هاميلتون: سيارتي كانت بمثابة "سريرٍ متنقّل" اليوم

أبدى البريطاني لويس هاميلتون أسفه حيال الحادث الذي جمعه بفيليبي نصر سائق فريق ساوبر خلال المنعطف الأوّل لسباق جائزة الصين الكبرى ما حدّ من قدراته ليكتفي بالمركز السابع.

بعد مواجهته مشكلة في وحدة الطاقة خلال التجارب التأهيليّة وانطلاقه من المركز الأخير، أحرز البريطاني عدّة خطوات إلى الأمام عند الانطلاقة قبل أن يصطدم ثنائي فيراري سيباستيان فيتيل وكيمي رايكونن ببعضهما.

ولدى عودة رايكونن إلى المسار، حاول نصر سائق ساوبر تفادي الفنلندي ليصطدم به هاميلتون من الجهة الأخرى.

وقال بطل العالم: "كان سباقاً صعباً بكلّ تأكيد. حصلت على انطلاقة جيّدة، من الصعب دائماً أن تنطلق من المركز الأخير إذ تجد نفسك في وسط الحوادث".

وتابع: "كنت أحاول تفادي ما حصل في الأمام لكنّني وجدت نفسي بجناحٍ محطّم وبدأت بعد ذلك بشقّ طريقي مجدّداً".

وأضاف: "كان المسار جيّداً، إذ كان بوسعنا التجاوز، لكنّ السيارة كانت متضرّرة، لا أعلم ما حدث بالضبط ربّما تضرّر أحد الأجزاء الانسيابيّة. كما تضرّر نظام التعليق إذ كانت السيارة تلتوي طيلة الوقت".

وأكمل: "كانت السيارة بمثابة سريرٍ متنقّل اليوم".

أفضليّة روزبرغ في الترتيب العام

قامت مرسيدس بتغيير الجناح الأمامي لسيارة هاميلتون مع نهاية اللفّة الأولى، وبالرغم من المساعدة التي قدّمتها سيارة الأمان، إلّا أنّ البريطاني كان بعيداً كلّ البعد عن مجاراة الوتيرة القويّة التي أظهرها زميله الفائز بالسباق نيكو روزبرغ.

ونتيجة لذلك بات الفهد الأسمر يتخلّف عن زميله بـ 36 نقطة في ترتيب بطولة السائقين.

وقال البريطاني: "كلّما أجريت توقّفاً توجّب علي إعادة تجاوز السيارات الأخرى مجدّداً لذلك لم أكن أحصل على أيّة مكاسب".

وأضاف: "تآكلت الإطارات كثيراً في النهاية. ذلك هو التسابق في نهاية المطاف. لم تكن نتيجة جيّدة بالنسبة إلينا نهاية هذا الأسبوع، لكنّنا نأمل أن يتحسّن الوضع من هنا فصاعداً".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة الصين الكبرى
حلبة حلبة شانغهاي الدولية
قائمة السائقين لويس هاميلتون
قائمة الفرق مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة