هاميلتون: وضع مرسيدس في 2016 كان "غير مُريح" في بعض الأوقات

اعترف لويس هاميلتون أنّ تعامل مرسيدس مع بعض الأوضاع الداخليّة للفريق في 2016 جعله يحظى بشعورٍ "غريبٍ" و"غير مُريحٍ" في بعض الأوقات.

بدا هاميلتون – الذي أكمل موسمه في مركز الوصافة ضمن بطولة العالم للسائقين خلف زميله نيكو روزبرغ – على خلافٍ مع فريقه مرسيدس في بعض المناسبات خلال الموسم كانت أكثرها وضوحًا ولفتًا للأنظار في الجولة الختاميّة في أبوظبي.

حاول هاميلتون هناك أن يدفع روزبرغ إلى الخلف نحو منافسيه خلال المراحل الختاميّة من السباق، مُخالفًا تعليمات فريقه، في مُحاولةٍ منه للتأثير على نتيجة السباق وانتزاع اللقب – إذ دفع تكتيك البريطاني بعد ذلك مدير فريق مرسيدس توتو وولف إلى التلميح بإمكانيّة إنزال عقوبةٍ بهاميلتون.

عند سؤاله يوم الجمعة في حفل جوائز الاتّحاد الدولي للسيارات "فيا" إذا كان شعر بمعاملةٍ غير عادلة أو كان غير مرتاحٍ بالوضع في مرسيدس خلال موسم 2016، أجاب هاميلتون: "كانت هناك بعض الوقائع التي بدت غريبةً بعض الشيء. بكلّ تأكيدٍ كانت هناك بعض الأوضاع غير المُريحة".

وأضاف: "لكن، كما تعلم، فأنا أتوقّع ذلك – ينبغي عليّ توقّع ذلك. أعتقد بأنّ ذلك ربما يُصاحب المجال الذي تُنافس فيه بهذه الطريقة، عندما تظلّ في المقدّمة لبعض الوقت".

وأردف: "إنّه وضعٌ صعبٌ بالنسبة إلى أيّ فريقٍ على ما أعتقد، عندما تحظى بسائقَين يُنافسان على لقب البطولة. لكن ما لا يقتلك يجعلك أقوى، إذ أنّه من خلال تلك الخبرات يُمكنك أن تفهم أكثر الشخصيات المختلفة ونفسك كذلك".

أُسابق "بحماسٍ أكثر من أيّ وقتٍ مضى"

في المقابل أشار هاميلتون إلى أنّ المِحَن التي واجهها في 2016 أجبرته على "المنافسة بحماسٍ" أكثر من المواسم السابقة.

"أرى بأنّني على الأرجح قُدت بحماسٍ هذا العام أكثر من أيّ وقتٍ مضى" قال البريطانيّ.

واستدرك: "واجهت العديد من التحدّيات على طول الطريق – إمّا أن تبدأ أوّلًا أو تتراجع إلى المركز الثامن ويتعيّن عليك شقّ طريقك إلى المقدّمة".

وأكمل: "توجّب عليّ أن أُنافس وأُطوّر أكثر من أدائي، على الأرجح أكثر من الأعوام الأخرى التي بدأتها أوّلًا ثم تراجعت واختفيت. يُمكنني القول بأنّ الأمر تطلّب حماسًا أكبر وشجاعةً أكبر كذلك لمواجهة تلك التحدّيات والتغلّب عليها".

واستطرد: "لست معتادًا على النظر إلى الوراء (على أيّ موسم) لكن في العموم أُحبّذ استخلاص الإيجابيّات – والسلبيات هي الأمور التي نتعلّم منها، والتي حظيت بها هذا الموسم".

واختتم حديثه قائلًا: "لقد خرجت من هذا الموسم بانتصاراتٍ وأقطاب انطلاقٍ أولى أكثر من أي سائقٍ آخر، وهو أمرٌ رائع، موسمٌ ناجحٌ لا يُصدق بالنسبة للفريق".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين لويس هاميلتون
قائمة الفرق مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة