هاميلتون سعيدٌ جدًا بالمركز السابع في سباق موناكو

قال لويس هاميلتون بأنه سعيدٌ للغاية بنتيجته خلال مجريات سباق جائزة موناكو الكبرى، إذ أنهى الجولة السادسة من البطولة بالمركز السابع بعد انطلاقه من المركز الـ13.

هاميلتون سعيدٌ جدًا بالمركز السابع في سباق موناكو

واجه سائق مرسيدس أسبوعًا صعبًا على حلبة مونتي كارلو إذ أخفق في التأهّل إلى القسم الثالث من التجارب التأهيلية ليحتلّ المركز الـ14، ولكنه تقدّم مركزًا واحدًا على شبكة الانطلاق بعد عقوبة التراجع على مواطنه جنسن باتون.

وأوضح هاميلتون بعد الاجتماع مع مهندسيه بأنّ المركز العاشر كان أفضل نتيجة يُمكن تحقيقها اليوم في موناكو وفقًا للبيانات والمعلومات، إلّا أنه راضٍ تمامًا عن المركز السابع، على الرغم من نجاح سيباستيان فيتيل في توسيع صدارته في بطولة السائقين إلى 25 نقطة.

"أعمل مع أذكى المهندسين، إذ قالوا لي بأنّ أفضل نتيجة نستطيع تحقيقها اليوم هي المركز العاشر" قال هاميلتون، مضيفًا "دخلت السيارة بعقلية إيجابية، حيث حاولت الضغط بأقصى ما أستطيع. أنا سعيدٌ للغاية بنتيجة اليوم".

وأضاف "كان السباق مضجرًا في بدايته وخلال اللّفات الأخيرة بحيث كان من الصعب التجاوز. ولكني استمتعت في منتصفه عندما كنت وحيدًا من دون سيارات أمامي".

وتابع قائلاً "أعتقد بأنّ إطارات ألترا سوفت لا تعمل معي بشكل مثالي، في حين يكون أدائي أفضل بكثير على إطارات السوبر سوفت. ولكنه كان من الصعب قيادة السيارة هذا الأسبوع".

واختتم "وصلت إلى الحلبة هذا الصباح مع شعور رهيب، إذ لم أنم كثيرًا الليلة الماضية. ولكن أستطيع القول بأني أستطيع المغادرة الآن بسعادة مع النقاط التي حققتها اليوم".

فيما أنهى زميل هاميلتون بالفريق فالتيري بوتاس السباق رابعًا بعد انطلاقه من المركز الثالث.

وقد اعترف مدير مرسيدس توتو وولف بأنّ الفريق لم يكُن ببساطة سريعًا بالشكل الكافي، وأنّ هناك "الكثير لفهمه" قبل السباق المُقبل في كندا.

"علينا الاعتراف بأنّ سيارتنا لم تكُن سريعة بالشكل الكافي نهاية هذا الأسبوع" قال وولف، مُضيفًا "فقد تراجعت وتيرتنا خلال التجارب الحرّة الثانية يوم الخميس وبشكلٍ ما لم نتمكّن من التعافي".

واستدرك "كان سائقانا ضمن نطاق التشغيل المناسب، ومن ثمّ خارجه، إذ كان بوسعك رؤية ذات النمط خلال السباق. فقد كانت هنالك مراحل محدّدة في السباق شهدت سرعة كبيرة من قِبَل هاميلتون. لذا فهناك الكثير من الأمور التي يتعيّن علينا فهمها".

واختتم بالقول "أمامنا وقتٌ حتّى مونتريال، والتي تُمثّل حلبة صعبة كذلك، بيد أنّنا بحاجةٍ إلى الوقوف على أسباب ما حدث ومعالجته".

المشاركات
التعليقات
فيتيل يتقدّم ثنائيّة فيراري في سباق موناكو ويوسّع الفارق مع هاميلتون في البطولة
المقال السابق

فيتيل يتقدّم ثنائيّة فيراري في سباق موناكو ويوسّع الفارق مع هاميلتون في البطولة

المقال التالي

فيتيل: تفاجأت بخروجي أمام رايكونن بعد توقفي

فيتيل: تفاجأت بخروجي أمام رايكونن بعد توقفي
تحميل التعليقات