فورمولا 1 2018
مقالات

فورمولا 1 2018

هاميلتون: جائزة فرنسا الكبرى ليست على الحلبة المناسبة

قال لويس هاميلتون أنّه يُفضّل إقامة جائزة فرنسا الكبرى على حلبة ماني-كور، عوضًا عن بول ريكار، وذلك خلال عودتها المنتظرة إلى روزنامة الفورمولا واحد في يونيو/حُزيران من العام المُقبل.

هاميلتون: جائزة فرنسا الكبرى ليست على الحلبة المناسبة
لوحة التعريف الخاصة بلويس هاميلتون، مرسيدس
لويس هاميلتون، مكلارين
لويس هاميلتون، مرسيدس

قاد هاميلتون سيارته مرسيدس "دبليو08" حول حلبة بول ريكار في سبتمبر/أيلول الماضي، خلال ظهوره النادر ضمن اختبارات بيريللي لإطاراتها الملساء لموسم 2018.

وقد أكمل البريطاني 114 لفّة خلال ذلك اليوم، قبل أن يُسلّم مهام القيادة إلى زميله فالتيري بوتاس.

هذا وخلال لقاءٍ له مع مذيع قناة "كانال+ سبورت" توماس سينيكال ضمن حلقة لمراجعة الموسم المُنقضي، سُئِل هاميلتون عن رأيه في حلبة بول ريكار الممتدة على مسافة 5.8 كلم.

"كي أكون صريحًا معك، لست مُعجبًا بها" قال هاميلتون.

وأضاف: "أحببت الجائزة عندما اعتدنا خوضها على حلبة ماني-كور. بول ريكار تتواجد في مكانٍ جميل، لكنّ الحلبة نفسها لا تلقى إعجابي، وعندما أقول أنّي لست معجبًا بها، فأنا أعني أنّها ليست على نفس مستوى ماني-كور".

ثمّ تابع: "أعتقد أنّ الأمر الأهم هو عودة الجائزة إلى روزنامة البطولة، كون فرنسا جزءٌ هام من أوروبا، ولطالما مثّلت الجائزة جزءًا هامًا من الموسم الأوروبي".

وأردف: "فرنسا، كما تعلم، تملك العديد من الحلبات الجميلة للغاية – لومان على سبيل المثال – ولسببٍ ما فإنّ الجائزة لا تُقام على أجمل حلبة هناك. ليس بوسعي فهم الأسباب، فأنا سائق وصريحٌ معك، ولن أتفادى الحديث حول الأمر".

وأكمل: "لكن ربما سنحظى هناك بأفضل سباقٍ في الموسم المُقبل بأكمله".

يُشار إلى أنّ حلبة بول ريكار – التي تمّ بناؤها في عام 1970 واحتضنت الجائزة الكبرى 14 مرّة بين 1971 و1990 - ستستضيف جائزة فرنسا الكبرى في الـ24 من يونيو/حُزيران من العام المُقبل.

جدير بالذكر أنّ سباق العام المُقبل سيكون الأوّل في فرنسا منذ العام 2008 الذي أُقيم حينها على حلبة ماني-كور.

المشاركات
التعليقات
فيرلاين: لم يلاحظ أحد أفضل سباقاتي في 2017
المقال السابق

فيرلاين: لم يلاحظ أحد أفضل سباقاتي في 2017

المقال التالي

هورنر: فيرشتابن حسّن مستواه في 2017

هورنر: فيرشتابن حسّن مستواه في 2017
تحميل التعليقات