هاميلتون: فوزنا في كندا مثّل "صفعة" لفيراري

يعتقد الفائز في جائزة كندا الكبرى لويس هاميلتون بأنّ نتيجة السباق كانت صفعة قوية لفريق فيراري، الذي فشل في بلوغ منصة التتويج للمرّة الأولى هذا الموسم.

سيطر هاميلتون على مجريات السباق منذ البداية على حلبة جيل فيلنوف، متقدّماً على زميله بالفريق فالتيري بوتاس لتحصد السهام الفضية الثنائية دون عناء.

وأصبح سباق الصانع الألماني أكثر سهولة بعد المشاكل التي واجهت فيراري، حيث اكتفى متصدّر الترتيب العام سيباستيان فيتيل بالمركز الرابع بعد انكسار جناحه الأمامي خلال اللفة الافتتاحية للسباق في حين جاء زميله كيمي رايكونن في المركز السابع بعد أن عانى من مشاكل في المكابح في المراحل الأخيرة من عمر السباق.

وكانت نتيجة السباق معاكسةً تماماً لما حصل في موناكو قبل أسبوعين، حيث حقّقت فيراري الثنائية في حين اكتفى هاميلتون بالمركز السابع.

"كانت عطلة نهاية أسبوع رائعة. أنا سعيد للغاية خاصةً للفريق" قال هاميلتون.

وأضاف: "بعد سباق موناكو المحيّر كنّا نرغب في العمل سوياً لتخطي الأمر وأفلحنا في ذلك".

وأكمل: "خلال المواسم الخمسة التي قضيتها مع مرسيدس لم أرَ الفريق يعمل بمثل هذه الوحدة، أن نفهم السيارة ونأتي إلى هنا ونحقّق هذه النتيجة بمثابة الصفعة القوية لفيراري".

ثمّ تابع: "قام بوتاس بعملٍ رائع وحقّقنا العلامة الكاملة، هذه الثنائية الأولى للفريق هذا الموسم، وأنا أهنئهم على ذلك".

بعد أن قلّص الفارق مع فيتيل إلى 12 نقطة في ترتيب بطولة السائقين، أكّد هاميلتون بأنّ مرسيدس عادت إلى حيث تحتاج أن تكون لكي تُبقي المنافسة على اللقب مشتعلة.

حيث قال: "لقد قام الفريق بعملٍ رائع، إذ بحثوا وحلّلوا الأخطاء التي قمنا بها ووجدوا ما يجب إصلاحه، إنّه حقاً عمل جماعي متقن".

وأردف: "بالوصول إلى هنا كانت السيارة في المستوى الذي يجب أن تكون عليه، لكن ذلك لا يعني أنّ الوضع سيكون هكذا على الدّوام".

واستدرك: "على الرغم من أنّني كنت أرغب بالفوز في موناكو، إلاّ أنّني سعيد لحصول ذلك في وقتٍ مبكر من الموسم ومن شأن ذلك مساعدتنا على التقدّم أكثر إلى الأمام".

من جهته، ساهم بوتاس عبر تحقيق المركز الثاني في مساعدة مرسيدس في التقدّم على فيراري في ترتيب بطولة الصانعين.

إذ قال: "مثلما قال لويس، أنا سعيد للغاية من أجل الفريق، التقدم الذي أحرزناه خلال أسبوعين كان مثيراً للإعجاب".

وتابع: "الثنائية هنا كانت رائعة وأنا سعيد لأنّنا تجاوزنا تلك المرحلة الصعبة".

وأنهى الفنلندي السباق متخلفاً بفارق 20 ثانية عن هاميلتون، حيث فضّل استخدام الإطارات اللينة "سوفت" في المرحلة الأخيرة من السباق في حين استخدم البريطاني الإطارات فائقة الليونة "ألترا سوفت".

وقال في هذا الصدد: "لم تكن الإطارات اللينة بالسرعة التي كنت أتوقعها، لذلك كنت أبطأ بعض الشيء. ومع ذلك كنت أعرف ما يجب عليّ القيام به في النهاية وهو إكمال السباق والظفر بالنقاط".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين لويس هاميلتون , فالتيري بوتاس
قائمة الفرق فيراري , مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة