هاميلتون: ما كنتُ "لأحلم" بفارق نقاط كهذا أمام فيتيل

اعترف لويس هاميلتون بأنّه ما كان "ليحلُم" بامتلاك تلك الأفضليّة التي "لا تُصدّق" في الصدارة أمام فيتيل بالتوجّه إلى الجولات الأربع الأخيرة من موسم 2017 في بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد.

نجح البريطانيّ في تحقيق الفوز بسباق جائزة اليابان الكبرى في الوقت الذي تلقّى فيه غريمه على اللقب سيباستيان فيتيل ضربة مُوجعة أخرى عبر انسحابه من السباق إثر مشكلة في شمعة الاحتراق، ما يعني أنّ هاميلتون قد حصد 68 نقطة خلال السباقات الثلاثة الأخيرة، بينما سجّل سائق فيراري 12 نقطة، الأمر الذي يعني بأنّ سائق مرسيدس بات يملك أفضليّة نقاطٍ تبلغ 59 نقطة.

وبذلك يملك هاميلتون الفرصة لحسم لقبه الرابع خلال الجولة المُقبلة في الولايات المتّحدة، في حال أخفق فيتيل في إنهاء سباق أوستن في مركزٍ أعلى من الخامس.

"بصراحة، كنت فقط لأحلم بامتلاك مثل تلك الأفضليّة" قال هاميلتون.

وأضاف: "فقد مثّلت فيراري تحديًا كبيرًا طوال الموسم. إذ ينبغي أن أدين بذلك لفريقي، حيث قاموا بعملٍ استثنائيّ، وحظينا بمستوىً عالٍ من الموثوقيّة، فهم دقيقون للغاية وذلك بالفعل هو السبب وراء امتلاكنا لهذا المستوى من الموثوقيّة والنتائج".

وتابع: "شكرًا لكم يا رفاق. أدين بكلّ ما حققته للجميع هنا وفي المصنع".

في المقابل أقرّ هاميلتون بأنّ السباق لم يكن سهلًا، إذ تعرّض لضغطٍ مكثّف من قِبَل ماكس فيرشتابن خلال المراحل الأخيرة، بيد أنّ السيارات المتأخّرة سمحت بشكلٍ ما للبريطانيّ بالتقدّم حيث أنهى السباق بفارق ثانية واحدة أمام الهولنديّ.

"قام الفريق بعملٍ مذهل، كما خاض ماكس سباقًا استثنائيًا. بصراحة، لم يكن السباق سهلًا بالنسبة لنا جميعًا" قال هاميلتون.

واختتم: "بدت ريد بُل اليوم سريعة على صعيد وتيرة السباق. كنّا سريعين خلال التجارب التأهيليّة، لكنّني كنت قادرًا فقط على حجزه خلفي خلال السباق، إذ تمكّن ماكس من الاقتراب للغاية منّي في عدّة مناسبات، لا سيّما قُبيل النهاية، مع فترة سيارة الأمان الافتراضيّة وعندما استأنفنا السباق. فقد كانت إطاراتي باردة وواجهت بعضًا من الزحام، لذا كانت المنافسة قريبة للغاية".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة اليابان الكبرى
حلبة سوزوكا
قائمة السائقين لويس هاميلتون
نوع المقالة أخبار عاجلة