هاميلتون "على الأرجح" سيتلقى عقوبة على محركه في سبا

سيتلقى لويس هاميلتون "على الأرجح" عقوبة التراجع عدة مراكز على شبكة الانطلاق نظراً لاستعمال مكوّنات جديدة في محركه قبيل انطلاق جائزة بلجيكا الكبرى، وفق ما يتوقعه فريقه مرسيدس رغم أنّ تأكيد ذلك الأمر لن يتمّ قبل يوم الخميس.

المشاكل المتعددة في وحدة الطاقة التي واجهت البريطانيّ في وقت سابق من هذا الموسم تعني أنّ صاحب لقب الموسم الماضي قد وصل إلى الحدّ الأقصى المسموح تبديله من بعض المكوّنات في محركه، إذ إنه يستعمل القطعة الخامسة والأخيرة من شاحنه التوربيني وكذلك من وحدة استعادة الطاقة الحرارية "إم جي يو – إتش".

وكان هاميلتون قد وضع في حسبانه أنه سيضطر في مرحلة ما إلى استعمال بعض المكوّنات الجديدة ما قد يعرّضه لعقوبة التراجع عدة مراكز على شبكة الانطلاق.

من جهته، أوضح توتو وولف مدير فريق مرسيدس قبيل العطلة الصيفية أنّ العلامة الألمانية تقيّم الاحتمال الأفضل بالنسبة للبريطانيّ ما بين بلجيكا وإيطالي لاتخاذ هذه الخطوة، حيث يسهل التجاوز على هذين المسارين.

تكمن المسألة التي تقيّمها مرسيدس في عدد المكوّنات الجديدة التي سيتمّ تغييرها ضمن محرّك هاميلتون، وهل أنّه من المجدي إدخال قطعتين جديدتين بالكامل للسيارة.

وسيتعرّض البريطانيّ لعقوبة التراجع عشرة مراكز على منصة الانطلاق لأول مرة يتمّ استبدال ستة قطع، ومن ثمّ سيتراجع خمسة مراكز للمرة الثانية التي يتمّ فيها استبدال ستة قطع.

لذا فإنّ إضافة بضعة مكوّنات إلى ذلك لن يؤثر كثيراً في نتيجة العقوبة حيث سيتراجع البريطاني عدداً كبيراً من المراكز على أية حال.

إضافة إلى ذلك، فإنّ القطع الجديدة ستؤمن له الثقة كي يضغط بالسيارة أكثر خلال ما تبقى من الموسم.

خطط التحديث

القرار حيال تبديلات قطع محرك هاميلتون قد يتأثر بخطط تحديث محرك مرسيدس، إذ لم يستعمل الفريق سوى مفتاحين من مفاتيح التطوير المتاحة له ضمن الموسم.

وقد يبدو من المنطقيّ بالنسبة لهاميلتون أن يتمّ وضع القطع المحدّثة ضمن سيارته مباشرة إن كان ذلك الأمر ممكناً، وهذا ما يعني أنّ الفريق قد يكشف عن بعض التحديثات في وقت لاحق من عطلة نهاية هذا الأسبوع.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة بلجيكا الكبرى
حلبة سبا-فرانكورشان
قائمة السائقين لويس هاميلتون
قائمة الفرق مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة