فورمولا 1
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
5 يوماً

هاميلتون "عانى" في سباق المكسيك نتيجة ضرر الأرضيّة

المشاركات
التعليقات
هاميلتون "عانى" في سباق المكسيك نتيجة ضرر الأرضيّة
27-10-2019

اعترف لويس هاميلتون أنّ توجّهه نحو تحقيق الفوز بجائزة المكسيك الكبرى مثّل "معاناة" نتيجة الضرر الذي لحق بأرضيّة سيارته في اللفّة الافتتاحية من عمر السباق.

قدّم سائق مرسيدس فترة طويلة مثيرة للإعجاب على إطارات "هارد" ليخطف الفوز من براثن فيراري بعد أن تعافى من فوضى اللفّة الافتتاحيّة.

إذ بعد أن خسر الزخم نتيجة خروجه قليلًا عن المسار ضمن منافسته على سيباستيان فيتيل بالتوجّه إلى المنعطف الأوّل، وجد هاميلتون نفسه ضمن تبادلٍ حاد مع ماكس فيرشتابن عند المنعطف الثاني قبل أن يضطرّا للعبور معًا على المنطقة العشبيّة.

ولدى عودته إلى الحلبة اضطرّ البريطاني لخوض معركة قصيرة مع كارلوس ساينز الإبن قبل أن يستعيد تركيزه ويضغط في الأمام.

اقرأ أيضاً:

لكنّ هاميلتون تأكّد من تفقّده للجانب الأيمن المكسور من أرضيّته بعد نهاية السباق، حيث كان هناك ثقبٌ كبير فيها نتيجة احتكاكات اللفّة الأولى، واعترف بأنّ مهمّته لم تكن سهلة داخل السيارة.

وقال البريطاني: "وصلنا إلى هنا ونحن نفكّر في تأخّرنا في ظلّ معرفتنا بأنّ السباق سيكون صعبًا علينا، لكنّنا تمكّنا من شقّ طريقنا".

وأضاف: "عانينا من بعض الضرر على السيارة لذا كان السباق بمثابة معاناة. تعيّن عليّ الحفاظ على تركيزي، بدت الفترة الثانية طويلة جدًا، لكنّني ممتنٌ لهذا اليوم".

وجاء فوز هاميلتون على إثر كسبه للموقع على المسار، وذلك نتيجة توقّفه الأبكر بالمقارنة مع المتصدّر فيتيل من أجل الاستفادة من أفضليّة التوقّف المبكّر للتجاوز.

وبالرغم من أنّ أغلب المتابعين توقّعوا تراجع أداء إطارات هاميلتون، إلّا أنّه أبقى على الوضع في حالة طبيعيّة في ظلّ اعتراف فيتيل بأنّ فيراري كان بوسعها القيام بعمل أفضل على صعيد الاستراتيجيّة.

وقال الألماني: "أعتقد بأنّ لويس كان يسير بوتيرة وفق الحاجة فقط في أغلب الفترة الثانية إلى أن لحق به الركب وأعتقد بأنّه تمتّع بإطارات كافية متبقية".

وأردف: "أنا سعيدٌ كون السباق كان جيّدًا. لكنّني أعتقد بأنّه كان بوسعنا أن نكون أكثر دقّة على صعيد الاستراتيجيّة".

وبالرغم من أنّ هاميلتون حقّق الفوز، إلّا أنّ مركز فالتيري بوتاس الثالث أجّل حسم اللقب إلى الجولة المقبلة في أوستن.

وقال البريطاني حيال ذلك: "لا مشكلة لديّ في ذلك. أعشق التسابق وأخوض كلّ سباق على حدة. هذا سباق أردت أن أفوز به منذ وقتٍ طويل ودائمًا ما كان صعبًا علينا، لذا أنا ممتنٌ لهذه الفرصة اليوم".

المقال التالي
وولف: لم نكن نعلم ما إذا كانت إطارات هاميلتون ستصمد حتى النهاية

المقال السابق

وولف: لم نكن نعلم ما إذا كانت إطارات هاميلتون ستصمد حتى النهاية

المقال التالي

فيرشتابن "منزعج" لعدم تلقي هاميلتون عقوبة كذلك في المكسيك

فيرشتابن "منزعج" لعدم تلقي هاميلتون عقوبة كذلك في المكسيك
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة المكسيك الكبرى