هاميلتون لا يعلم السبب بعد وراء ضعف وتيرته في التجارب التأهيلية

أعرب لويس هاميلتون عن خيبة أمله من خروجه من القسم الثاني من التجارب التأهيلية لسباق جائزة موناكو الكبرى، إذ احتلّ سائق مرسيدس المركز الـ14 بسبب رفع الأعلام الصفراء.

عانى البريطاني مع سيارته طيلة فترة التجارب التأهيلية إذ أنهى القسم الأوّل في المركز العاشر، قبل أن يفقد السيطرة عليها في عدّة مناسبات خلال القسم الثاني ويجد نفسه خارج العشرة الأوائل.

وحاول هاميلتون القيام بلفة سريعة إذ كان قريبًا من التأهّل إلى القسم الثالث، إلّا أنّ الأعلام الصفراء أجبربته على التخفيف من سرعته بعد الحادث الذي تعرّض له سائق مكلارين ستوفيل فاندورن.

وعندما سُئِل هاميلتون عمّا إذا كان السبب يكمن في حرارة إطاراته، ردّ قائلاً "لا أعلم بعد كوني لم أتحدث إلى المهندسين حتى هذه اللّحظة. لذلك لا يُمكنني تحديد سبب المشكلة حاليًا. ولكن راودني شعورٌ غريب داخل السيارة".

كما أقرّ بأنه كان ليُعاني للتواجد ضمن السائقين الخمسة الأوائل لو تأهّل إلى القسم الثالث.

وقال "لم أكن محظوظًا مع رفع الأعلام الصفراء. ربما كنت قادرًا على التأهّل إلى القسم الثالث من خلال لفتي الأخيرة، ولكن كنت لأعاني من أجل التواجد ضمن المراكز الخمسة الأولى بالنظر إلى الوتيرة التي حظيت بها".

وأكمل "ولكنه من الجيد رؤية نجاح بوتاس في استخراج الأداء منها، وهذا يُظهر بأننا لسنا في موقعٍ سيء للغاية في موناكو. يتوجّب علينا معرفة السبب وراء عدم تواجدي في المقدمة".

من ناحيته اعترف نيكي لاودا بأنّ معايير ضبط سيارة هاميلتون هي السبب وراء تراجع تأديته في التجارب التأهيلية.

وقال النمساوي "لم نتمكّن من الحصول على الضبط الصحيح على سيارة هاميلتون، وبالتالي واجه تجارب كارثية. سيارة بوتاس كانت أفضل، إذ كان قريبًا من خطف المركز الثاني".

وأضاف "يحب علينا أن نُحلّل ما لدينا وأن نتحقق من الفروقات بين السيارتَين ولماذا عملت الإعدادات على سيارة واحدة فقط".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة موناكو الكبرى
حلبة مونتي كارلو
قائمة السائقين لويس هاميلتون
قائمة الفرق مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة