هاميلتون: هوندا متأخّرة بـ "10 أحصنة فقط" عن منافسيها الأساسيّين الآن

المشاركات
التعليقات
هاميلتون: هوندا متأخّرة بـ "10 أحصنة فقط" عن منافسيها الأساسيّين الآن
29-03-2019

أشاد البريطاني لويس هاميلتون بجهود هوندا ضمن موسم 2019 من بطولة العالم للفورمولا واحد مشيرًا إلى أنّ محرّك الصانع الياباني بات متأخّرًا بعشرة أحصنة بخارية فقط عن مرسيدس وفيراري.

حقّقت هوندا أولى منصّات تتويجها ضمن الحقبة الهجينة في أستراليا عندما حلّ ماكس فيرشتابن سائق ريد بُل ثالثًا بعد أن تجاوز سيباستيان فيتيل سائق فيراري.

وقال هاميلتون: "تملك سيارتا ريد بُل وحدة طاقة أفضل بكثير هذا العام من دون شكّ. أعتقد أنّ أداء محرّكهم قريبٌ للغاية. أعتقد أنّه ضمن مجال 10 أحصنة أو شيء من ذاك القبيل مع السيارات الأولى".

وأضاف: "إذا ما نظرتم إلى سرعاتهم على نظام «جي بي اس» فهم بذات سرعتنا. تلك بداية رائعة لهم وآمل أن تكون موثوقيّتهم قويّة كي يتمكّنوا من القتال".

وعندما سُئل إن كان فريق فيراري أو ريد بُل سيكون المنافس الأساسيّ لمرسيدس في البحرين، أجاب: "كلاهما كان قويًا هنا العام الماضي، ويبدو بأنّ ريد بُل حقّقت خطوة إلى الأمام. أنا متحمّسٌ حقًا لرؤية ذلك".

وأضاف: "ستكون المعركة متقاربة نهاية هذا الأسبوع. أعلم أنّ البعض يعتقد بأنّنا كنّا نخفي سرعتنا في التجارب الشتويّة، وبصدقٍ توجّهنا إلى السباق الأوّل معتقدين أنّ المنافسة ستكون متقاربة أكثر من ذلك".

وواصل شرحه بالقول: "لم نعتقد أنّنا في الأمام. بناءً على المعلومات التي كانت لديّ فقد كنّا في الخلف. لذا فبالتوجّه إلى عطلة نهاية الأسبوع هذه فقد حظينا بمفاجأة سارة أن كنّا سريعين في السباق الماضي، لكن قد يتغيّر الأمر هنا".

وأردف: "ربّما لم تعمل السيارة أو لم تعمل الإطارات بالنسبة إليهم (فيراري) في السباق الماضي وربّما ستعمل هنا. أنا متحمّسٌ مثلكم لرؤية ما ستكون عليه الأمور".

أهمية الإعدادات

بالمقابل، يرى هاميلتون أنّ مرسيدس حقّقت تقدّمًا جيّدًا على سيارتها "دبليو10"، لكنّه اعترف بأنّ الفريق كان "محظوظًا" بإيجاد مجال الإعدادات التنافسي.

وقال بخصوص ذلك: "لا نزال بصدد التعلّم. مثلما أشرنا في التجارب فلم تكن الانطلاقة رائعة. لكنّنا وجدنا المجال الذي تعمل فيه السيارة على نحوٍ أفضل بكثير. كنّا محظوظين للغاية بالتوصّل إلى ذلك ولو لم نكتشف ذلك خلال التجارب لما حظينا بذات النتيجة التي حقّقناها في السباق الأوّل على الأرجح".

ثمّ تابع: "كان ذلك نتيجة العمل الجاد من قبل الجميع بشكلٍ جماعي. السيارة أفضل لكنّها ليست مثاليّة، لا تزال هناك بعض الجوانب التي نعمل عليها، لكنّها منصّة رائعة للتقدّم إلى الأمام. نفهم السيارة أكثر بكثير بالمقارنة مع التجارب الشتويّة بالأساس، حظينا بيومين إيجابيين على وجه الخصوص، ومن ثمّ عطلة نهاية أسبوع السباق. نتقدّم إلى الأمام نحو وجهة إيجابيّة جدًا".

لكنّ هاميلتون قال بأنّه لا يزال من المبكّر رؤية النمط الحقيقيّ لمقارنة السيارات الثلاث الأولى.

وقال البريطاني: "كلّ حلبة تُقدّم شيئًا مُختلفًا. كانت الحلبة السابقة مشابهة للغاية إلى برشلونة من ناحية استخدام أقصى مستوى ارتكازيّة، لكن هذه الحلبة مختلفة مجدّدًا وهي حارة للغاية وتتضمّن خصائص مختلفة".

وأضاف: "لا أشعر أنّ هذه السباقات متشابهة. كلّها مختلفة وسيتطلّب الأمر عدّة سباقات للحصول على فهمٍ كاملٍ لموقع الجميع، لا تعلم من خلال سباقَين فقط إن كانت سيارة تعمل على جميع الحلبات. سيتطلّب الأمر عدّة سباقات على الأقلّ".

لويس هاميلتون، مرسيدس

لويس هاميلتون، مرسيدس

تصوير: صور لات

المقال التالي
فيتيل: فيراري ربما فقدت أفضليتها في السرعة القصوى

المقال السابق

فيتيل: فيراري ربما فقدت أفضليتها في السرعة القصوى

المقال التالي

معرض الصور التقني: أبرز الجوانب التقنيّة لسيارات الفورمولا واحد في البحرين

معرض الصور التقني: أبرز الجوانب التقنيّة لسيارات الفورمولا واحد في البحرين
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة البحرين الكبرى
كُن أول من يحصل
على الأخبار العاجلة