هاميلتون يتغلّب على فيتيل ليُحرز فوزه الخامس في الصين

حقّق لويس هاميلتون فوزه الخامس في سباق جائزة الصين الكبرى لموسم 2017، بتقدّمه على سائق فيراري سيباستيان فيتيل ليتعادل الثنائي بالنقاط بعد مضيّ جولتين من عمر البطولة.

يعلم هاميلتون حلبة شنغهاي جيدًا إذ أحرز أوّل فوزٍ عليها في العام 2008، قبل أن يسيطر على المنافسات أعوام 2011 و2014 و2015، إذ سيخرج من نسخة 2017 منتصرًا أمام غريمه فيتيل.

ولم يتمكن فيتيل من البقاء على مسافةٍ قريبة من هاميلتون بفعل الاستراتيجيات المختلفة نظرًا للأجواء الجوية المختلطة إذ بدأ السباق على حلبة مبللة، قبل أن تدخل سيارة الأمان باكرًا إثر الحادث الكبير الذي تعرّض له أنطونيو جيوفينازي.

وقام الألماني بالتوقف بشكل مُبكّر في السباق لينتقل إلى الإطارات الجافة حيث تراجع خلال المراحل الأولى إلى المركز الخامس.

وارتفع رصيد فيتيل في البطولة إلى 43 نقطة (نفس عدد نقاط هاميلتون)، إذ تقدّم في الصين على ثنائي ريد بُل ماكس فيرشتابن ودانيال ريكاردو.

وشهدت اللّفات الأخيرة منافسة محتدمة بين سائقَي الفريق الواحد حيث حاول ريكاردو فعل المستحيل كي يتجاوز زميله، بيد أنّ الهولندي كان قادرًا على إبقاء سيارته في مركز منصة التتويج.

ونُشير إلى أنّ الهولندي الذي بدأ السباق من المركز الـ 16 صعد إلى المركز الثالث في ترتيب بطولة السائقين برصيد 25 نقطة.

كيمي رايكونن لم يتمكّن من تحقيق نتيجة أفضل من المركز الخامس إذ اشتكى طوال السباق من ضعف طاقة محركه على المنعطف الـ 12 وصعوبة التحكّم بمقدمة سيارته.

وقد اكتفى فالتيري بوتاس بالمركز السادس حيث خسر عدّة مراكز بعد انزلاق سيارته على المسار قبيل خروج سيارة الأمان من الحلبة.

المركز السابع كان من نصيب كارلوس ساينز الإبن حيث تقدّم على كيفن ماغنوسن وسيرجيو بيريز.

وقد أكمل إستيبان أوكون ترتيب العشرة الأوائل وسط عجز فريقَي رينو وويليامز عن تسجيل أيّة نقطة في ظلّ احتلال نيكو هلكنبرغ وجوليون بالمر للمركزين الـ 12 والـ 13 على الترتيب.

مجريات السباق

مع تواجد المياه على الحلبة في بعض المنعطفات، قرّر السائقون استخدام إطارات "الإنترميديت" باستثناء سائق تورو روسو كارلوس ساينز الإبن الذي استعان بإطارات الـ"سوبر سوفت".

وحافظ هاميلتون على صدارته أمام فيتيل في حين خسر رايكونن مركزه الرابع لصالح ريكاردو على المنعطف الرابع.

وتعرّض سائق ساوبر أنطونيو جيوفينازي لحادثٍ على خطّ البداية/النهاية إذ كان الإيطالي يستخدم الإطارات اللّينة "سوفت" حيث فقد السيطرة على مقدمة سيارته.

وجرّاء ذلك، دخلت سيارة الأمان في الوقت الذي دخل فيه معظم السائقون لمنطقة الصيانة من أجل التزوّد بالإطارات اللّينة مع جفاف الحلبة تدريجيًّا.

وقبيل خروج سيارة الأمان من الحلبة، انزلق بوتاس على المسار إذ خسر مركزه الخامس وتراجع للمركز الـ 12.

ومع عودة الإثارة للحلبة، تواجد هاميلتون في الصدارة أمام ثنائي ريد بُل وفيراري، قبل أن ينجح فيرشتابن في التقدّم إلى المركز الثاني على حساب زميله الأسترالي.

وقال رايكونن الذي كان يُحاول تجاوز ريكاردو كذلك "ما الذي يحدث على المنعطف الـ 12؟ لا أملك الطاقة في محركي".

