هاميلتون: حركة سيروتكين "المخلّة بالاحترام" أدّت إلى تلك الواقعة

قال لويس هاميلتون المتوّج بلقب هذا الموسم من بطولة العالم للفورمولا واحد أنّ سيرغي سيروتكين تصرّف بطريقة "مخلّة بالاحترام" عبر تجاوزه خلال لفّة الخروج وذلك في الوقت الذي كاد فيه الثنائي أن يصطدما ببعضهما البعض خلال التجارب التأهيليّة لجائزة البرازيل الكبرى.

هاميلتون: حركة سيروتكين "المخلّة بالاحترام" أدّت إلى تلك الواقعة

كانت معظم الفرق في عجلة من أمرها لإتمام لفّات سريعة في بداية القسم الثاني من التصفيات نتيجة الظروف الجويّة المتقلّبة عندما وصل سيروتكين سائق ويليامز إلى هاميلتون البطيء عند نهاية لفّة خروجه من خطّ الحظائر وحاول تجاوز سيارة مرسيدس.

لكنّ هاميلتون كان على خطّ التسابق حينها وتوجّه إلى اليسار وكاد أن يصطدم بسيروتكين الذي اضطرّ للخروج بإطارَيه اليساريين على المنطقة العشبيّة لتفادي الاصطدام بالبريطاني.

وزعم هاميلتون بعد التصفيات، التي حقّق فيها قطب الانطلاق الأوّل، بأنّ سيروتكين أقدم على محاولة تجاوز خاطئة.

"كان الجميع ضمن لفّة خروج، أنا وسيرغي والجميع أمامي. كان فالتيري بوتاس أمامي وكان يُخفّف سرعته من أجل الحصول على مساحة وحاولت التأكّد من إبقائي على فارقٍ معه" قال هاميلتون.

وأضاف: "بحسب ما كنت أعلمه فلم يكن أيّ أحدٍ خلفي بصدد إتمام لفّة سريعة، لذلك كنت أنظر وأتأكّد من الفارق وفجأة رأيت سيارة قادمة على سرعة عالية من المنعطف الـ 11، وقلت في نفسي: يا إلهي، هل هذا أحدٌ يُكمل لفّة سريعة؟".

ثمّ تابع: "توجّهت إلى اليسار وقرّر هو التوجّه إلى ذلك الجانب أيضاً. لكنّه لم يكن بصدد إتمام لفّة، لذلك لا أعلم ما كان يُفكّر فيه حقًا".

وأكمل: "كان ذلك مخلًا بالاحترام، نحترم جميعًا الفوارق، كنت لأحاول تجاوز فالتيري، أو يُحاول فالتيري تجاوز من أمامه. نعلم جميعًا أنّ عليك ترك مساحة في تلك النقطة".

وأردف: "كانت حركة مخلّة بالاحترام بشكلٍ عام. كان ما حدث خطرًا على كلينا".

وأبطأ سيروتكين سرعته مباشرة بعد تلك الواقعة قبل أن يعود هاميلتون لتجاوزه أثناء عبورهما لخطّ البداية والنهاية لبدء لفّتيهما السريعتين.

وبدا بأنّه يتّجه لإعادة تجاوز هاميلتون عند المنعطف الأوّل، لكنّه تراجع في النهاية.

وقال البريطاني: "كان ذلك غريبًا. لم يكن ذلك ضروريًا على الإطلاق كونه تمتّع بمساحة خلفه، لذلك لم تكن لفّته ولفّتي رائعتين في النهاية".

وأكمل: "آمل أن يتعلّم من ذلك".

كما وجد هاميلتون نفسه في واقعة مماثلة مع كيمي رايكونن في القسم الثاني، حيث أُجبر الفنلندي على تجاوزه في مرحلة متأخّرة على الجهة اليسرى في الوقت الذي كانت فيه سيارة مرسيدس تسير ببطء.

وقال رايكونن بخصوص تلك الواقعة: "أعتقد أنّه كان في لفّة بطيئة وكان يسير في منتصف الطريق، عليك إمّا اتّباع الخطّ أو التوجّه إلى الجهة الخارجيّة. من المستحيل تحديد الجهة التي سيتوجّه نحوها".

المشاركات
التعليقات
هاميلتون يخطف قطب الانطلاق الأوّل في البرازيل
المقال السابق

هاميلتون يخطف قطب الانطلاق الأوّل في البرازيل

المقال التالي

ألونسو يخطط "للمزيد من السباقات" في 2019

ألونسو يخطط "للمزيد من السباقات" في 2019
تحميل التعليقات