هاميلتون يتلقى عقوبة التراجع عشرة مراكز لسباق تركيا

سيتراجع لويس هاميلتون عشرة مراكز على شبكة انطلاق سباق جائزة تركيا الكبرى للفورمولا واحد، بعد أن قررت مرسيدس وضع وحدة طاقة جديدة له.

هاميلتون يتلقى عقوبة التراجع عشرة مراكز لسباق تركيا

أجرت مرسيدس تقييماً لإمكانية مواصلة هاميلتون بقية الموسم دون استعمال وحدة طاقة إضافية، لكنها قررت في نهاية المطاف وضع وحدة طاقة جديدة في تركيا.

حيث جاء قرار السهام الفضية وسط إمكانية تأخيره بشكل كبير لاحقاً في حال اضطر لاستعمال محرك إضافي، لذا سيستعمل هاميلتون محرك احتراق داخلي جديداً في اسطنبول.

لكن وبينما يتسبب تبديل كامل وحدة الطاقة بتراجعه لآخر الترتيب، لكن مرسيدس قررت استبدال محرك الاحتراق الداخلي فقط، ما يعني عقوبة عشرة مراكز.

ويمتلك هاميلتون وحدتي طاقة مستعملتين، الأولى استعملها منذ بداية الموسم ووصلت إلى نهاية عمرها الافتراضي عندما تعرضت لفشلٍ خلال جولة هولندا.

أما منافسه ماكس فيرشتابن، فلديه أيضاً ثلاث وحدات طاقة بعد أن تدمرت إحداها في حادثة سيلفرستون مع هاميلتون.

لكن الهولندي اختار استعمال وحدة طاقة جديدة بالكامل في سوتشي، ونجح بشق طريقه لينهي السباق ثانياً.

اقرأ أيضاً:

وتعي مرسيدس أن فيرشتابن في وضع أكثر راحة مقارنة مع هاميلتون الذي قد يواجه خطراً في حال ضغط محركه المستعمل إلى الحدود القصوى.

حيث صرح توتو وولف مدير فريق مرسيدس مؤخراً أن فشل المحرك في أحد السباقات، قد يكلف أربعة انتصارات للتعافي منه.

فقال: "نحن نعتقد أنه وبين المركزين الأول والثاني، مع تسجيل اللفة الأسرع، وفي حال حصول انسحاب، فإنك بحاجة إلى أربعة انتصارات للتعويض".

وأكمل: "ذلك صعب جداً. لذا علينا حساب جميع المخاطر وعدم المخاطرة بالأداء كذلك".

المشاركات
التعليقات
هاميلتون فخورٌ بإنجازاته مع مرسيدس وغير نادمٍ على عدم الانضمام إلى فيراري
المقال السابق

هاميلتون فخورٌ بإنجازاته مع مرسيدس وغير نادمٍ على عدم الانضمام إلى فيراري

المقال التالي

هاميلتون يُسيطر على التجارب الحرّة الأولى في تركيا أمام فيرشتابن

هاميلتون يُسيطر على التجارب الحرّة الأولى في تركيا أمام فيرشتابن
تحميل التعليقات