية اللّفة الخامسة، نجح رايكونن في التقدّم على لوكلير فيما تراجع ألونسو إلى المركز الأخير إثر انزلاق سيارته بعد احتكاكٍ طفيف جمعه مع فيتيل على المنعطف الرابع.

في أثناء ذلك، استطاع هاميلتون توسيع صدارته إلى أكثر من ثانية ونصف بحلول اللّفة الثامنة فيما تقدّم فيتيل للمركز 12. وفي تلك المرحلة بلغ الفارق بين الألماني ومتصدّر السباق هاميلتون 18 ثانية.

على الرغم من ذلك، أكمل فيتيل تقدمه ليصل إلى المركز الثامن بعد سلسلة من التجاوزات الناجحة على بيريز وهلكنبرغ وغروجان.

في المقابل، لم يكن بوتاس بنفس السرعة إذ وصل إلى المركز 11، ولكن كشف فريقه بأنّ الفنلندي يُعاني من مشكلة في أرضية سيارته جرّاء حادث اللّفة الأولى.

فيتيل أكمل حصد المراكز لحين وصوله إلى المركز الرابع في اللّفة 20. وبالتالي كان ترتيب الخمسة الأوائل في تلك المرحلة كالتالي: هاميلتون، فيرشتابن، ريكاردو، رايكونن وفيتيل.

ومع وصول السباق إلى لفته الـ 22 من أصل 53 أخبر فريق مكلارين ألونسو بوجود احتمال لهطول الأمطار في غضون 20 دقيقة. ولكن هذه الأخبار كانت آخر ما يُريده هاميلتون الذي كان يتمتع بصدارة تبلغ حوالى 7 ثوانٍ أمام فيرشتابن.

ولكن لم يستمرّ ذلك لفترةٍ طويلة إذ توقف فيرشتابن في اللّفة منتقلاً إلى إطارات "سوفت"، قبل أن يتبعه بعد 3 لفات زميله ريكاردو الذي تراجع للمركز الخامس وراء فيتيل.

واضطر سيرجيو بيريز للانسحاب في اللّفة 30 جرّاء مشكلة في محرك سيارته مرسيدس. مع العلِم بأنّ المكسيكي كان يستخدم المحرك الجديد للصانع الألماني.

ونجح ريكاردو في اللّفة 34 بتجاوز فيتيل للمركز الثالث، في الوقت الذي توقف فيه هاميلتون لينتقل إلى إطارات "سوفت".

ولكن رايكونن الذي انتقل إلى إطارات "سوبر سوفت" استطاع القيام بسلسلة من اللّفات السريعة في القسم الأخير من السباق ليخطف المركز الثالث من الأسترالي.

وواجه لانس سترول مشكلة في الإطار الأمامي الأيسر إذ تلاشت أجزاء من سيارته على الحلبة قبل لفتَين من النهاية ما أدّى إلى اعتماد نظام سيارة الأمان الافتراضية مع تخفيف السائقين من سرعتهم. وقد انتهى السباق على هذه الحالة من دون فرص متاحة للتجاوز.

نتيجة السباق

المركز سائق عدد اللفات الزمن الفارق منصات الصيانة النقاط
1 United Kingdom لويس هاميلتون 53 1:30:11.385   1 25
2 Netherlands ماكس فيرشتابن 53 1:30:18.475 7.090 1 18
3 Finland كيمي رايكونن 53 1:30:37.273 25.888 1 15
4 Australia دانيال ريكاردو 53 1:30:46.121 34.736 1 12
5 Germany سيباستيان فيتيل 53 1:31:13.320 1:01.935 2 10
6 Denmark كيفن ماغنوسن 53 1:31:30.749 1:19.364 1 8
7 Finland فالتيري بوتاس 53 1:31:32.017 1:20.632 2 6
8 Spain كارلوس ساينز الإبن 53 1:31:38.569 1:27.184 1 4
9 Germany نيكو هلكنبرغ 53 1:31:43.374 1:31.989 1 2
10 Monaco شارل لوكلير 53 1:31:45.258 1:33.873 1 1
11 France رومان غروجان 52     1  
12 Belgium ستوفيل فاندورن 52     1  
13 Sweden ماركوس إريكسون 52     1  
14 New Zealand برندون هارتلي 52     1  
15 Russian Federation سيرغي سيروتكين 52     1  
16 Spain فرناندو ألونسو 50     3  
17 Canada لانس سترول 48     1  
 انسحب Mexico سيرجيو بيريز 27     1  
 انسحب France إستيبان أوكون          
انسحب France بيير غاسلي        
فورمولا 1 - المقال التالي
فيتيل: لقد أخطأت في الحادث مع بوتاس

المقال السابق

فيتيل: لقد أخطأت في الحادث مع بوتاس

المقال التالي

مكلارين تعترف أنّ عليها إثبات تقدمها للحفاظ على ألونسو

مكلارين تعترف أنّ عليها إثبات تقدمها للحفاظ على ألونسو

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة فرنسا الكبرى
الكاتب خضر الراوي
نوع المقالة تقرير السباق