وفي أثناء ذلك، حصل نيكو هلكنبرغ على عقوبة 15 ثانية: 10 ثوانٍ لتجاوزه لسيارة تحت وجود سيارة الأمان و5 ثوانٍ بفعل تجاوزه تحت نظام سيارة الأمان الافتراضية.

وقد واجه ستوفيل فاندورن مشكلة في الوقود إذ طلب منه فريقه الدخول إلى المرآب بحلول اللّفة الـ 19 لينسحب بشكل مُبكّر من السباق.

نجح فيتيل في القيام بتجاوزٍ جريء حيث تقدّم على ريكاردو ليصعد إلى المركز الثالث تاركًا زميله رايكونن في المركز الخامس الذي أخفق في تجاوز الأسترالي.

وقد نجحت مساعي فيتيل في التقدّم للمركز الثاني بعد إغلاق كبير للمكابح من قبل الهولندي إذ دخل الأخير لمنطقة الصيانة في اللّفة التالية.

كما نجح بوتاس في التقدّم إلى المركز السابع بعد تجاوزه لألونسو بسهولة على الخطّ المستقيم.

ومع وصول السباق إلى لفته الـ 30 كان الترتيب كالآتي: هاميلتون في الصدارة بفارق 11.3 ثانية عن فيتيل، وريكاردو في المركز الثالث أمام رايكونن وبوتاس. بينما تراجع فيرشتابن إلى المركز السادس بعد توقفه وتغيير إطاراته إلى الـ"سوبر سوفت".

ولكن سرعان ما نجح سائق ريد بُل في تجاوز بوتاس إلى المركز الخامس، ليتقدّم بعدها للمركز الرابع إثر توقف ريكاردو وتغيير إطاراته.

فرناندو ألونسو الذي دخل في معركة مع ساينز وخسرها بسبب فارق السرعة على الخطوط المستقيمة، انسحب من السباق في اللّفة الـ 35 إذ قال لفريقه "لديّ مشكلة في ضغط الوقود".

وبالتالي انسحب فريق مكلارين مع سائقَيه من هذه الجولة خالي الوفاض.

وفي اللّفة الـ 43، كان ترتيب السائقين: هاميلتون بفارق 7.6 ثانية عن فيتيل، فيرشتابن في المركز الثالث أمام ريكاردو ورايكونن – إذ أقدم الأخير على الدخول كذلك إلى منطقة الصيانة والتزوّد بإطارات الـ"سوبر سوفت".

ورغم محاولات ريكاردو الحثيثة للتقدّم إلى المركز الثالث، حافظ فيرشتابن على مركزه ليصعد إلى المركز الثالث في ترتيب بطولة السائقين وراء فيتيل وهاميلتون.

المركز#السائقالسيارةعدد اللفاتالفارق
1 44 united_kingdom لويس هاميلتون  مرسيدس 56  
2 5 germany سيباستيان فيتيل  فيراري 56 6.250
3 33 netherlands ماكس فيرشتابن  ريد بُل 56 45.192
4 3 australia دانيال ريكاردو  ريد بُل 56 46.035
5 7 finland كيمي رايكونن  فيراري 56 48.076
6 77 finland فالتيري بوتاس  مرسيدس 56 48.808
7 55 spain كارلوس ساينز الإبن  تورو روسو 56 1:12.893
8 20 denmark كيفن ماغنوسن  هاس 55  1 لفّة
9 11 mexico سيرجيو بيريز  فورس إنديا 55  1 لفّة
10 31 france إستيبان أوكون  فورس إنديا 55  1 لفّة
11 8 france رومان غروجان  هاس 55  1 لفّة
12 27 germany نيكو هلكنبرغ  رينو 55  1 لفّة
13 30 united_kingdom جوليون بالمر  رينو 55  1 لفّة
14 19 brazil فيليبي ماسا  ويليامز 55  1 لفّة
15 9 sweden ماركوس إريكسون  ساوبر 55  1 لفّة
  14 spain فرناندو ألونسو  مكلارين 33  
  26 russia دانييل كفيات  تورو روسو 18  
  2 belgium ستوفيل فاندورن  مكلارين 17  
  36 italy أنطونيو جيوفينازي  ساوبر 3  
  18 canada لانس سترول  ويليامز 0  

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة الصين الكبرى
حلبة حلبة شانغهاي الدولية
نوع المقالة تقرير السباق