هاميلتون: كان من الصعب التغلّب على نوريس من دون الأمطار الأخيرة

يعتقد لويس هاميلتون بأنّه كان "من الصعب" التغلّب على لاندو نوريس سائق مكلارين في سوتشي قبل تهاطل الأمطار في اللفّات الأخيرة لتُساعد سائق مرسيدس على تحقيق انتصاره الـ 100 في الفورمولا واحد.

هاميلتون: كان من الصعب التغلّب على نوريس من دون الأمطار الأخيرة

تراجع هاميلتون إلى المركز السابع في اللفّة الافتتاحيّة قبل أن يتعافى ليتواجد في المركز الثاني خلف نوريس بعد وقفات الصيانة، وكان متأخّرًا عنه بتسع ثوانٍ.

لكنّ هاميلتون كان قادرًا على تحقيق مكاسب سريعة مع تمتّعه بالهواء النقيّ، وقلّص الفارق إلى أكثر من ثانية بقليل مع بقاء 10 لفّات على النهاية، قبل أن يُخبر فريقه مرسيدس بأنّه من الصعب الاقتراب أكثر.

ودفعت الأمطار القادمة العديد من السائقين للانتقال إلى إطارات "انترميديت"، حيث دخل هاميلتون في نهاية اللفّة الـ 49 وغيّر إطاراته.

اقرأ أيضاً:

في المقابل بقي نوريس على الحلبة، لكنّ حدّة الأمطار ازدادت بشكلٍ كثيف ما تركه يعرج على المسار قبل أن ينزلق وهو ما تسبّب في تراجعه إلى المركز الثامن إثر توقّفه.

نتيجة لذلك كان هاميلتون قادرًا على تحقيق الفوز، ليُصبح أوّل سائقٍ في التاريخ يبلغ عتبة الـ 100 انتصار، إلى جانب انتزاعه صدارة البطولة.

وبحديثه بعد السباق، أشاد هاميلتون بنوريس بعد أن عانقه سائق مكلارين خلال اللقاء الإعلامي في خطّ الحظائر.

وقال البريطاني: "قاد لاندو بعملٍ مدهش، كانت وتيرته مدهشة، وهو يقوم بعمل رائع مع مكلارين وكان من المرّ والحلو رؤية فريقي القديم أمامي".

وأضاف: "إنّهم يقومون بعملٍ جيّدٍ جدًا، فازوا بالسباق الماضي، يتمتّعون بأداء جيّد بمحرّكات مرسيدس، من الجيّد رؤيتهم يجتمعون معًا مجدّدًا، ومن الواضح أنّ الفريق اتّخذ الخيار الصائب في النهاية".

وأردف: "لم أرد السماح للاندو بالابتعاد، وبالطبع لم أعلم ما كان عليه الطقس، لكنّني ممتنٌ لكلّ هؤلاء الرجال والنساء في فريقنا وفي المصنع".

وكان هاميلتون قد شكّك في قدرته على تجاوز نوريس لو لم تتهاطل الأمطار وتخلط الأوراق.

وقال في هذا الصدد: "كان ليكون من الصعب تجاوز لاندو، تمتّع بوتيرة قويّة وكانت له أسرع لفّة".

وأضاف: "كات تجاوزه ليكون صعبًا ما لم نصل إلى بعض الزحام أو شيء ما أو ارتكابه لخطأ وهو ما لم يفعله".

وأكمل: "ومن ثمّ جاءت الأمطار وكانت فرصة سانحة. مثلما قلت فقد قام فريقي بعمل مدهش وأشكره على ذلك".

لكنّ آمال هاميلتون في كسب نقاط أكثر على حساب فيرشتابن في بطولة السائقين بعد انطلاق الأخير من المركز الـ 20 انتكست بحلوله ثانيًا مستفيدًا من الأمطار.

ذلك يعني تقدّم هاميلتون عليه بنقطتين فقط مع بقاء سبعة سباقات على النهاية.

وقال في هذا الصدد: "لا يُوجد ما بوسعي فعله حول من يتواجد خلفي. هذه نتيجة حلم بالنسبة لماكس، لكنّني ممتنٌ من أجل هذه النقاط".

 

المشاركات
التعليقات
هاميلتون يُحرز فوزه الـ 100 بعد اللفّات الأخيرة الجنونيّة الممطرة في روسيا

المقال السابق

هاميلتون يُحرز فوزه الـ 100 بعد اللفّات الأخيرة الجنونيّة الممطرة في روسيا

المقال التالي

نوريس "مُدمّرٌ" لخسارته الفوز في سوتشي بعد تحديه قرار فريقه

نوريس "مُدمّرٌ" لخسارته الفوز في سوتشي بعد تحديه قرار فريقه
تحميل التعليقات