فورمولا 1
29 نوفمبر
التجارب التأهيليّة خلال
00 ساعات
:
59 دقيقة
:
50 ثانية
06 ديسمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
6 يوماً
13 ديسمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
12 يوماً

هاميلتون يشرح دور برون في إقناعه بالانضمام إلى مرسيدس

المشاركات
التعليقات
هاميلتون يشرح دور برون في إقناعه بالانضمام إلى مرسيدس

قال لويس هاميلتون أنّ روس برون حقّق نقلة نوعيّة على صعيد إقناعه بالانضمام إلى فريق مرسيدس في الفورمولا واحد لموسم 2013 بعد أن كان غير متأكّدٍ من قراره إثر محادثاته الأوليّة مع الراحل نيكي لاودا.

حسم هاميلتون لقبه السابع في بطولة العالم للفورمولا واحد نهاية الأسبوع الماضي في تركيا مُعادلًا بذلك رقم مايكل شوماخر القياسيّ، وذلك بعد أن فاز بستّة من ألقابه مع مرسيدس.

وكان البريطاني قد غادر مكلارين في نهاية موسم 2012 لينضمّ إلى مرسيدس ضمن ما بدت حينها خطوة مفاجئة، إلى أن أثبتت النجاحات التالية أنّ ذلك كان القرار الصواب.

وكان نيكي لاودا بطل العالم ثلاث مرّات في الفورمولا واحد هو من أتمّ أغلب المفاوضات لإقناع هاميلتون بمغادرة مكلارين والانضمام إلى مرسيدس، حيث ربطت علاقة متينة بينهما في الأعوام التالية.

لكنّ هاميلتون كشف مؤخّرًا أنّه بقي غير متأكّدٍ من خطط مرسيدس المستقبليّة على إثر محادثاته الأوليّة مع لاودا، إلى أن تمكّن برون من إقناعه – حيث كان البريطاني يلعب دور مدير الفريق حينها.

وقال هاميلتون مستذكرًا قرار انضمامه إلى مرسيدس: "تحدّثت إلى نيكي في منزلي في موناكو، حدّثني حول الانضمام إلى الفريق".

وأضاف: "أنا متأكّدٌ من أنّه كان أوّل من تحدّثت إليه. قال لي: عليك الانضمام إلى الفريق!".

ثمّ تابع: "لم أكن مقتنعًا بالضرورة في البداية. أعتقد بأنّ مرحلة الإقناع التي دفعتني للنظر أكثر في المشروع كانت عندما تواجد برون في منزل والدتي، وجلسنا في المطبخ واحتسينا الشاي. وقدّم لي حينها خطط الفريق".

وأكمل: "قدّم لي معلومات معمّقة حول ما يُخطّط الفريق لفعله، والتغييرات التي كان يعمل عليها. كان ذلك مصدر الإقناع".

وجاء عاملٌ أساسيُ وراء قرار هاميلتون بالانضمام إلى مرسيدس خلال جائزة سنغافورة الكبرى 2012 عندما التقى بلاودا للتباحث أكثر في تفاصيل الصفقة التي تمّ الإعلان عنها بعد خمسة أيّام من السباق.

وقال هاميلتون أنّ حوارهما في سنغافورة كان مهمًا جدًا على صعيد بداية صداقتهما، وساعد على توضيح شخصية لاودا بالنسبة إليه.

وقال حيال ذلك: "الجزء المهمّ في سباق سنغافورة هو أنّني أعتقد بأنّني أدركت أنا ونيكي أنّ هناك الكثير من النقاط المشتركة بيننا".

وأكمل: "كانت تلك بداية صداقتنا حقًا، كوني أذكر أنّه قال لي: أنت تشبهني كثيرًا. أعتقد بأنّه أدرك أنّ هناك الكثير من النقاط المشتركة التي تجمعنا أكثر ممّا اعتقد في البداية، كوننا لم نتحدّث كثيرًا مسبقًا. جاء كلّ شيء بناءً على افتراضات وما يكتبه الناس في الصحافة".

ثمّ تابع: "سأقول ذلك مجدّدًا، لم أفكّر حتّى في أعتى أحلامي أنّني سأحقّق سبعة ألقاب. كان تحقيق بطولة رائعًا، وكان من الصعب الحصول على الثانية وأمضيت الكثير من الأعوام في محاولة فعل ذلك ومساعدة الفريق على الفوز ببطولة أخرى".

وواصل شرحه بالقول: "ثمّ كان عليّ اتّخاذ قرارٍ حاسم: إمّا البقاء أو المغادرة وخوض مغامرة جديدة. جازفت وحصدنا الألقاب واحدًا تلو الآخر. علمت أنّني اتّخذت القرار الصحيح عندما فعلت ذلك. علمت أنّ ذلك هو الأفضل لي. لكن هل اعتقدت بأنّني سأحصد ستّة ألقاب كاملة؟ كلّا".

واختتم حديثه قائلًا: "ما يكشفه ذلك هو أنّ علينا أن نقدم على بعض المجازفات في الحياة حيال ما نعتقد بأنّه الأفضل لنا وليس ما يُخبرنا به الآخرون، عليك دراسة الإيجابيات والسلبيات والإقدام على ذلك".

تحليل: كيف أغفل خطأ إعدادات مدى تقدّم الجناح الأماميّ لسيارة ريد بُل

المقال السابق

تحليل: كيف أغفل خطأ إعدادات مدى تقدّم الجناح الأماميّ لسيارة ريد بُل

المقال التالي

فيرشتابن: قوانين الفورمولا واحد لموسم 2022 لم تُصمّم لإيقاف هيمنة مرسيدس

فيرشتابن: قوانين الفورمولا واحد لموسم 2022 لم تُصمّم لإيقاف هيمنة مرسيدس
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1